الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 498 كلمة )

سلطة الحق الغائبة / علي عزيز السيد جاسم

قصتي مع المحكمة والقاضي رائد جوحي 

 ان وحدة الحق في سلطة علي بن ابي طالب شملت الناس عامة ، والبقاع والبهائم ، لأن العدل شامل ، متكامل ، يتغذى من معرفة العقل ، ومن نور القلب.

وعدل كهذا لا يعرف المناورة ، والتقديم والتاخير ، وممارسة الحيل السياسية ، لهو عدل صريح ثابت.

ولم يكن هناك فاصل زمني واسع بين افكار علي بن ابي طالب وتطبيقاته ، رغم ان جو (المدينة) المضطرب ، كان يمور باسباب الصراع ، والتآمر ، والمناورة ، والمداهنة.

فهو لم يأخذ النَفس الطويل للتراخي في أموره المبدأية ، وقد أحتكم الى رؤية التشخيص بأشد ما يكون الوعي مجال الناس المتلاطم ، فلقد ازدحمت المدينة بالتيارات العديدة ، واختلط الحابل بالنابل ، وكان علي يرى ذلك الجو وما وراءه ، وكان يعلم ان الفتنة التي اودت بعثمان هي فتنة عميقة ذات جذور بعيدة الغور ، وان انعكاسها الظاهر أقل من بعدها كظاهرة.

هكذا يشرح عزيز السيد جاسم بسطور قليلة ازمة الحق وتطبيقاتها في السلطة ، وهي رسائل واضحة للقارئ الحصيف والمسؤول الحصيف الذي عليه الاقتداء بسلطة الحق ، طبعاً الطاغية صدام كان قد وصل الى مواصيل لا يمكن المراجعة فيها ، وعزم على ارتكاب جرائمه دون مراعاة لأي وازع وطني ام فكري ام اخلاقي ام انساني ام ديني او غيره  ولا حتى احترام التنافس الشريف بالوعي والابداع ، ضمن معركة لا تكافؤ فرص بين طرفيها الاول النظام بجميع ادواته وسلطاته وقدراته الفضيعة والثاني مفكر وكاتب لا سلاح لديه سوى قلمه وافكاره ومبادئه واخلاقه الوطنية والدينية.

وللأسف مرحلة ما بعد 2003 لم تكن بالمستوى الذي كانت تنتظره الجماهير التي انتفضت عام 1991 ، وهو العام الذي استشهد فيه المفكر عزيز السيد جاسم ، واتذكر اني كنت من أوائل المشتكين على بعض اركان النظام السابق ورأسهم طبعا ، كفرد ، مواطن ، وكانت الشكوى لدى المحكمة الجنائية العليا شيء مخيف ويرتب على المشتكي الكثير من المخاوف والمحاذير كونه ـ اي المشتكي ـ سيكون عرضة للاستهداف والقتل من قبل ازلام البعث الصدامي ، بالمقابل كانت المحكمة لا توفر اي وسائل تأمين لحياة المشتكين ، وتطلب منهم الانتظار مقابل مطعم فلافل حيدر دبل! الذي اصبح دالة معروفة لكل من لديه عمل او مصلحة او اجتماع او مؤتمر صحفي ... الخ داخل المنطقة الخضراء المسورة بالكونكريت ، وبعد المحطة الاولى ندخل الى مكان بائس خلف الصبات بجانب غرفة الحرس وبعدها الانتظار لنحو ساعة كي يأتي المخول لادخال المشتكين ، وبعد اجراءات طويلة وعريضة من الفحص والتفتيش واخذ المستمسكات ، ينتظر المشتكين في زاوية محصورة ، هم يسمونها استراحة ، وهي عبارة عن متر عرض وثلاث او اربع امتار طول ، لا شاي ولا ماي ولا الله بالخير! وتلك النظارة او الاستراحة ، مجاورة لمكتب السيد قاضي التحقيق المحترم جدا والذي ابلغني (لماذا تدوخون رؤوسكم هو معدوم معدوم!) ويقصد صدام.وكانت الاشارة كافية لاحباط المعنويات وكفيلة بعدم مراجعة المحكمة مرة اخرى ، لاسيما من مواطن بسيط لم يتعكز او يندمج مع جهة سياسية وحزبية تتبنى قضيته وتدافع عنها ، رغم انها قضية وطن ، لكن هذا هو واقع الحال اذا لم تكن معي فبالضرورة انت ضدي او على الاقل اذا كنت مستقلا فانت لست من اولويات اهتماماتي.

علي عزيز السيد جاسم

ضمير بين فردتي حذاء / عبد الرازق أحمد الشاعر
نشاط ثقافي متميز.. ظلال الخيمة أنموذجاً / عكاب سال

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الثلاثاء، 11 أيار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

زائر - Aaron Perez حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
02 أيار 2021
لقد كان من الرائع معرفة أن هناك شخصًا ما يعرف عن السقوط والوقوف من جدي...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...

مقالات ذات علاقة

تصاعدت الانتقادات العربية، وخاصة في بعض الدول الخليجية للفلسطينيين، وتشعبت المحاولات لتشوي
919 زيارة 0 تعليقات
عيون العراقيين ، ترنو الآن الى اخوانهم الذين حباهم الله بالرزق الحلال والثراء الموزعين في
972 زيارة 0 تعليقات
النظام السياسي في الولايات المتحدة الأمريكية شديد التعقيد قائم على أساس التحالفات وتقاطع ا
492 زيارة 0 تعليقات
المحور/الأستعمار وتجارب التحرر الوطنيتوطئة/" نعيشُ العهد الأمريكي " محمد حسنين هيكلطرح الر
1980 زيارة 0 تعليقات
بعد مرور ما يقرب من سنتين ونصف على اندلاع عاصفة الحزم الإسلاميّة بقيادة المملكة العربية ال
5288 زيارة 0 تعليقات
يبدو أن محمد حمدان دقلو الملقب ب" حميدتي"، رجل الرئيس السوداني المخلوع عمر البشير في دارفو
1506 زيارة 0 تعليقات
يوما بعد يوم تتوضح معالم الانتصار السوري أكثر فأكثر ، هو انتصار لا تقتصر جوانبه على الناحي
2163 زيارة 0 تعليقات
لا اريد العتب على الاعلام عندنا ، فهو مشغول بمجالات شتى ، في بلد ضبابي النزعات ، لكني اعتب
391 زيارة 0 تعليقات
لم يعد قيس يجن جنونه بـ " ليلى" ، كما يبدو، ولم يعد يهتم بأخبارها، بعد وباء كورونا ،الذي ش
762 زيارة 0 تعليقات
أدى الانفجار الهائل الذي وقع في ميناء العاصمة اللبنانية بيروت يوم الثلاثاء 4/ 8/ 2020 إلى
574 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال