الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 277 كلمة )

أدرخ تنجح / حسين باجي الغزي

حصل ثلاثة عشر ألف وستمائة طالب على معدل من 98% فما فوق في الامتحانات الوزارية للصف السادس الاعدادي بفروعه هذا العام. نقول مبروك لكل الطلبة. فاذا علمنا ان الطاقة الاستيعابية للجامعات العراقية هي 7500 طالب ..فحتما ستواجه ادارة التعليم مشكلة كبيرة .. لكون المعدلات العالية التي حصل عليها اغلبهم لا تعني الا.. ان العملية التربوية فاشلة وسقيمة. و دليل على ان من وضع الاسئلة اعتمد على مبدأ (ادرخ تنجح).

علامة فشل التعليم بـ العراق واضحه ففي اغلب البلدان. عدد الذين يحصلون على معدلات عالية يعدون بعدد الاصابع ويكونون مميزين فعلا ويحظون بأعلى مراتب التكريم والتميز وتفرد لهم رئاسة الحكومة يوما مشهودا..

تابعت النتائج على موقع الوزارة وأحصيت عدد من حصلوا على معدل 90% فما فوق وهم يعدون بالآلاف. وهي سابقة تحصل لأول مرة بالعراق وجل هؤلاء هم من شاكلة (حافظ بس مش فاهم ) وطموحهم هي المجموعة الطبية ..باعتبارها مهنة الثراء والكسب السريع.

الفهم الخاطئ لمهنة وتخصص الطب من قبل العامة.. وتوصيفها بأنها مهنة الكسب السريع هو فهم ملتوي .فهي من الاختصاصات الصعبة. ومهنة انسانية قبل ان تكون تجارية.. وفيها يتجرد الانسان من الذات والانا .وتكرس فيه كل مفاصل الحياة لخدمة الآخرين.

كما ان شبهة تلقين الطلبة من قبل المراقبين في بعض المناطق.. أتية من مفهوم الغلبة والتفرد.. وهو أمرا واضحا لكل من يتابع نتائج تلك المناطق.. وهي فكرة سقيمة كرسها النظام السابق وشعارها( لنا الامرة عل العباد.. ولكم الخدمة والجهاد).

بوضوح هذه النتائج وباتفاق ذو الاختصاص لا تعني معيارية التفوق والتميز. بل تعني ان مفهوم (ناجح دمج).. هو ابلغ توصيف لا أغلب المتميزين..وليس امام قنوات القبول بالجامعات.. الا اجراء امتحانات التفاضل والتنافس.. واختبارات المهارات العقلية ومقاييس الذكاء.والا سيتحول عراقنا الى.. اطباء وصيادلة.. فاشلون.. لاهم لهم سوى لافتات الدلالة.. وملئ الجيوب.والله من وراء القصد.

بالله.. ياطير الحمام / حسين باجي الغزي
سندس ولدت ...شكرا لجسر (شهداء الزيتون) / حسين باج

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الجمعة، 16 نيسان 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  السبت، 10 تشرين1 2020
  373 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Anitha حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
16 نيسان 2021
اسمي Anitha من الولايات المتحدة الأمريكية! قبل ثلاث سنوات تم خداعي وفق...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - مصطفى محمد يحيى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
04 نيسان 2021
شكرا جزيلا [Freedom Mortgage Corp ؛ البريد الإلكتروني على: usa_gov@out...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...

مقالات ذات علاقة

وهذا رد بسيط لما كتبته الاخت لمسه .. حول هجرة النساء العراقياتقلب ادمته الجراح ... ها أنتِ
810 زيارة 0 تعليقات
عن معاذ بن جبل قال أرسلني رسول الله ص ذات يوم إلى عبد الله بن سلام و عنده جماعة من أصحابه
9311 زيارة 0 تعليقات
بسم الله الرحمن الرحيميَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَا
811 زيارة 0 تعليقات
كتب / اسعد كامل انطلاقاً من وحدة العراق والعراقيين والأخوة العميقة والصادقة فيما بينهم تجم
794 زيارة 0 تعليقات
شكلت الجالية العراقية في اوساط المجتمع الدانماركي جانبا مهما على المستوى السياسي والثقافي
781 زيارة 0 تعليقات
وهذا القول هو كناية عن البدء بحكاية ، تقال للمعابثة او المبالغة ، وتعني ان مايقوله الحاكي
6973 زيارة 0 تعليقات
يترك الجنود الأمريكيون وراءهم عراقا هو أبعد ما يكون عن الأمن أو الاستقرار مع إنهائهم مهمة
7083 زيارة 0 تعليقات
لا احد سيتهم وزير التخطيط بأنه ضد الحكومة، حين ينتقد سير العمل في الدولة. الرجل حليف لرئيس
6750 زيارة 0 تعليقات
أثارت تسريبات موقع ويكيليكس الالكتروني لأكثر من 400 ألف وثيقة المزيد من الذعر والاستغراب و
7072 زيارة 0 تعليقات
لقد كان جيراني واحبتي وعلى مدى سنين عمري من المسيحيين وفي اغلب تلك السنين كانوا من مسيحيي
7030 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال