الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 345 كلمة )

قضية أوضح من آلشّمس: لكن آلعراقييّن لا يرونها !؟ / عزيز حميد الخزرجي

لقد مهّد قادة الشّعب المتحاصصين بعد 2003م بفعالهم النكرة و في مقدمتها سرقة ألأموال ألتي خُصّصت لإعادة الكهرباء و بناء المدارس و المستشفيات و البيوت و تطوير الصناعة و الزراعة و التعليم؛مهّدوا لأعادة البعث مُجدّداً بعد زواله بسيف الله, و جميعهم خصوصاً من تصدّى للرئاسات وآلوزارات و المؤسسات بعد السقوط قد مهّدوا و تسبّبوا وبإصرار و من ورائهم الشعب العراقي الذي إنتخبهم لأعادة نظام البعث مجدّداً .. و لم نعد نشكّ بعودته بوجه آخر و بإسم آخر .. بعد أن رأينا المؤمنيين و الوطنيين و المدّعين للعدالة يعتبرون سرقة أموال الناس وتخريب الوطن عادية بل جهاداً في سبيل الله لبناء بيوتهم و هدم وطنهم!

و علّة العلل في هذا النمط من التفكير السّقيم و السلوك ألمنحرف الذي جذّر الظلم و إستمرّ للآن في العراق و الدول العربية و الأسلامية هي: [أّلشعوب الجائعة و لكثر معاناتها لم تعد تميل للقراءة و الأبداع بسبب نفاق أهل الدّين و السياسة فآلمجتمع جائع و لكن المراجع و السياسيون و أبنائهم يعيشون بترف ولم يناموا ليلة واحدة بلا عشاء, لهذا لا وقت إضافي لدي الشعب للهوثهم وراء لقمة خبز].

و القراءة الهادفة هي السبيل الوحيد لتحقيق العدالة و الرّفاه و السعادة؛ لا قراءة الأخبار و آلأحداث .. كَقامَ فلان و جلس علّان و قتل فلان و أنهى دورة مياه بعد إحتقان, ثمّ نكح فلان خلف القضبان والكثبان و زيارة تأريخية لنهيان إلى حمدان و أمثالها من الاخبار التي تؤخر و لا تُقدّم, بل نعني بــ (القراءة) الفاعلة و هي:

دراسة آلفكر و الموضوعات المختلفة ومناقشتها عبر حوار هادف في أجواء المحبة في(المنتديات), و بغير هذا فأنّ عودة الحجاج أو خليفته صدام و شبيههم قاب قوسين أو أدنى و هي قضية أوضح من الشمس, و ستبقى صورة البعث مع هذا الوضع ألقرينة المناسبة التي تزين وجه العراق و تُدلل عليه كصفة ملازمة و كما أثبت العراقيون ذلك قبل و بعد 2003م. و لا حول و لا قوّة إلا بآلله!
حكمة كونيّة تقريباً: [ألأنظار مُتّجهة ألآن لِمن سيكون ألفوز في الأنتخابات, بينما المشكلة في مكان آخر, فأياً كان الفائز لا يغيير الوضع كما كلّ مرّة, لأنّ ذاك الكعك من نفس هذا العجين الثقافي ألذي صنع السابقين], لهذا يجب تغيير العجين].

قانون الأحزاب في العراق / علي علي
مدينة الفهود : المشاكسة..و..العطاء / عكاب سالم الط

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الجمعة، 26 شباط 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...
زائر - هيثم محمد فن الكلام / هاني حجر
14 كانون1 2020
نعم هناك مشكلة حقيقية تتمثل في التعصب للرأي وعدم احترام رأي الآخر اشكر...

مقالات ذات علاقة

متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - إنّ سؤال الناس عمّا يعرفونه عن الـ"ساد" أو "الماء الأب
9351 زيارة 0 تعليقات
شدني احساس الحنين الى الماضي باستذكار بغداد ايام زمان ايام كانت بغداد لاتعرف من وسائل الله
5063 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - كشفت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، مجموعة من العلامات و
9388 زيارة 0 تعليقات
  اعلنت لجنة الصحة العامة في مجلس محافظة ديالى،أمس الاحد، عن تسجيل عشرات حالات الاصابة بمر
9197 زيارة 0 تعليقات
    حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك ندد النائب عن دولة القانون موفق الر
5053 زيارة 0 تعليقات
  حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك  إذا ما تعين عليك أن تختار شخصيةً من
6080 زيارة 0 تعليقات
حسام هادي العقابي – شبكة الاعلام في الدانمارك يعاني الكثيرون من رائحة القدمين في فصل الصيف
8459 زيارة 0 تعليقات
 لا يكاد يمر يومٌ دون أن نسمع تصريحاتٍ إسرائيلية من مستوياتٍ مختلفةٍ، تتباكى على أوضا
4625 زيارة 0 تعليقات
( IRAN – RUSSIE  - TURQUIE ) IRTRتحالف الذي يضم كل من ايران روسيا تركيا كيف اجتمع هذا ؟ يع
5 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال