الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 107 كلمة )

بَصَماتُ ريح / صالح أحمد كناعنة

بَعيدانِ...

بَيني وبينَكَ جُرحٌ... وحُلم

تأخّرتُ عن دَمعِ عينِكَ تنهيدتانِ... وأفق

وَصارَ انتِظارُكَ ليلٌ وصَومٌ وريحٌ وخَيمَة

وَصَوتٌ يُفَتِّشُ عَن بَعضِ لَونٍ

ليُصبِحَ للعُمرِ لَحمٌ ودَم

وما زِلتُ أُصغي لِحَشرَجَةِ الليلِ مُذ باتَ طَقسًا

ومُذ صارَ عُمرُ المفارِقِ لَهفَة

وباتَ الرّبيعُ زمانًا تَقَمَّصَ آثارَ حيٍّ وبَيتٍ شَهيد

بَعيدانِ...

بَيني وبَينك صَمتٌ وعَتم

وها جِئتُ أُصغي لِصَوتٍ تَناهى

بِشِريانِ ضوءٍ جَفاهُ النّغَم

بَعيدانِ...

بَيني وبَينَكَ أَعصابُ لَيلٍ طَويلِ الرُّقاد

وَبَدْءٌ تَراخى...

كَأركانِ بَيتٍ يُعانِدُ ريحًا

وهِجرَةَ أهلٍ... وصُحبةَ شَوك

يَراني... يَراك...

زَحامًا يَسيلُ بِعَكسِ الطّريق

كأمسٍ كَساني شُحوبَ الغَريق...

غَدٌ غائِبٌ في ثُقوبِ القَدَر.

بَعيدانِ...

بَيني وبَينَك صَوتُ الضَّجَر

وعمرٌ ذَوى في ثَنايا السَّفَر.

::: صالح أحمد (كناعنة):::

مائدة كورونا .. مفكرون وأدباء في مواجهة الجائحة /
نظريات ستراتيجية عراقية غزت السياسة الدولية..!! /

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الأربعاء، 03 آذار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 11 تشرين2 2020
  249 زيارة

اخر التعليقات

زائر - GREAT ILLUMINATI ORDER المنبر الحسيني بين الطموح والتقاعس / الشيخ عبد الحافظ البغدادي
02 آذار 2021
تحية من النظام العظيم للإنليوميناتي إلى الولايات المتحدة وجميع أنحاء ا...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...

مقالات ذات علاقة

هو من مواليد القرنة / النهيرات 1950مدرس البكلوريوس في ( كلية الآداب/ جامعة البصرة ) إذ تخر
6894 زيارة 0 تعليقات
سألتُها عن أحوالِها وأحوالِ قلبِها، فأجابتني قائلة:في ما مضى كنتُ أستأنسُ بكلامِ العاشقينَ
5721 زيارة 0 تعليقات
قيل أن : ( الرواية جاءت لتصوير الأزمة الروحية – على حد وصف لوكاتش لها- للإنسان؛ فهو يعيش م
5699 زيارة 0 تعليقات
قال لها بشاعريةٍ حالمة:صباحُكِ ومساؤكِ حُزَمٌ مِنَ الأحلامِ وَدُجىً غُرُدٌ يذوبُ رِقَةً لِ
5556 زيارة 0 تعليقات
يومها نَثَرْتُ عَبَقَ عِطري ونسائمَ مودتي بينَ جنونٍ وعنادٍ وتمردوآثرتُ شيئاً أبديتَهُ لي
5355 زيارة 0 تعليقات
إن تزامنية الولوج في بثّ الطاقات المنسلخة من الذات ، لا يمكن عدّه بالأمر الهيّن .. لأنها ع
5772 زيارة 0 تعليقات
( ... بعدما شاع التصوف وقويت شوكته ، ظهر بين المتصوفة شعراء أخضعوا الشعر للتجربة الصوفية )
4267 زيارة 0 تعليقات
- دعوني أَبلُغُ الضِّفةَ اليسرىلأكتبَ بنبضِ الطفولةِوأرسمَ بريشةِ الحبِّ وأناملِ النقاءِسأ
4098 زيارة 0 تعليقات
    هل أنا في الصباح أم نور من وهجك تسلل لمضجعي أضاء نور الشمس يقينا أنني لم  أهجر ضفاف حل
3987 زيارة 0 تعليقات
قبل الخوض في تجربة الشاعر لابد لنا ان نقوم بأ ستعراض بسيط ومختصر لحياة الشاعر والاديب العر
4389 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال