الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 481 كلمة )

ماوراء الطبيعة ...مقالة سياسية / عبير حامد صليبي

حين يمر علينا هذا العنوان يثيرنا الفضول على الاحداث وقصة هذا العمل الفني اغلب شعوب العربية فقدنا الشغف بالانتاج العربي وخصوصاً بالفلام التي لاتجلب حتى ايرادات السينما وهذه حقيقة مؤلمه ولكن هنا يوجد استثناء مسلسل من ستة حلقات (ماوراء الطبيعة)
سلسلة روايات خيالية للكاتب المصري أحمد خالد توفيق، محورها ذكريات شخصية خيالية لطبيب أمراض دم مصري متقاعد اسمه رفعت إسماعيل حول سلسلة الحوادث الخارقة للطبيعة التي تعرض لها في حياته، بدءاً من العام 1959، أو الحكايات التي تصله من أشخاص مختلفين حول العالم، سمعوا عن علاقته بعالم الخوارق..
(د. رفعت إسماعيل عبد الحفيظ)
شخصية خيالية هي الشخصية الرئيسية بطل سلسلة هو طبيب أعزب في السبعينات من عمره يروي ذكرياته عن سلسلة من الأحداث الخارقة للطبيعة التي تعرض لها في حياته، أو يروي تجارب أخرى عُرضت عليه بسبب الشهرة التي حققها في مجال الخوارق بعد نشر أخبار عن مغامراته في مجلات أمريكية..وهناك عدت شخصيات ندمجت في هذا الدراما الشيقه..
رغم نشغالي بواجبات اليومية بين طلبات البيت وبين تلبية ملتزمات الحياة ولكن هذا المسلسل جذبني وكان كلما اندمج بحدث يبدأ عقلي الباطني يطبقة على ارض الواقع رغم انه احداثه تنطيق على تسميته ماوراء الطبيعة وهذا يعني عالم الظلام والمجهول الذي يبث بداخلنا الرعب ويغذي عقولنا بمخاوف نحن في غنى عنها..الذي اعجبني في هذا طبيعة عقلية( د.رفعت ) الذي يرفض وجود شيء خارق عن الطبيعة ولديه قانون ان لكل شيء سبب ملموس لكنه يجبر عقله ان يطيع محيطه الذي يعكس جهل وتخلف الذي يعيشه المجتمع وهي الحقيقة ويصارع د.رفعت على ان يثبت انه هناك دلائل علمي حول الاحداث ..
حالة كبيرة من النجاح تمكن من الوصول لها مسلسل "ما وراء الطبيعة" منذ عرضه، والذى يقوم ببطولته الفنان أحمد أمين، في أول عمل مصري تتم ترجمته إلى أكثر من 32 لغة فى 190 دولة حول العالم، كما سيتم توفير الدبلجة إلى أكثر من 9 لغات من بينها اللغة الإنجليزية، الإسبانية، الفرنسية، التركية والألمانية وغيرها..
النجاح الكبير للعمل الذى يقوم بإخراجه عمرو سلامة استقبله محبي وعشاق الكاتب الراحل أحمد خالد توفيق بحفاوة كبيرة لم تقل عن استقبالهم في وقت سابق سلسلة كتاباته المأخوذ عنها المسلسل، حيث باتت مقولات شخصية رفعت إسماعيل بطل العمل متداولة على السوشيال ميديا بصورة كبيرة..
الى هنا اتمنى المشاهدة هذا الانتاج العربي الرائع ..لكن مادخل السياسة في هذا العمل ؟؟
الاحداث التي تمر على العراق هي ماوراء الطبيعة لكن كل شيءلا نجد له تفسير من الموازنة السنوية الخاوية في ظل دخول ايرادات نفطية ومنافذ حدودية وضرائب تصاعدية..وثابته النسبة الى المخالفات المرورية وعتاوة في الطرقات وستقطاع نسب من الراتب..وتشريعات وقوانين لايطبقها من شرعها..وصرخات الاحزاب انهي عن التحزب وطلب القائدة المليشات حصر السلاح بيد الدولة ..وسعي الحكومة لنهي عن الفساد..ووضع اللجان غير نزيهة الاشراف على الانتخابات وكيف لفاقد الشيء ان يعطيه!!
وكيف تكون نزيهة وليس لدينا اعداد سكاني!!!
ادعوا المخرج عمرو سلامة وماجد الأنصاري الى الدولة الشقيقة العراق وجعل روح شيراز التي عانت الامرين متى تنام روحها بسلام ..
وجعل يأخذ دور شيراز الخضراوي (بغداد)اما دور (د.رفعت) هو المتظاهرين (الثوار)الذي لايستطيع ترجمة الواقع ويرفض ان يخضع لعالم ماوراء الطبيعة.

الكاتبة /عبير حامد صليبي
بابل

لماذا التكبر يا ابن ادم ؟ / صالح العطوان الحيالي
ليتني أكون مخطئا / علي علي

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الثلاثاء، 02 آذار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الثلاثاء، 17 تشرين2 2020
  237 زيارة

اخر التعليقات

زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...
زائر - هيثم محمد فن الكلام / هاني حجر
14 كانون1 2020
نعم هناك مشكلة حقيقية تتمثل في التعصب للرأي وعدم احترام رأي الآخر اشكر...

مقالات ذات علاقة

متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - إنّ سؤال الناس عمّا يعرفونه عن الـ"ساد" أو "الماء الأب
9373 زيارة 0 تعليقات
شدني احساس الحنين الى الماضي باستذكار بغداد ايام زمان ايام كانت بغداد لاتعرف من وسائل الله
5073 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - كشفت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، مجموعة من العلامات و
9401 زيارة 0 تعليقات
  اعلنت لجنة الصحة العامة في مجلس محافظة ديالى،أمس الاحد، عن تسجيل عشرات حالات الاصابة بمر
9209 زيارة 0 تعليقات
    حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك ندد النائب عن دولة القانون موفق الر
5067 زيارة 0 تعليقات
  حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك  إذا ما تعين عليك أن تختار شخصيةً من
6091 زيارة 0 تعليقات
حسام هادي العقابي – شبكة الاعلام في الدانمارك يعاني الكثيرون من رائحة القدمين في فصل الصيف
8467 زيارة 0 تعليقات
 لا يكاد يمر يومٌ دون أن نسمع تصريحاتٍ إسرائيلية من مستوياتٍ مختلفةٍ، تتباكى على أوضا
4636 زيارة 0 تعليقات
( IRAN – RUSSIE  - TURQUIE ) IRTRتحالف الذي يضم كل من ايران روسيا تركيا كيف اجتمع هذا ؟ يع
5 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال