دعا السفير البريطاني في العراق، ستيفن هيكي، اليوم السبت، الحكومة العراقية إلى التحقيق في عمليات قتل المتظاهرين، فيما أكد أهمية تحقيق العدالة.

وكتب السفير في تغريدة على حسابه في تويتر: "أدين العنف ضد المتظاهرين في الناصرية والمدن الاخرى. ليس هنالك أي مبرر لمثل هذا القتل اللامسؤول".

وأضاف: "أدعو السلطات العراقية إلى حماية المتظاهرين السلميين من الهجمات وتحقيق العدالة للضحايا".

وفي وقت سابق من اليوم، حمل المرصد العراقي لحقوق الإنسان (منظمة مستقلة)، رئيس الحكومة العراقية، مصطفى الكاظمي، مسؤولية قتل المتظاهرين المحتجين، وطالبه بعدم الاكتفاء بتشكيل اللجان التحقيقية.

ويوم أمس قتل أربعة محتجين وجرح نحو 50 آخرين في ساحة الحبوبي بمدينة الناصرية، مركز محافظة ذي قار، بجنوب العراق، خلال هجوم عليهم من قبل مسلحين مجهولي الهوية.

المصدر: RT