الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 389 كلمة )

ضريبة إضافية على الساسة والاثرياء / اسعد عبدالله عبدعلي

الأزمة المالية الخانقة المحيطة بالعراق, والناتجة عن سوء ادارة الدولة من قبل النخبة الحاكمة, تدفعنا جميعا للتفكير معا بغية أيجاد حلول, خصوصا أن الأزمة تهدد كل العراقيين, ومن صميم واجب الأقلام أن تكتب ما تجد من حلول, فلك ان تتصور لو تعلن السلطة الحاكمة عن افلاس الدولة! ماذا يحصل للمجتمع عندها؟ بالتأكيد انها فكرة مخيفة جدا تنذر بتفتت الدولة العراقية.

وتأتي خطوة الاستفادة من تجارب الآخرين كضرورة قصوى ألان, مع اجراء تعديل بما يجعل التجربة ممكنة التطبيق في البيئة العراقية.

خبر اقتصادي يعود لسنوات سابقة قرأته ووجدته حلا مهما يسهم بجزء من حلول الازمة, ويتضمن دعوة هيلاري كلينتون الطامحة للترشيح الرئاسي, إلى فرض ضريبة أضافية قدرها 4% على الأمريكيين الأثرياء, تحقيقا للعدالة, وتشمل الضريبة المقترحة على من يكسبون, أكثر من خمس ملايين دولار سنويا, ويشكلون نحو 0,02% من دافعي الضرائب, وسيدر تطبيق هذا القانون على خزينة الدولة, أكثر من 150 مليار دولار على مدى 10 سنوات.

العراق بهذا الظرف العصيب هو أحوج ما يكون لتطبيق هكذا فكرة, خصوصا إن النظام الجديد قد أسس طبقة متخمة بالأموال, نتيجة تشريعات ظالمة, وبسبب حصر فرص الاثراء بهم وحدهم, مع تواجد شبكة من الانتهازيين ممنتقربوا للسلطة, وأسسوا شراكة سرية لأعمال ضخمة, فأحدثت هذه الطبقة شرخ كبير في جسد المجتمع العراقي, ان هكذا فكرة تحقق العدالة النسبية, ونوع من الحق على هذا فئة التي أكلت من أموال العراق أكثر مما تستحق.

الاقتراح بفرض ضريبة أضافية, على أصحاب المناصب, من قادة كيانات سياسية وزراء ونواب ورئاسات ثلاث ووكلاء ومستشارين وسفراء, بحيث تشكل نسبة لا تقل عن 10% , من صافي ما يتقاضوه من رواتب, او من ما يملكوه من حسابات بنكية, هذا الاقتراح لو تم سيمثل رقم كبير, مهم للخزينة الخاوية, ويمكن إن يحققبعض العدل الغائب.

الاقتراح في فرض ضريبة بنسبة 15% , على قيادات الكيانات السياسية والاثرياء واصحاب المصارف والشركات الكبرى.

والاقتراح بسن قانون الادخار الإجباري عليهم فقط, عبر اقتطاع 35% من ارصدتهم البنكية, وترجع لهم لاحقا من دون فوائد, وهذا يمكن أن يعتبر واجب وطني واجب التنفيذ بدون اي اعذار, ومن يرفضه يعتبر بعيد عن الانتماء الوطني ويعرض للمسائلة القانونية, فهم من يجب أن كونوا الأولى بالتضحية, وهكذا تحتفظ الدولة بمبالغ كبيرة تكون عون لها في عبور الأزمة.

أنها اقتراحات مهمة, اتمنى من السلطة والبرلمان إن يجعلوا منها أولوية ألان, لأنها ستسد جزء كبير من عجز الخزينة, وتثبت وطنية النخبة الحاكمة, وتشيع نوع من الثقة بين المواطن والساسة, و تلغي الصورة الحقيرة للساسة التي ترتكز في مخيلة الناس, نتيجة تراكمات سنوات من الفساد والفشل الممنهج.

الموت في العسل / ثامر الحجامي
الأردن في فَمِ الفُرْن / مصطفى منيغ

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الجمعة، 05 آذار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

زائر - GREAT ILLUMINATI ORDER المنبر الحسيني بين الطموح والتقاعس / الشيخ عبد الحافظ البغدادي
02 آذار 2021
تحية من النظام العظيم للإنليوميناتي إلى الولايات المتحدة وجميع أنحاء ا...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...

مقالات ذات علاقة

صدر حديثًا عن مجموعة الشروق العربية  للنشر والتوزيع الطبعة العربية روايه   
0 زيارة 0 تعليقات
عادت مشكلة عودة النازحين الى الاماكن التي نزحوا منها بقوة الى الواجهة السياسية والمطالبة ف
0 زيارة 0 تعليقات
شبكة الاعلام / رعد اليوسف  # لو اجتمع كل الجبروت في كوكب الارض على ان يمنع إنسانا من الأحل
1 زيارة 0 تعليقات
بالرغم من أنّ تخصصي الدقيق في الهندسة المعمارية هو في حقل بيئات العمارة، ولكن في سنين مضت،
1 زيارة 0 تعليقات
لعلي لست المتعجب والمستغرب والمستهجن والمتسائل الوحيد والفريد، عن تصرفات ساستنا وصناع قرار
1 زيارة 0 تعليقات
سياسي عراقي انتخب عضواً لمجلس النواب بعد عام 2003 لدورتين وكان وزيراً للأتصالات لدورتين في
2 زيارة 0 تعليقات
في الثمانيانت, وتحديدًا اثناء فترة معركة القادسية – قادسية صدام (المقدسة) قدسها الله وحفظه
2 زيارة 0 تعليقات
ألعراق ليسَ وطناً بداية؛ معظم أوطاننا ليست بأوطان خصوصا الأسلامية و العربية و غيرها .. و ا
2 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال