الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 250 كلمة )

شعلة الانتصار المضيئة / فاروق عبدالوهاب العجاج

 اليوم تمر ذكرى الانتصار على داعش وكيف جرى هذا الانتصار وتحقق بصعوبة بالغة قدم شعبنا وقواتنا المسلحة الباسلة العديد من الشهداء والجرحى حتى تم تطهير البلاد من رجسهم وسحق غطرستهم ببسالة نادرة ابهرت وادهشت الجميع شعوب وقادة العالم العسكرين والمدنين بقياسها الزمني وفي بطولة المقاتلين الشجعان البواسل الابطال ذكرى يفتخر بها كل مواطن على مر التاريخ وتعطي درسا لكل من يحاول ان يدنس ارض العراق باي احتلال واستعمار واستغلال او سيادته او تراثه وتاريخه العريق او ان يمس حقه في التحرر والاستقلال وكان وما يجب ان يكون للقوى الوطنية والسياسية كافة لهم نبراسا للمضي في ملاحقة فلول الفساد الذي كان السبب في دخول داعش البلاد وغيره من الانجاس مخربي وزارعي الفوضى في كل الحياة الاجتماعية والاقتصادية والامنية لنهب الاموال العامة والهيمنة على مقاليد الحكم والسيطرة على العباد ووضع الاغلال على اعناقهم وحرمانهم من كل حق من حقوقهم لقد حان الوقت ان يطهر العراق من هؤلاء الانجاس المخربين الفاسدين وان يكمل مشوار النصر على داعش بالنصر على هؤلاء المفسدين الفاسدين لكي يبقى النصر دائما شعلة منيرة لكل جهد وطني في البلاد وعلى ارض الوطن بكل حب واخلاص ووفاء ان التغني في مناسبات الانتصارات لا تغني شيء الا اذا اخذت معانيها الوطنية ومبادئها السامية وتضحياتها الجسيمة من زخم شهداء ابنائها الابرار والتضحيات الجسام على محمل الجد كنبراس للشعب بكل قواه الوطنية الشعبية للمضي في تحقيق الانتصارات في كل مجال وابقاء شعلة النصر قائمة لتنور الطريق نحو تحقيق مزيدا من التقدم وسحق الفاسدين ومحاولاتهم الدنيئة لعرقلة كل مشروع وطني مهم لاستقرار حياة الناس على العيش الكريم والامن والامان في حياتهم ومستقبلهم -

كارين آرمسترونغ" فكرة الله تاريخ حقيقة ذاتية" / حك
في ذكرى النصر على داعش / محسن حسين

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الأربعاء، 03 آذار 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

زائر - GREAT ILLUMINATI ORDER المنبر الحسيني بين الطموح والتقاعس / الشيخ عبد الحافظ البغدادي
02 آذار 2021
تحية من النظام العظيم للإنليوميناتي إلى الولايات المتحدة وجميع أنحاء ا...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...

مقالات ذات علاقة

لظرف طارئ تواجدنا في مستشفى اليرموك ليل الاربعاء 7/12 – وما أن استقر وضع زوجي قليلا حتى جذ
5818 زيارة 0 تعليقات
سعيد لأن حادث اختطاف الزميلة أفراح شوقي انتهى بعودتها الى منزلها ، وكنت ممن استنكر هذا الح
5187 زيارة 0 تعليقات
في حي العدالة /شارع الجنسية  بمحافظة  النجف الاشرف  ترقد قامة أدبية شامخة أ
6364 زيارة 0 تعليقات
أزدياد الفضائيات بلا ضابط ولا رقيب وارتباطها بالقاعده المعروفة  الزيادة كلنقصان قاد م
5186 زيارة 0 تعليقات
ترامب : يجب وضع حد للاحزاب الاسلامية المتطرفة في العراق التي استولت على السلطة لانها اسائت
5154 زيارة 0 تعليقات
مبادرة جديدة على طريق التوعية المجتمعية ، تقوم بها رابطة المصارف الخاصة العراقية ، ممثلة ب
5198 زيارة 0 تعليقات
كان ولم يزل في معظم شعوب العالم الثالث المتاخرة عن الركب الحضاري من يرى الحالة الاقتصادية
5245 زيارة 0 تعليقات
   منذ عقود بل قرون خلت، هناك مفردات ليست جديدة على العراقيين، أظن بعضها مسموعا
5005 زيارة 0 تعليقات
تربط العراق؛ مع دول الإمارات العربية المتحدة علاقات طيبة, كما تسود المحبة والألفة, بين أبن
5136 زيارة 0 تعليقات
شعب ضحى وصبر ومازال يكابد متحملا اخطاءكم وفسادكم .. شعب توسلتم به كي ينتخبكم ومررتم عليه ق
4940 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال