فوجئت اليوم 15 ديسمبر كانون الاول بانه اليوم العالمي للشاي في حين كان يوم 21 ايار مايس هو اليوم العالمي للشاي حسب الامم المتحدة.
ولدى البحث وجدت ان الجمعية العامة للامم المتحدة أعلنت أن يوم 21 أيار/مايو يوما عالميا للشاي. وقد ارادت بذلك تعزيز الإجراءات لتنفيذ الأنشطة الداعمة لإنتاج الشاي واستهلاكه على نحو مستدام، وإذكاء الوعي بأهمية الشاي في مكافحة الجوع والفقر.
لكن بعض الدول المنتجة للشاي تحتفل منذ عام 2005 بيوم للشاي سنويا في مثل هذا اليوم 15 كانون الاول ديسمبر. ومن هذه الدول المنتجة للشاي بنغلاديش، سريلانكا، نيبال، فيتنام، إندونيسيا، كينيا، ملاوي، ماليزيا، أوغندا، الهند وتنزانيا

** الشاي وقاية من كورونا
والشاي كما هو معلوم اصبح المشروب المفضل لدى الكثير من شعوب العالم وهو أكثر المشروبات استهلاكا في العالم بعد الماء.
وبعد انتشار وباء كورونا في العالم اوصى بعض الاطباء بان الشاي يمكن ان يساهم مساهمة فعالة في تحصين الجسم لمحاربة كل الفيروسات والأمراض، بما فيها كورونا المنتشر في العالم أجمع.
بعض المختصين يشجعون على تناول شاي الأعشاب في تعزيز الجهاز المناعي، ما يساهم بالتالي في الوقاية من فيروس كورونا
وقال البعض ان الشاي الاسود اكثر فائدة في الوقاية من كورونا في حين قال اخرون ان الشاي الاخضر الذي يحتوي على مركب Polyphenols كفيل بمحاربة مختلف البكتيريا والإلتهابات التي تصيب الجسم. بالتالي شرب هذا الشاي يساعد في الوقاية من الفيروسات القوية مثل كورونا
وفي كل الاحوال فان شرب الشاي اصبح عادة لدى الكثير من الشعوب ومنها الشعب العراقي.
** عادة شُرب الشاي
ويُعتقد أن استهلاك الشاي بدأ في شمال شرق الهند وشمال ميانمار وجنوب غرب الصين، لكن المكان المحدد لنمو النبات لأول مرة غير معروف. إلا أن هناك أدلة على أن الشاي بدأ استهلاكه في الصين قبل 5000 عام.

==============
يشكل إنتاج الشاي وتجهيزه وسيلة عيش رئيسة لملايين الأسر في البلدان النامية، ومصدر رزق أساسي للملاين من الأسر الفقيرة التي تعيش في البلدان الأقل نموا.
وتشكل صناعة الشاي مصدرا رئيسيا للدخل ولعائدات الصادرات في بعض البلدان الأشد فقرا، كما أنها تتيح فرص عمل باعتبارها قطاعا كثيف العمالة في المناطق النائية والمحرومة اقتصاديا على وجه الخصوص. وللشاي دور هام في التنمية الريفية والحد من الفقر وتحقيق الأمن الغذائي في البلدان النامية بوصفه أحد أبرز المحاصيل ذات العائد النقدي.\لكن بعض الدول المنتجة للشاي تحتفل منذ عام 2005 بيوم للشاي سنويا في 15 كانون الاول ديسمبر. ومن هذه الدول المنتجة للشاي بنغلاديش، سريلانكا، نيبال، فيتنام، إندونيسيا، كينيا، ملاوي، ماليزيا، أوغندا، الهند وتنزانيا.

** قصة اول من شرب الشاي
أول من زرع واستخدم الشاي هم الصينيون، وتذكر الروايات الصينية بأن الملك شينوق Shennong كان مغرماً برعاية الأعشاب وجمعها والتداوي بها، وكان يحب شرب الماء الساخن بعد غليانه، وقد ترك بعض أوراق الشاي في الحديقة وبالمصادفة حملت الريح ورقة من الشاي الجاف إلى قدح الماء الساخن الذي اعتاد ان يحتسيه وهو جالس في الحديقة كنوع من أنواع العلاج بالماء فلاحظ الملك تغير لون الماء فتذوق طعم المنقوع واستساغ طعمه ودأب على تناوله هو ومن في معيته ما أشاع استخدامه في الصين وخارجها.

** اول شحنة شاي الى اوربا
ولم ينتشر ويصبح معروفاً في العالم إلا في القرن السابع عشر وما بعده، وقد كانت أول شحنة من الشاي قد وصلت أوروبا في عام 1610 وهو أول عهد الأوربيين بالشاي
في القرن السابع عشر أحضر الهولنديون الشاي الأخضر لأول مرة إلى هذه القارة. وكان الشاي يعتبر في ذاك الوقت من المواد الغذائية الباهظة فكان دواءً مهماً يقتصر بيعه على الأماكن المخصصة لبيع العقاقير ومع الوقت توسع نطاق استخدام الشاي. ولم يعد دواءً فحسب بل تحول إلى شراب يعتمده المترفون مع بدء استيراد الشاي الأسود (الأحمر) وهكذا انضم الشاي إلى مجموعة المشروبات الباهظة مع القهوة والشوكلاته.
ويتابع الشاي رحلته الطويلة، فينتقل من هولندا ليحط الرحال في إنكلترا وألمانيا. ولا يمضي سبعون عاماً حتى يقرر الإنجليز تأسيس شركة الهند الشرقية فتكون الرائدة في تجارة الشاي. ولفترة طويلة من الزمن اشتهر الشاي الأسود (الأحمر) المستورد من آسيا باسم "الشاي الروسي"، إذ كانت القوافل تنقله من روسيا إلى أوروبا.
وتحسنت صناعة الشاي فشهدت ازدهاراً مهماً في القرن التاسع عشر مع مصنع الشاي الإنجليزي المعروف توماس ليبتون الذي تفنن في مزج أنواع الشاي وطرحه في الأسواق في علب موضبة جاهزة.

** متى عرف العرب الشاي؟
أما العرب فقد ذكرت الموسوعة العربية العالمية ما يشير إلى أن الشاي لم يُعرف عند العرب في عصر الجاهلية ولا في صدر الإسلام ولا في العصر الأموي ولا العباسي، وربما جاء شربه بعد هذا التاريخ حيث لا يوجد تاريخ محدد لدخول الشاي وشربه في المنطقة العربية وفي العراق خصوصاً ليكون من أشهر المشروبات وأكثرها شعبية واصبح يتررد في الاغاني مثل الاغنية العراقية الشهيرة (خدري الشاي خدريه جاني المن اخدره) واغنية (على الشاي عيني على الشاي