الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 382 كلمة )

الجزائر وتجريم التطبيع مع اسرائيل / راني ناصر

اقتراح النائبة في البرلمان الجزائري أميرة سليم مشروع قانون يمنع "الترويج للتطبيع مع إسرائيل عبر وسائل الإعلام والإعلام البديل"، ويقرّ عقوبة تصل إلى 15 سنة سجن وغرامة مالية تصل إلى مليون دينار جزائري بحق المخالفين، ويعتبر التحريض على التطبيع والدعوة إليه جريمة تمس وحدة الأم، دليل قاطع على وقوف الشعب الجزائري وحكومته سدا منيعا أمام المحاولات " الصهيو- عربية" والغربية لإقصاء القضية الفلسطينية عن بعدها العربي والإسلامي وتصفيتها.

فالجزائر التي تمثّل شريان الأمل الوحيد الباقي للقضية الفلسطينية لم تقصّر يوما في تقديم أي دعم سياسي او شعبي لفلسطين؛ فقد قام حزب الشعب وجمعية العلماء المسلمين الجزائرية بدعم الثوار الفلسطينيين بالمال أبان اندلاع الثورة الفلسطينية الكبرى من 1936-1939، وشاركت ثلاث فصائل عسكرية جزائرية في الدفاع عن فلسطين؛ وفي عام 1948 أنشأت الجزائر "الهيئة العليا لإعانة فلسطين" لدعم الثوار الفلسطينيين بالمال والعتاد، وأرسلتمجاهدين شاركوا في عدة معارك ضد الصهاينة أشهرها معركة قرية "هوشة" التي استشهد فيها 35 مقاتلا جزائريا.

وبعد استقلالها أصبحت الجزائر النافذة الأولى والوحيدة للفلسطينيين لتعريف العالم بقضيتهم بعد احتضانها لحركة فتح عام 1963؛ حيث أكد أبو جهاد أحد أبرز القيادات الفلسطينية "كان مكتب الجزائر نافذتنا السياسية العلنية الوحيدة للعالم"؛ وفي عام 1964 استمر الدعم الجزائري للقضية الفلسطينية باقتراح رئيسها أحمد بن بلة في القمة العربية الأولى إقامة جبهة تحرير فلسطينية، وقامت الجزائر بتدريب المقاومين الفلسطينيين، وزوّدتهم بالأسلحة في عام 1965.

كما أكمل الزعيم العربي الجزائري الخالد هوّاري بومدين رحمه الله صاحب مقولة " نحن مع فلسطين ظالمة أم مظلومة" دعمه لفلسطين برفضه هزيمة 1967 وإرساله جنودا للقتال في حرب 1973، وذهابه إلى موسكو وشرائه أسلحة روسية للثوار الفلسطينيين، وكان أول من أدخل القضية الفلسطينية إلى مبنى الأمم المتحدة.

هذا الموقف الجزائري النبيل، يأتي في وقت يهرول ويتسابق فيه معظم الحكام العرب لإقامة علاقات دبلوماسية كاملة مع الكيان الصهيوني، ويتجلّى فيه حجم النفاق السياسي الذي تمارسه بعض المنظمات والأحزاب السياسية الإسلامية التي صدعت رؤوسنا بشعارات إسلامية كاذبة ك"امة إسلامية واحدة"؛ كحزب العادلة والتنمية المغربي الذي مازال يدافع حتى كتابة هذه الاسطر عن أمينه العام ورئيس الحكومة المغربية سعد الدين العثماني الذي وافق على تطبيع العلاقة مع إسرائيل، وحزب النهضة التونسي الذي لم يجرّم التطبيع مع إسرائيل.

جزائر الاحرار كانت وما زلت عاصمة العروبة والشهداء، ومنارة تضيء للأجيال العربية طريق الوحدة الجامعة، والاخوة الشاملة، وسد منيع أمام قطار التطبيع الصهيوني الذي بات يحط في معظم العواصم العربية والإسلامية، وشعاع أمل لتحرر الشعوب العربية المقهورة من براثن انظمتها وقوى الاستعمار الغربية الطامعة في خيراتها.

ارحموا البيت الشيعي من المهالك / علي محمد الجيزاني
الكاظمي..هل يحتاج الى تفويض جديد لفرض هيبة الدولة؟

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الأربعاء، 24 شباط 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الأحد، 27 كانون1 2020
  186 زيارة

اخر التعليقات

زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...
زائر - هيثم محمد فن الكلام / هاني حجر
14 كانون1 2020
نعم هناك مشكلة حقيقية تتمثل في التعصب للرأي وعدم احترام رأي الآخر اشكر...

مقالات ذات علاقة

ﻳﻌﻴﺶ ﺍﻟﻌﺮﺍﻕ ﺣﺎﻟﺔ ﻓﻮﺿﻰ ﻭﺃﺻﺒﺢ ﺍﻟﻮﺿﻊ ﻓﻴﻪ ﻣﺘﺄﺯﻡ ﺟﺪﺍ . ﻭﻧﺤﻦ ﺟﻤﻴﻌﺎ ﻧﺪﺭﻙ ﺇﻧﻪ ﻟﻴﺲ ﻣﻦ ﺣﻖ ﺃﺣﺪ ﺇﻳﻘﺎﻑ
2193 زيارة 0 تعليقات
في العراق الذي أثخنت جراحاته بسبب الفاسدين والفاشلين، يطل علينا بين فترة وأخرى الحوكميين ب
495 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - كشفت صحيفة “الإندبندنت” عن أنها ستنشر تقريراً، ينقل عن
5578 زيارة 0 تعليقات
تصعيد سياسي واضح تمارسه الإدارة الأمريكية ضد الدولة السورية و حلفاؤها قُبيل انطلاق معركة ت
2250 زيارة 0 تعليقات
تعد المسرحیة ، نموذجاً کاملاً لأدب شامل ، تقوم على الحوار أساساً ،کما تكشف الشخصيات بنفسها
2314 زيارة 0 تعليقات
الأمراض التي يعاني منها إقليم كوردستان العراق، هي في الحقيقة نفس الأمراض التي يعاني منها ب
847 زيارة 0 تعليقات
لعل من البديهيات السياسية ان تخسر الحكومة جمهورها مع استمرار توليها السلطة فتنشأ المعارضة
1992 زيارة 0 تعليقات
لا تكتبي حرف العشق على شفتيولا تضعي اسمك بين حروفيفالحرف الاول اشعل ذاكرتيبشغف عينيك البحر
5916 زيارة 0 تعليقات
  حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك دان الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحد
5472 زيارة 0 تعليقات
الشمسُ عاليةٌ في السماء حمراء جداً قلبُ الشمس هو  ماو تسي تونغ هو يقودنا إلى التحرير الجما
546 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال