الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 480 كلمة )

ايها الدين هلك فيك اثنان, محبٌّ غالٍ ومبغضٌ قالٍ

قال رسول الله صلى الله عليه واله وسلم وهو يخاطب الامام علي عليه السلام : يا علي هلك فيك اثنان, محبٌّ غالٍ ومبغضٌ قالٍ ، ولان الامام علي عليه السلام هو نفسه الدين ، فالنتيجة المنطقية يعني ان الدين هلك فيه اثنان محب مغالٍ ومبغض قالٍ ، لاحظوا و مبغض وليس او مبغض فهذا يعني ان كليهما موجود في المجتمع ، هذا جانب وهنالك جانب اخر هو الحكم الشرعي الملزم والاخلاق التي يجب ان نلزم انفسنا بها بخيارنا بعيدا عن الحلال والحرام، فهنالك اعمال من حق الانسان ان يقوم بها لا علاقة للحكم الشرعي فيها بل الحكم الاخلاقي شرط ان يكون مردودها على القائم بالعمل فقط دون الاساءة الى الاخرين .

نعود الى اصل الموضوع ، سبق وان كتبنا عن مبغضي الدين ومهما تكن تسميتهم علماني الحادي ليبرالي ، انا اتحدث عن فكرة ، فمن يشتم الدين يصبح مفكرا وان سالته عن ثقافته وماذا قدم للمجتمع ستجده صفر وان قلت له دع الدين وتحدث عن ما تشاء سيصاب بالخرس ،لانه فارغ ثقافيا وفكريا، وهذا من المؤكد من الهالكين لسببين الاول تجاوزه على شرع سماوي ، والثاني يتحدث عن الحرية وتعدد الاديان ويحكم على من لا يؤمن بافكاره بانه متخلف .فهذا هو المبغض الذي يتقول على الاسلام

اما المحب المغالي فهذا حكايته حكاية ونختصرها بمن يستخدم الدين للضحك على الناس وتحقيق ماربه سواء كان رجل متلبس بلباس الدين او خطيب يتحدث عن عرفان واحلام او و زهد وتقوى (أتأمرون الناس بالبر وتنسون أنفسكم وأنتم تتلون الكتاب أفلا تعقلون) يعني متدين يتلو الكتاب ، وكاتب يختلق احاديث وروايات وينشر الخزعبلات تحت غطاء نصرة ونشر الدين ، وهنالك من تسلق على رقاب الناس باسم الدين ، وحصلوا على مناصب في الدولة بسبب شعارات دينية هي وجه من اوجه المغالاة التي تاخذ طريقها الى عقول اغلب الناس التي تنظر الى الدين نظرة خاصة وهناك من يغالي في تقديسه دون تعقل وحكمة فالافراط بالتقديس هو الاخر مغالاة ونتيجتها وخيمة عليه وعلى الدين الاسلامي لانه يكون صورة غير صحيحة عن الاسلام والمسلمين فتصبح محل انتقاد لدى المبغض القال الذي يتقول الاقاويل على الاسلام مستشهدا بالمفرط المغالي اما عن جهل او بدهاء .

ايام الفطرة السليمة التي تنظر الى كل من يتحدث باسم الدين بانه يمثل الدين والعدالة والطريق الى مرضاة الله عز وجل هذه الايام شحت هذه النفوس السليمة واصبح والملتزم متخلف والناصح فضولي ومن ينشر الفضيلة يخل بالامن وهؤلاء جميعهم يصدر الحكم ضدهم باسم الدين واما من يجعل المكر فن والنافق لباقة والاحتيال شطارة فهنالك من يجد لهم مخرج يقال عنه شرعي باسم الدين والحاكم هو اما مبغض للدين او مغال بنفاق .

واخيرا اذكر لكم قصة بهلول عندما راى تاجر يبني جامعا وكتب عليه جامع التاجر الفلاني ، فقام بهلول في الليل بتغيير اسم الجامع الى جامع بهلول ، وفي الصباح عندما راى التاجر ذلك استشاط غضبا وطلب بهلول ليقتص منه ولما حضر بهلول ساله الا يعلم الله بانك انت من بنى الجامع ؟ قال بلى ، قال له بهلول فلماذا تريد ان تعاقبني بسبب اسم الجامع ؟

انه الرياء باسم الدين وهكذا تتاح الفرص للمتقولين على الدين

العلم في غير محله جهل وداء / سامي جواد كاظم
السيد السيستاني بدا ببناء الدولة من الصفر حتى المظ

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الثلاثاء، 20 نيسان 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الإثنين، 11 كانون2 2021
  225 زيارة

اخر التعليقات

زائر - Gustavo Correa حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
20 نيسان 2021
أود أن أشكر شبكة فريدوم المالية على الخدمة الرائعة والممتازة التي قدمت...
زائر - Gustavo Correa حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
20 نيسان 2021
أود أن أشكر شبكة فريدوم المالية على الخدمة الرائعة والممتازة التي قدمت...
زائر - Ravindra Pratap Singh Tomar حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
18 نيسان 2021
أود أن أشكر شبكة الحرية المالية من أعماق روحي على التوجيهات القيمة منذ...
زائر - Anitha حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
16 نيسان 2021
اسمي Anitha من الولايات المتحدة الأمريكية! قبل ثلاث سنوات تم خداعي وفق...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...

مقالات ذات علاقة

بعض ماجاء في الكتاب: 1.قرأ صاحب الأسطر الكتاب بتاريخ: الخميس 3 ذو القعدة 1441 هـ الموافق ل
65 زيارة 0 تعليقات
ديني هو الله والنبي ومولاي**** امام الهدى ابو حسن عرفتهم بالدليل والنظر المبصر .. لا كالمق
68 زيارة 0 تعليقات
القرآن الكريم هو المتفق والمشترك الأدق بين جميع مذاهب المسلمين , والخروج عليه خروج من المل
136 زيارة 0 تعليقات
(( أن تلاقح الأفكار وتعدد المعتقدات الدينية والفلسفية والدراسات الموضوعية الفكرية المطروحة
150 زيارة 0 تعليقات
بسم الله الرحمن الرحيم {إِنَّا لَنَنصُرُ رُسُلَنَا وَالَّذِينَ آمَنُوا فِي الْحَيَاةِ الدّ
150 زيارة 0 تعليقات
لا خلاف عندي على وجود المهدي وظهوره لكن في المقابل لاقدرة لدي على انتظار أراه غير مجدي حد
134 زيارة 0 تعليقات
  التاريخ الإسلامي مر بفتراتٍ عصيبة على نسل النبي الأكرم (صلوات ربي وسلامه عليه وعلى
148 زيارة 0 تعليقات
بسم الله الرحمن الرحيم { سُبْحَانَ الَّذِي أَسْرَىٰ بِعَبْدِهِ لَيْلًا مِّنَ الْمَسْجِدِ ا
143 زيارة 0 تعليقات
1.أسأل الأوّل: ماسرّ سعادتك بوفاة المفسّر علي الصابوني رحمة الله عليه؟ يجيب بافتخار واعتزا
145 زيارة 0 تعليقات
قراءات كثيرة سالت الاقلام على اوراق غير مسطرة تكتب سيرة الرحلة التأريخة لبابا الفاتيكان خو
157 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال