الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 246 كلمة )

ماتفحس لا تختار الآن / كرم صابر الشبطي

ماتفحس لا تختار الآن
وما تحتار مع الزمان
كن أنت فكر تروى بآوان
صوتك وحده هو لنا الضمان
عد بذاكرتك وتذكر الأوطان
كيف تبني من الحياة فرسان
وقعنا بين المطرقة والسندان
عشنا تجربة لم تعيشها الجرذان
حرمنا وأضعنا بهم بوصلة الفقدان
قرر كيفما تشاء إياك تعيد النسيان
لن يرحمك التاريخ واعلم هنا طريقان
يتفرع منهم أوراق ساقطة من الحسبان
فتحسب عليهم شعبنا من مرارة الأحزان
تهنا في هذا الإزدحام برائحة الألوان
هنا عقاب هناك عقاب حير عدل الميزان
كيف نرجح الكفة دون إعادتنا للفلتان
في هذه الحالة العجيبة علينا بأمران
تتطلب منا معادلة لإنقاذ أطراف الجنان
بطريقتنا الجهنمية ستعلم عليهم الأسنان
وحدوا الشباب والمستقلين الشرفاء عنوان
تحالفوا مع بعض واختاروا الأحرار للعنان
نريد رؤية طير جديد يحلق يعود دون خذلان
سئمناالجميع ولا مفر لنا غير بيت الأركان
كما الكرسي يحتاج ثلاث أربع من الخيزران
هو جميل الملمس مبهر إرث من غيب العيدان
رغم أنه خاوي بداخله البوص تحمل العرسان
بزفة وكوشة وانتخابات ومهرجانات للعريان
شراء وبيع وتجارة والناس مصدقة هالعميان
ما بفكروا في غير حالهم والكل عامل جبان
مجبور تنتخب وتحاول تغير وجرب لك برلمان
يمكن نرتقي نشعر بقانون واحد مش قانونان
افهموها اتعلموها وصدقونا ما بدنا وطنان
بكفينا وطن يحرر العقل أولا بعلم الصبيان
درس وأكثر كرمال لننتخب بعد أعوام هلكان
عيمونا نيمونا وسط الظلام دمار ونار شعلان
حر مني تابع لأحد نفسي أفرح ما أكون زعلان
بتألم باسم شعب وطن دفع مليون من الأثمان
للجرحى للشهداء للأسرى لفلسطين رسالة وليس لنا رسالتان
للعرب كم تحتاج من الرسائل لتغير وتنتخب غير الباذنجان



بقلم كرم الشبطي

صراع اليمن.. من ربح المعركة وخسر الحرب؟ / حيدر الا
ظلت اربيل كثيرا تتفرج ولما وصلها الماء الحار قامت

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الإثنين، 19 نيسان 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

زائر - Ravindra Pratap Singh Tomar حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
18 نيسان 2021
أود أن أشكر شبكة الحرية المالية من أعماق روحي على التوجيهات القيمة منذ...
زائر - Anitha حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
16 نيسان 2021
اسمي Anitha من الولايات المتحدة الأمريكية! قبل ثلاث سنوات تم خداعي وفق...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - مصطفى محمد يحيى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
04 نيسان 2021
شكرا جزيلا [Freedom Mortgage Corp ؛ البريد الإلكتروني على: usa_gov@out...

مقالات ذات علاقة

ﻛﻞ ﺍﻟﺬﻳﻦ ﺯﺭﻋﻮﺍ ﺃﺻﺎﺑﻌﻬﻢ ﻓﻲﺷﻌﺮﻱﻋﻠﻘﺖ ﺃﻳﺪﻳﻬﻢ ﻫﻨﺎﻙ ﺃﺳﻤﻊ ﺻﺪﻯ ﺷﻬﻘﺎﺗﻬﻢ ﻋﻠﻰ ﻓﺨﺪﻱ ﻳﺘﺴﺎﻳﻠﻮﻥﺯﺑﺪﺍ ﻭ ﺣﻠﻴ
2895 زيارة 0 تعليقات
ﺍﺟﺘﻤﻌﻮﺍ ﺍﻟﺴﺎﺩﺓ ﺍﻟﻜﺮﺍﻡ ﻋﻠﻰ ﻃﺎﻭﻟﺔ ﻣﺴﺘﺪﻳﺮﺓ ﺍﻟﺒﻌﺾ ﻣﻨﻬﻢ ﺗﺼﻮﺭﻭﺍ ﺇﻧﻪ ﺍﺟﺘﻤﺎﻉ ﻟﺤﻞ ﺍﻟﻨﺰﺍﻋﺎﺕ ﻭﺍﻟﺨﻼﻓﺎﺕ
2041 زيارة 0 تعليقات
خاطرة بلون الألم لأحد المعارضیینالذى مایزال لایقدر أن یرجع لوطنه ویزور مدینته الحبیبة ، ال
1271 زيارة 0 تعليقات
الثامن عشر من شباط / فبراير ٢٠١٦ ودع الأستاذ محمد حسنين هيكل الدنيا الوداع الأخير ليرحل بج
1528 زيارة 0 تعليقات
لا تكتبي حرف العشق على شفتيولا تضعي اسمك بين حروفيفالحرف الاول اشعل ذاكرتيبشغف عينيك البحر
6084 زيارة 0 تعليقات
الحب لمن وفّى وأوفى، الحب لمن أهتم وفعل الحب لمن أخلص واستثنى معشوقه عن العالمين، الحب لمن
1338 زيارة 0 تعليقات
يُـراودُني الحنينُ إليهِ  وبالأشواقِ يغـويني وأريجُ الذكرى على بساطِ الليلِ ينثـرُهُ وبصوت
352 زيارة 0 تعليقات
يَوْماً ما..وتَبْيّضُ عَيْناه مِنْ الوَجْدِ فَعَمى.. ويَنْفَرِطُ الحُبّ بُكا.. ومِنْ ظلّها
1618 زيارة 0 تعليقات
يومًا ما تتزوّجين دونى..وعندما يتماسّ جِلد طفلكِ البَضّ بآثار طيْفى؛ قولى له:ـ هذا الذى أغ
950 زيارة 0 تعليقات
يَوْماً ما..تَعْرفُ أنّنى لَمْ أرْحَلُوتَكْتَشفُ؛ أنّنى لَمْ أغْرَقُ؛ يوم أحْبَبْتُ البّحْ
1158 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال