الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 217 كلمة )

من قتل والد علي جاسب؟ / ماهر ضياء محيي الدين

تقتل الحيه من راسها وليس من ذيلها حكمة تنطبق على ما يجري في بلد دجلة والفرات منذ سقوط النظام وليومنا هذا والخلاص منه يجب قطع رأس الحية.

من قتل والد علي جاسب ؟

الابن مخطوف والاب يقتل بدم بارد والجناة الحقيقين في مأمن من الحساب والعقاب ودائرة الاتهام تدور حول الكثيرين لنبقى نتحارب ونتخاصم فيما بين بينما القاتل يستعد لجريمة اخرى وضحية جديدة.

قد تكون هناك اكثر من جهة تدور حولها دائرة الاتهام ومنها من تحاول ان تستفيد من هذا الجريمة النكراء لأغراض سياسية او إعلامية وتوظيفها ضد جهات أخرى من باب التقسيط وتحقيق المكاسب والانتخابات على الابواب لكن شواهد كثيرة ان المستفيد الأول والاخير من هذه الجرائم الجبانة طرف واحد وليس ثالث .

لعل الكثيرين يرفضون هذا الطرح ويكون ردهم بان جهات كثيرة تمتلك فصائل مسلحة تستطيع من خلالها تنفيذ اجندتها في الاغتيال او التهديد وهذا امر لا غبار عليه. ويكون ردنا عليه ان مؤسس دولة 2003 هي من حجمت من قوة ودور قواتنا الامنية في القيام بواجبها من حماية الناس وفرض الامن والاستقرار وكشف الحقائق والوقائع ولا صوت يعلو على سلطة القانون وجعلت العراق ساحة صراعوتصفية الحسابات وانتشار عصابات القتل والجريمة.

مسلسل القتل الدموي الذي مازال يقتل ويقتل بالعراقيين وخلف الالاف من الضحايا والارمل واليتامى تقف وراء جهة واحدةتاريخها يشهد لها الجميع بانها قاتله للشعوبومدمرة للبلدان والشواهد كثيرة على ذلك ومنها هيروشيما.

ماهر ضياء محيي الدين

الالم طريق للتمسك بالامل / عبد الخالق الفلاح
ثورة.. ! / عباس عطيه البو غنيم

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الإثنين، 19 نيسان 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

زائر - Ravindra Pratap Singh Tomar حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
18 نيسان 2021
أود أن أشكر شبكة الحرية المالية من أعماق روحي على التوجيهات القيمة منذ...
زائر - Anitha حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
16 نيسان 2021
اسمي Anitha من الولايات المتحدة الأمريكية! قبل ثلاث سنوات تم خداعي وفق...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - مصطفى محمد يحيى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
04 نيسان 2021
شكرا جزيلا [Freedom Mortgage Corp ؛ البريد الإلكتروني على: usa_gov@out...

مقالات ذات علاقة

تكتيك درع الشمال الاسرائيليالحرب في اكثرها خدعة ,توصلت اسرائيل الى قناعة تامة ,أن مواجهة ب
1387 زيارة 0 تعليقات
لظرف طارئ تواجدنا في مستشفى اليرموك ليل الاربعاء 7/12 – وما أن استقر وضع زوجي قليلا حتى جذ
5936 زيارة 0 تعليقات
سعيد لأن حادث اختطاف الزميلة أفراح شوقي انتهى بعودتها الى منزلها ، وكنت ممن استنكر هذا الح
5310 زيارة 0 تعليقات
في حي العدالة /شارع الجنسية  بمحافظة  النجف الاشرف  ترقد قامة أدبية شامخة أ
6551 زيارة 0 تعليقات
أزدياد الفضائيات بلا ضابط ولا رقيب وارتباطها بالقاعده المعروفة  الزيادة كلنقصان قاد م
5304 زيارة 0 تعليقات
ترامب : يجب وضع حد للاحزاب الاسلامية المتطرفة في العراق التي استولت على السلطة لانها اسائت
5258 زيارة 0 تعليقات
مبادرة جديدة على طريق التوعية المجتمعية ، تقوم بها رابطة المصارف الخاصة العراقية ، ممثلة ب
5306 زيارة 0 تعليقات
كان ولم يزل في معظم شعوب العالم الثالث المتاخرة عن الركب الحضاري من يرى الحالة الاقتصادية
5360 زيارة 0 تعليقات
تربط العراق؛ مع دول الإمارات العربية المتحدة علاقات طيبة, كما تسود المحبة والألفة, بين أبن
5235 زيارة 0 تعليقات
   منذ عقود بل قرون خلت، هناك مفردات ليست جديدة على العراقيين، أظن بعضها مسموعا
5096 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال