حصل الطالب  عيسى كاظم على درجة الماجستير (جيد جدا) حيث دافع عن رسالته الموسومة  ( الانتهاكات الوطنية والدولية لحقوق الانسان .. العراق نموذجا ) ،
وتضمنت الرسالة ثلاثة فصول ، سلطت الاضواء في الفصل الاول على حقوق الانسان قي الاديان السماوية والقوانين الدولية .. وتناولت في الفصل الثاني الانتهاكات
الوطنية لحقوق الانسان .. فبما ركزت في الفصل الثالث عى الانتهاكات الدولية لحقوق الانسان .

وفي استعراض سريع قدم الطالب موجزا عن رسالته ، اشار فيه الى اهمية دراسة حقوق الانسان باعنباره المخلوق المكرم من قبل البارى والشاغل للمنظمات الانسانية
في العالم ..لافتا الى تزايد الانتهاكات لحقوق الشعب العراقى بعد الاحتلال وفي عهد النظام السابق.

واستمع الطالب بعد ذلك والحضور ، حيث كانت المناقشة علنية الى ملاحظات رئيس واعضاء اللجنة المكلفة بالمناقشة .. ثم اجاب على اسئلتهم ، ووعد  ان تتضمن رسالته مقترحاتهم


التى عدها جيدة ومثمرة .

هذا وتشكلت لجنة المناقشة من الدكتور فواز علي العبابنه رئيسا والدكتور يوسف عطارى عضوا والدكتور فاخر جاسم عضوا .. فيما كان الدكتور لطفى حاتم عضوا مشرفا.

وبعد اعلان النتيجة من قبل اللجنة ، سألت السيدعيسى عن دوافعه في اختيار عنوان الرسالة وماكان يهدف اليه .. فأجاب :

  --  الانتهاكات والفظائع التى ارتكبت وترتكب بحق انسانية المواطن العراقى هي التي دفعتنى الى ذلك ، ضمن محاولة لتنبيه المجتمع الدولى والمنظمات المعنية بهذا الامر
لرفع الظلم عن العراقيين ودراسة الاسباب التى ادت الى ذلك محليا ودوليا . ودعوت الى تشكيل لجنة لمتابعة وتوثيق الجرائم الانسانية  المرتكبة بحق كل عراقي وعراقية وطفل وشيخ.
وقدم شكره وتقيره العاليين الى الاكاديمية والمشرفين عليها لمنحه هذه الفرصة التى يقول انها حفزته للاستمرار في طلب العلم لنيل شهادة الدكتوراه.

 شبكة الاعلام في الدنمارك
 رعد اليوسف