تأزيم الخطاب الديني / فؤاد حران الشويلي - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اخبار أوروبا
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

تأزيم الخطاب الديني / فؤاد حران الشويلي

يشغل الخطاب الديني المساحة الأكبر في توجيه الأمم معرفيا وسلوكيا لأنه يمتلك من القدرات والامتيازات ما لا يمتلكه إي خطاب أخر مهما حمل من عنوانات ترطب الأجواء وتهيأ النفوس لتقبلها،تتجلى هذه القدرات في امتلاك مفردة القداسة وما يتعلق بها والبعد المعنوي الماورائي وكذلك الثواب والعقاب والأجر في الدنيا والآخرة والجنة والنار وقائمة طويلة من المفردات التي يصلح إن توظف في الخطاب الديني، ولا يمكن لنا إن نعترض على هذا الخطاب من ناحية أدبياته كونها مقررة في النصوص الأساسية(القران والسنة) لكن يمكن لنا إن نطالب بأعادة النظر في آليات التشكيل له من قبل الدعويين والمبلغين بسبب قولبة الخطاب بالقالب الحزبي أو ألجماعاتي أو المذهبي،ومن حقنا إن ندعي إن هذا خطاب جماعات أو أحزاب إسلامية وليس خطابا إسلاميا بالمعنى الدقيق.فنشأت بسبب هذا مجاميع تقود النص المقدس بخطاباتها وتوجهه بل وتعلن أنها تمتلك لوحدها حق إعطاء التراخيص في تنقيب المعرفة الدينية وما يتعلق بها!
وبالنتيجة فلا مرور إلا من خلال  هندسة المشروع الديني الخاص بهم ومنها حصرا يمكنك استلام المخططات التي تعيد من خلالها تأهيل الفكر الإسلامي وبعث روح الإدارة الدينية والمتكئة دوما على الجمود الفكري والذي من شانه تسهيل المهمة على الدعوي والمبلغ فلا حاجة لتلاقح الفكر بالفكر الأخر ولا تفكيك المعارف الوافدة من داخل البيت الإسلامي أو من خارجة.بل علينا فقط إن نصدر الدعوة إلى الآخرين لان الإسلام موجود بتمامه عندهم ولا بد من رفد المحتاجين والضالين(المساكين!) من خلال خطابهم المتضمن دعوى ملكية الحقيقة المطلقة.
إن كل خارج عن دائرة وعيهم هو مخطئ (هذا في أجود التوصيفات)ولأنهم كذلك باتوا ينشئون قيامات مبكرة والعمل بالنيابة عن الرب وتوزيع الجماهير إلى مسلم وكافر وثابت ومرتد وبالتالي ايفادهم الى الجنة والنار غير ناظرين أو آبهين بأي متبنيات تطرح من خارجهم لان الإسلام الأصيل هو الإسلام الغير قابل للتجديد _وان أدعو شكلا غير ذلك_ وأما ديمومة الإسلام التي يتحدثون عنها فهي سارية من خلال ممر تحنيط الإسلام بمادة الفهم الماضوي وممارسة العنف ضد العقل أينما أراد إن يفكر أو يحلل أو يناقش.وهذا هو معنى النابضية الإسلامية عندهم، إما انك تمعن النظر في خبايا الأمور أو تقول إن الزمان والمكان والبيئة المجتمعية وثقافات الشعوب لها مدخليه أو تلعب دورا فاعلا في شكل ونوعية الخطاب فهذا اعتداء سافر على هذا الفريق الذي يتخوف على المقدس الذي صنعه بفهمه (لا المقدس الفعلي).
وعلى هذا صارت تندرج طولا كثير من الأدبيات والسلوكيات ذات المظهر الديني الذي أنتج بدورة التشرذم والتطرف والنكوص في الوقت الذي يراه هؤلاء انه اسمى معالم تطبيق النص، فهم يرون أنهم يقدمون وثيقة دينية خالية من الحك والشطب لأنها صورة طبق الأصل من القرآن والنبي


Read More
 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الأحد، 20 تشرين1 2019

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 11 كانون1 2013
  4340 زيارة

اخر التعليقات

: - حسين يعقوب الحمداني افتتاح مكتب استشاري قانوني من خلال خبراء متخصصين للمقيمين من العرب والاجانب في كوبنهاكن - دانمارك
16 تشرين1 2019
تحية طيبة لدينا أستشارتين قانونية لو سمحتم فهل لنا بالعنوان المتوفر لد...
: - SUL6AN سأرحل / غازي عماش
13 تشرين1 2019
مبدع دايمآ
: - علي العراقي 1الليزيانثس في غابة / اسراء الدهوي
18 أيلول 2019
مقال رائع ومهم يحاكي واقعا ..
: - سامسون محمد مرسي والتّلفزيون الإسرائيلي الذي تواجد حصراً في مقبرته! / خالد الجيوسي
04 أيلول 2019
استاذ خالد سلام من الله عليك كنت ابحث عنك طويلا و خصوصا عن مقالاتك في ...

مدونات الكتاب

لم يَبقَ من لونِ السّدى ما تَشتَهيهِ ظُنونُناخُذني إلى ظِلّي أيا عُمرًا تَخَطّاني إلى فوضى
لطيف عبد سالم
21 كانون1 2018
لطيف عبد سالمفي إطار نهجها التثقيفي، نظمت جمعية التنوير الإنساني أمسية ثقافية استضافت فيها
كَهَمسِ قلبي لكم..لهفةٌ من عُمقِ إنساني المشدودِ إلى عناصر الزّمن...كذا يُرسِلُ الموجُ أغن
ممددون نحن فيالعراءثيابنا ممزقةأقدامنا ممزقةمرفوعة أيدينا للسماءوجوهنا بلا وجوهعيوننا لا ت
د. طه جزاع
24 شباط 2018
لم تكن مدينة أنطاليا ضمن منهاج رحلتي التي خططت لها مسبقاً ونفذتها بدقة وبتوقيتاتها المحددة
واثق الجابري
20 أيار 2017
 رجل من  الديوانية، وربما عائلته بحاجة لجهده وعمله اليومي، إلاّ أنه ترك مدينته خ
عزيز الحافظ
15 أيار 2011
لم يجف بعد حبر المقالة الإفتراضي لي والمنشورة بعنوان ((البحرين تمنع320 طالبا كويتيا لأسباب
د. عمران الكبيسي
16 أيلول 2014
لست أدري ما الذي يدفع بعض مثقفينا إلى بخس شعوبنا العربية حقها، فهم يتهمونها بأنها شعوب متخ
د. نضير الخزرجي
04 تشرين1 2014
بعد مضي نصف قرن من عمري الفاني، قضيت ثلثيه خارج الوطن مهاجرا مغتربا، رزقني الله عام 2012م
سامي جواد كاظم
14 تشرين1 2016
نحن نتمنى ان تكون الوتيرة اسرع في استكمال تشكيل الحكومة العراقية كما واننا لا نريد ان يدب

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال