سلطات النجف تفشل في ملاحقة مجموعة خربت مكاتب إذاعة محلية - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اخبار أوروبا
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

سلطات النجف تفشل في ملاحقة مجموعة خربت مكاتب إذاعة محلية

 

يعبر المرصد العراقي للحريات الصحفية عن قلق بالغ على الصحفيين والمؤسسات الإعلامية المستقلة والوطنية والأفراد من الصحفيين الذين يعملون في ظروف مادية وأمنية معقدة. وبرغم مرور عدة أسابيع على حادثة الإعتداء التي قامت بها مجموعة من الأشخاص المجهولين على مبنى إذاعة كلكامش التي تبث من مدينة النجف وأدت الى أضرار جسيمة في محتويات الإذاعة إلا أن السلطات المحلية لم تحقق منجزا يذكر في ملاحقة وتتبع المتسببين بهذا الإعتداء وإلقاء القبض عليهم وتقديمهم الى العدالة الأمر الذي يثير المزيد من القلق على مستقبل العمل الصحفي في العراق الذي تجاوز الأرقام القياسية في عدد حوادث القتل والتخريب والتهديد والمنع من التغطية ومصادرة المعدات، ولم تعد دولة في العالم تضاهي العراق بكم الإعتداءات والإنتهاكات التي يتعرض لها الصحفيون العراقيون وسبق أن طالتهم خلال السنوات الماضية.

الزميل علي الجبوري مدير إذاعة كلكامش قال للمرصد العراقي للحريات الصحفية إن سبب الإعتداء غير واضح، وربما كان نوعا من محاولة إسكات الأصوات الصحفية التي تواجه الحقيقة وتعلن الحرب على الفساد وتكافح من أجل دعم جهود الحرب على تنظيم داعش الإرهابي حيث أن إذاعتنا دأبت منذ تأسيسها على التواصل مع الفئات الإجتماعية المختلفة دون تمييز، ومثلت صوتا معبرا عن طموحات العامة من الناس في المحافظة، ومارست دورا تنويريا رائدا وواعيا ومخلصا.

المرصد العراقي يطالب الجهات السياسية والأجهزة الأمنية في المحافظة ببذل جهود حقيقية للكشف عن المعتدين ومحاسبتهم، ومنع أي جهة او مجموعة من ممارسة التخريب ضد المؤسسات الصحفية، وتهديد وسائل الإعلام والصحفيين وتخويفهم لتحقيق غايات سياسية، أو نفعية أو للتضييق على الصحفيين ومنعهم من كشف الحقائق التي ينتظرها المواطنون ويأملون أن يصلها الإعلام الوطني.

 

هادي جلو مرعي
نقابة الصحفيين العراقيين

 

تركيا توافق على تسهيل إجراءات دخول الصحفيين العراق
هيئة الإعلام والإتصالات تبين اسباب الإنذار بغلق 13
 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الأحد، 20 تشرين1 2019

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

: - حسين يعقوب الحمداني افتتاح مكتب استشاري قانوني من خلال خبراء متخصصين للمقيمين من العرب والاجانب في كوبنهاكن - دانمارك
16 تشرين1 2019
تحية طيبة لدينا أستشارتين قانونية لو سمحتم فهل لنا بالعنوان المتوفر لد...
: - SUL6AN سأرحل / غازي عماش
13 تشرين1 2019
مبدع دايمآ
: - علي العراقي 1الليزيانثس في غابة / اسراء الدهوي
18 أيلول 2019
مقال رائع ومهم يحاكي واقعا ..
: - سامسون محمد مرسي والتّلفزيون الإسرائيلي الذي تواجد حصراً في مقبرته! / خالد الجيوسي
04 أيلول 2019
استاذ خالد سلام من الله عليك كنت ابحث عنك طويلا و خصوصا عن مقالاتك في ...

مدونات الكتاب

أشعر بالحرج ولا تسعفني اللغة في البحث عن عنوان يعبر عن مأساة العراقيين، فاستعارة لفظ أعاصي
وإن عناء أن تفهم جاهلا ،،،،،،، فيحسب جهلا أنه منك أفهم . متى يبلغ البنيان يوما تمامه ،،،،،
وضاح ال دخيل
03 شباط 2019
إمرأةٌ وحيدةٌ تغيرُ قرارَ الله وتُعفيني من النارِ أمي __ إمبراطوريةٌ متواضعه تُحيطها الس
محمد حسن الساعدي
25 حزيران 2019
> هو حرفاً حاضراً في كل المواقف، فهو المشاركون والغائبون والحاضرون والمؤيدون والمساندون
فؤاد يوسف قزانجي
25 كانون1 2014
مدخل                                                                                      
حقيقتان في الخبر المؤذي لنواظر واجساد واحاسيس الذين عرفوا ماهو البعث الزنيم اللعين وماذا ف
فيصل مدهش
28 آب 2017
من الطبيعي أن تتصل أنت أو أنا لأي شخص قريب كان أو صديق ، ويرد عليك الهاتف تلقائياً " قد يك
عبد الجبار نوري
23 كانون2 2017
لا شك واقع التربية والتعليم يشكل ركناً أساسيا في بناء مؤسسات الدولة ، لذا أنّ الدول المتقد
 القضاء الذي شرعه القرآن الكريم وأنزله منزلة الأمر الموجه للأبناء في مراعاة آبائهم لا يمكن
زكي رضا
08 أيلول 2018
بالأمس خرجت بهيجة، " فتاة الجسر" شهيدة وثبة كانون من مرقدها المقدّس، فوصلت للمحطة العالمية

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال