ما بينَ أمنيَةٍ ولَيل / شعر: صالح أحمد (كناعنة) - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اخبار أوروبا
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( عدد الكلمات 216 ) .. ( من فضلك أكتب تعليقك في نهاية الموضوع )

ما بينَ أمنيَةٍ ولَيل / شعر: صالح أحمد (كناعنة)

لا صمتَ في اللّيل المُعَشِّشِ في عيونِ أحبتي... لا لَيل
وَتَمُرُّ في خَلَدي المَلامِحُ،
      مثلَ أغنِيَةٍ تَناءت عن شفاهِ العاشِقين
وأنا الموَزَّعُ بينَ أحبابي وأعصابي، وبارِقَةٍ تَلوحُ
لغيمَةٍ حُبلى ستَمنَحُ للرُّؤى عبَثًا، وللأهواءِ خَيلْ

غافَلتُ حُرّاسَ المَلامِحِ كي أصوغَ مِنَ النّدى
لغَةً لآذارٍ سَيَأتي مِن نوى شَوقٍ وَمَيلْ

ستقولُ لي المُدُنُ الكسولَةُ:
كيفَ تترُكُني بلا مَطَرٍ وَظِلْ

وتقولُ لي الطُرُقُ العَقيمَةُ:
كُن حِكاياتي لنَذهَبَ -حينَ نَذهَبُ-
في صَهيلِ الوَقتِ ممتَدّاً إلى شَفَتينِ يابِسَتَينِ
في شَفَقٍ يُطِلُّ على مصارِعِ فَجرِنا –لمّا يُطِلْ-

سيموتُ هَمسٌ لم يَجِد روحًا تُعانِقُهُ،
وتَذوي لَهفَةٌ عاشَت مُوَزَّعَةَ الرُّؤى..
ما بينَ نافِذَةٍ ووَيلْ.

تأتي ولا تأتي إلى مَرمى مَدامِعنا مَصابيحُ النّدى.
أوّاهُ لو تَبقى على مَهوى ظِلالِ أصابِعي
أنّاتُ عاشِقَةٍ سَمَت بِخُشوعِها...
لقَطَفتُها للحُبِّ أغنِيَةً، وللأشواقِ حَلْ

مِن أيِّ نَبضٍ تستَمِدُّ الأغنِياتُ حَنينَها؟
ليصيرَ بي زَمني نِقاطًا لا حُروفَ تُطيقُها
ويدًا تنازِعُ أفقَ أمنِيَتي سُؤالاً يُفقِدُ المعقولَ خُضرَتَهُ؛
لِيَشرَبَني على مَضَضٍ، ويَنضَحَني على وَجهِ المَدى
أملاً، أموتُ ليَستَقي مِن سرِّ أغنِيَتي صَداهُ.. ولا أمَلْ!

مُدُني تَنازَعَتِ الملامَةَ، واعتَنَقتُ أنا سطوعَ عَواطِفي
كي تَستَفيقَ ملامِحي في سِرِّ أفقٍ...
كُلّما فَتَشتُ عَنّي فيهِ عانَقَني الأجَلْ

مَن أنت؟ مَن هذا الذي ما زالَ يُشبِهُني؟
ويُشبِهُ ما أرى من لوعَةِ الأوتارِ
وهيَ تُعيدُ أسمائي على سَمعِ المدى الموؤودِ بي
رغمًا على رَغمٍ...
وتحمِلُني إلى رَسمٍ على وَجَعي أدَلْ

وتفرُّ منّي ذِكرَياتٌ لم أكُن فيها سوى
لُغَةٍ تَطاوَلَ فَرعُها مِن غَيرِ ظِلْ

ويكونُ أن يَتَكاثَرَ الباكونَ حولي... ثمَّ أمضي!
لستُ أذكُرُ: هل أنا استَبقَيتُ نَفسي.. أم بَقيتُ تَحامُلاً؟
أتتَبَعُ الزّمَنَ المسافِرَ في عيونِ أحبتي
صمتًا يصيرُ جنونُهُ للّيلِ ليلْ

ألطاقّة النّوويّة آلعراقية! / عزيز الخزرجي
مواجهة المصائب والابتلاءات بالتفائل / عبد الخالق ا

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الأربعاء، 29 كانون2 2020

مقالات ذات علاقة

27 كانون2 2020
كان الشاعر العراقي الكبير معروف الرصافي جالسًا في دكان صديقه محمد علي، الكائن أم
29 زيارة 0 تعليقات
27 كانون2 2020
من ضمن فعاليات معارض الكتب ،اقامةحفل توقيع لهذا الكتاب او ذاك . وعادةيتم اجراء مثل هذه الف
40 زيارة 0 تعليقات
25 كانون2 2020
  لولا الخيانةُ ما داسَالبغالُ أرضكَ يا عراقولا استبيحَ دمُ الشرفاءعلى أرضكَ يا
50 زيارة 0 تعليقات
24 كانون2 2020
الاعلام هو صوت من لا صوت له بل الضمير الذي يقوده نحو المهنية .....المقدم لايجب أن يكون قاض
68 زيارة 0 تعليقات
24 كانون2 2020
فى عامه الثانى والسبعين (إبراهيم).. (٤٢) عامًا مِنْ الحُبّ.. وبجواره تجلس شريكة حَيْاته وز
84 زيارة 0 تعليقات
24 كانون2 2020
آسف سيدتينزل الدمع مدرارُفي غربتي لم يبقى خل ولا دارُوحيد اجر خيالاتي ولا يجمعني حرف ولا س
59 زيارة 0 تعليقات
24 كانون2 2020
بعد انفصاله عنها وشعوره بالخيبة قرر الانسحاب من الحياة العامة والعيش لنفسه في عزلة ينسج خي
64 زيارة 0 تعليقات
24 كانون2 2020
إن نظام التفاهة mediocrity  هو المصطلح الذي يشير إلى النظام التافه الذي يتم نصبه كنمو
61 زيارة 0 تعليقات
كثيرا ما أثارت نظرية كارل ماركس المتعلقة بالديالكتيك (أو الصراع الطبقي بين البلوريتاريا وب
52 زيارة 0 تعليقات
عذرا سيدتي إنه خطأي لم أرك تقتربين مني فقد كنت سارحا في ملكوت آخر... كان قد وطيء الأرض يلت
61 زيارة 0 تعليقات

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

: - محمد البهتان والمجتمع / رجاء يحيى الحوثي
25 كانون2 2020
هل حضرتك في اليمن ؟؟؟
رائد الهاشمي موازنة عام 2020 كارثة اقتصادية على العراقيين / رائد الهاشمي
22 كانون2 2020
شكراً لكرم المرور أخي العزيز استاذ منهل الطائي والحلول لانقاذ الاقتصاد...
رائد الهاشمي موازنة عام 2020 كارثة اقتصادية على العراقيين / رائد الهاشمي
22 كانون2 2020
شكراً لمرورك العطر أخي الكريم استاذ ياس العلي وأؤيدك تماماً بمبدأ مقاي...

مدونات الكتاب

د. حميد عبد الله
27 كانون2 2015
مجلس النواب دشّن دورته الجديدة بخيبة أحبطت العراقيين وعمّقت اليأس في نفوسهم..حاصلُ جمع الخ
زيد الحلي
12 حزيران 2017
بغداد تئن من منغصات التجاوزات على شوارعها وساحاتها ، وخنقتها الفوضى ، الى الحد الذي وصفته
كُلِفَ حيدر جواد العبادي من قبل رئيس الجمهورية " فؤاد معصوم" برئاسة وزراء العراق في يوم ال
حاتم حسن
30 تموز 2014
نَتمنى ايضا لو نفرح بالعيد، ونرتوي بودنا ومحبتنا... الا ان مقومات ومتطلبات الفرح شحيحة...
مكتب بغداد :  شبكة الإعلام في الدانماركيقام حالياً في دار المأمون للترجمة والنشر ورشة اللغ
في سياق الصراع بين السياسيين للأستحواذ على المناصب و المكاسب من أجل أستمرارهم بالنهب المنظ
هادي جلو مرعي
01 نيسان 2017
  ليس نفاقا أن أكون مع حملة مقاطعة الإنتخابات القادمة في العراق سواء المتعلقة بإنتخاب
ثلاثة حروب مدمرة خلال أقل من عشرة سنوات، شنها جيش العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، قتل خلا
د.علاء الأديب
26 نيسان 2017
ظاهرة قتل الناشطين في تظاهرات الشعب لم تفاجيء العراقيين فقد كان الجميع يعم بأن الأحزاب وال
يبدو ان الإنسان امام ثورة جديدة هذه الثورة سوف تغير مجرى الانسان ومستوى تفكيره هي ثورة غير

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال