ثلاث ملاحظات عن اختطاف أفراح شوقي / سهيل سامي نادر - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اخبار أوروبا
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

ثلاث ملاحظات عن اختطاف أفراح شوقي / سهيل سامي نادر

سعيد لأن حادث اختطاف الزميلة أفراح شوقي انتهى بعودتها الى منزلها ، وكنت ممن استنكر هذا الحادث الإجرامي ، ودعوت زملائي الى التضامن معها . والآن بعد استماعي الى كلمات أفراح سواء بعد اطلاق سراحها مباشرة أو في مؤتمرها الصحفي ، وجدتني إزاء ثلاث ملاحظات تثير الكآبة . الأولى هي أنني بت قريبا من اليقين من أن أهداف الحملة التي صوّرت الضحية ضالعة بعملية احتيال لم تكن مجرد تأويل يتصف بالحقد ، بل إنها جزء من أغطية المختطفين وتنكيل متعمد بالمختطفة ، وأزعم أن من يقف خلفها أراد الموت لأفراح . أما البعض البريء ممن أسهم بها فلا أظنه يدرك أنه استخدم بطريقة سيئة .
والثانية هي أنني مختنق باستنتاج لا أستطيع التعبير عنه عن طريق تحليل يستند الى الوقائع ، فأنا مثل غيري بلا معلومات ، مثلما لا أريد أن أتقدم بتفاسير قد تمارس بطريقة ما ضغطا على الضحية ، من هنا سأعوّض عن المعلومات بملكة الفهم والحسّ السليم : فما إن يتكلم الضحية المغيّب حتى نجد خط التغييب وعلاماته وإرادته ظاهرة للعيان على خلفية آلاف الحوادث المماثلة التي غطاها الصمت والموت والخوف . إن كلام الضحية الذي بات معروفا ، وصمت الخاطفين المتظافر مع صمت السلطة ، أطلق خيالي نحو فكرة المطهر الذي ينتظر فيه الموتى الحكم . إنه امتحان في الصبر وتحمل الأذى ، وفحص بوليسي لخفايا الصدور والعقول ، ثم إصدار الحكم بالقتل الرمزي. النتيجة من هذا كله حصول استبدال دلالي شبه ديني ، يتحوّل فيه الخاطف الى قيمة سياسية ، ومن ثم الى منقذ ، ويتحوّل فيه المخطوف الى مكفول !
الملاحظة الثالثة أن حوادث مثل هذه تمنحنا فرصة لمعرفة إمكانات العمل المدني ، والقدرة على تجميعها على عتبات أهداف محددة . لكنها بالمقابل تلقي الضوء على نوعية السلطة التي ظهرت لها مجموعة رؤوس لا يعرف الواحد منها ما يفعله الآخر ، أو يجري التنسيق ما بينها عند الفضائح والحافات القلقة . إن مخاطر سلطة مثل هذه على أمن المواطنين مؤكدة وصريحة ، ما يستدعي اليقظة والحذر.

ائتلاف العربية: تصريحات رئاسة التحالف الوطني هي ات
وزارة النفط تعلن بدأ اجراءات خفض الانتاج الوطني من

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الأحد، 21 تموز 2019

مقالات ذات علاقة

10 حزيران 2017
بغداد تئن من منغصات التجاوزات على شوارعها وساحاتها ، وخنقتها الفوضى ، الى الحد الذي وصفتها
3776 زيارة 0 تعليقات
20 أيار 2017
لاشك إن العراق اليوم, يقف على أعتاب النصر الكبير, وتحرير آخر المدن المغتصبة من قبضة الإرها
4129 زيارة 0 تعليقات
16 أيار 2017
هم ليسوا أربعين بل كانوا خمسين بعد الأربعمائة ممن قتلهم الإحتلال والإرهاب والسلطات والمجمو
4974 زيارة 0 تعليقات
02 حزيران 2017
ظل العراقيون حتى عام ١٩٥٨ ، في كل انتخابات لا يالفون سوى تلك الوجوه الثابتة في كل دورة انت
3895 زيارة 0 تعليقات
01 حزيران 2017
الإسلام هو ثاني أكبر دين في العالم بعد المسيحية، ويقدّر عدد أتباعه بحوالي 1.7 مليار يعيشون
3727 زيارة 0 تعليقات
14 أيار 2017
تتكرر _ مع اصرار الارهاب على تدمير الحياة ورموزها _ مشاهد رؤية : اطفال و نساء و شيوخ لا يس
4327 زيارة 0 تعليقات
لك يا امام الكاظمين صلاة ناعمة تفيض بالقناعة، نرجو منها الخلاص والنجاة في عطايا الحلم الذي
4860 زيارة 0 تعليقات
18 نيسان 2017
رفع محافظ كركوك علم الاقليم الى جانب العلم العراقي على المباني الحكومية في محافظة كركوك.وث
4952 زيارة 0 تعليقات
16 نيسان 2017
بدأنا نتحول رويدا رويدا الى اعتناق النمط الفوضوي ونؤسس له بعدما أصبنا بالضجر مما يحيطنا من
4716 زيارة 0 تعليقات
حلّ الليل فسكنت الأصوات وهدأت النفوس , كانت ليلة صافية وكل شيء فيها مستقر, لا.. انتظر لحظة
4696 زيارة 0 تعليقات

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

أخر مقال نشر للكاتب

  الخميس، 05 كانون2 2017
  4168 زيارة

اخر التعليقات

: - SUL6AN تفكك البناء الأُسَري في المجتمع / غازي عماش
18 تموز 2019
كاتب جميل ومبدع اتمني لك التوفيق
: - جمال عبد العظيم الخلافه الاسلاميه المزعومه / جمال عبد العظيم
29 حزيران 2019
كلامك جميل زيك ياجمال واسلوبك في الشرح والتشبيه اجمل تحياتي لكلامك الر...
: - ناريمان بن حدو لِماذا الصِراعُ على الجَسدِ؟! / سامي عبد العال
16 حزيران 2019
تحليل مهم لفهم ماذا في اجسادنا وهي الوثائق التي لا نملك غيرها
: - حجاوي العبيدات لِماذا الصِراعُ على الجَسدِ؟! / سامي عبد العال
15 حزيران 2019
المقال رصين وجميل وقضية الجسد لا تجد اي اهتمام والفكرة كانت هي ثقافة...
: - SUL6AN إلى روح الحياة / غازي عماش
15 حزيران 2019
وارجوا يااخي غازي ان لايكون هذا سبب لانقطاعكم عن الكتابه الصحفيه كلنا ...

مدونات الكتاب

 مروى ذياب  الاعلامية والصحفية تكتب عن فشل عمليات التجميليعتبر البحث عن " الكمال في الأوصا
تشهد العلاقات التركية الروسية تطورات متسارعة نحو التطبيع الكامل سياسيا وعسكريا واقتصاديا،
وفاء دلا
08 نيسان 2018
الموتُ المتوهجْأحتاجُ إلى موتٍ أبديِّ كي أصحو علَّ فسادَ الزمنِ المتبددِ يوقظُ دائرة الضوء
جاسم الحلفي
15 تموز 2017
وجدت (ليبرالياً) جديداً! ينتقد العنف الذي رافق الثورة العراقية في 14 تموز 1958، هذا المثقف
فِي أذكى صراع كروي ومثير فاز العراق على إيران بكرة القدم وكانت فرحة عارمة شملت ملايين العر
في حديث مع عراقي كردي من دهوك, ورد اسمي الدكتور برهم صالح والأستاذ عادل مراد, لماذا لم يرش
د.عامر صالح
04 أيار 2015
الأول من أيار يشير إلى العديد من الاحتفالات العمالية المختلفة التي أدت إلى الأول من أيار ك
سمير حنا خمورو
20 أيار 2018
الزعيم الذي جاءت قائمته بالمرتبة الاولى في الانتخابات العراقيّة، يتطلع الى وطنية عراقية جد
مشرك, وثني, ساحر, مرتد, صفوي, مجوسي, أصلك غير عربي, أصلك وثني, أصلك مجوسي فارسي صفوي, شيعي
د. عمران الكبيسي
03 كانون2 2017
ساسان جد أردشير أول ملوك الساسانيين الذي لقب نفسه شاهنشاه ملك الملوك تغطرسا، وكان كاهنا زر

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال

شبكة الاعلام في الدانمارك تستخدم ملفات تعريف ارتباط لتحسين الخدمة وجودة أداء موقعنا ومكوناتنا الإضافية لجهاز الكمبيوتر الخاص بك ، أو جهازك الجوال. لتفعيل هذه الخاصية اضغط أوافق
أوافق