السرد الممتع في رواية قطاف مر / منتهى عمران - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اخبار أوروبا
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

السرد الممتع في رواية قطاف مر / منتهى عمران

تحاصرني الأحداث والصور والذكريات المرة وأصوات من رحلوا دون ذكر، تتزاحم تريد أن تخرج إلى العلن حتى الذي لا يصلح أن ينشر يريد الخروج لأنه ذات يوم كان نبضا".
هذا مقطع من رواية "قطاف مر" للقاص والروائي عيسى عبد الملك ونستطيع أن نتبين من المقطع ومن عنوان الرواية أن الكاتب لجأ إلى الأسلوب الروائي في سرد مذكراته وسيرة حياته الشخصية فجعل منها رواية تحمل بين طياتها حكايات وأحداث مرت بالشخصيات الرئيسة "موسى وحماد" موسى وهو نظير عيسى الكاتب وحماد صديقه ورفيقه في النضال الحزبي في مدينة البصرة. موسى الفقير وحماد الثري البرجوازي. هذان النقيضان هما خطا الرواية المتوازيان اللذان يكشف من خلالهما الكاتب الصراع والتناقض بين الواقعين "الفقر والغنى" بعيداً عن أيديولوجيا آمنا بها لكنهما عجزا عن التغيير.
ذكريات موسى داخل العراق وحماد خارجه متجولا بين بيروت ودول أوربا الشرقية. والبون شاسع وكبير.
خصص الكاتب جزءا كبيرا من الرواية ليعبر عن آرائه في ما جرى ويجري في العراق على مدى عقود من عمره الذي عاشه في مدينة البصرة وكذلك استطاع ان يقدم لنا أرشيفا مهما من تاريخ هذه المدينة.
الرواية أيضاً مليئة بالأحداث الدرامية المشحونة بذاتها دون أن يتكفل الروائي عيسى بتحميلها من الوصف أو التعزيز العاطفي لإثارة القارئ بسياق السرد. فقد كان الكاتب عقلانيا حتى في عشقه الوحيد الذي ظل ممسكا نفسه عن السؤال عن حبيبته ضحى حتى آخر لحظة من نهاية الرواية ليعلم أنها قد ماتت لكن دون أن يعبر عن ردة فعله تجاه هذا الخبر.
لقد عمل الكاتب على إظهار معاناة موسى الفقير والتي تسبب بها حماد البرجوازي رغم أنه منتم إلى الحزب نفسه اذ فرق بينه وبين حبيبته ضحى أخت حماد للاختلاف الطبقي بينهما. حماد الذي ليس له هم سوى الجنس والنساء فهو يتنقل من مدينة إلى أخرى بين أحضان النساء لا غير رغم أن قلبه عشق وتعلق بامرأة من بيروت حرص على المجازفة بالعودة لإنقاذها من الحرب الأهلية في لبنان.
لقد شعر الكاتب منذ البداية أنه كتب ما هو فائض في بعض أجزاء الرواية وقد أشار إلى ذلك ولكنه بقي محافظا عليه ولم يتخلص منه وكادت أن تفلت مني في الاسهاب الذي بدا مملا في الجزء الخاص برفقة موسى لسائق القاطرة الذي لقب نفسه بالحمار والحوارات التي كانت تدور بينهما في توصيف الواقع العراقي ما بين الأمس واليوم وكأني اتصفح منشورات لمواقع التواصل الاجتماعي ويبدو أنه كان متأثرا بها.. بينما احكم السرد بمتعته في التفاصيل المتعلقة ببقية أحداث الرواية.
رواية تستحق القراءة ولكن لا اعلم إن كان الجيل الجديد تستهويه قراءة فترات زمنية مضت فكانت تاريخا وقد كره معظمهم التاريخ.. ولكنها في كل الأحوال إضافة مهمة إلى الرواية العراقية ستبقى تحتفظ بذاكرة وطن للأجيال القادمة.
 
منتهى عمران _ البصرة _ العراق 
عاجل العراق ينضم رسميا الى منظمة الكشافة العالمية
توضيح للعلامة الكبير غيث التميمي / الشيخ عبد الحاف

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
السبت، 16 تشرين2 2019

مقالات ذات علاقة

14 تشرين2 2019
ستصدر قريبا مجموعة قصصية للقاصة امل مطر في طبعتها الاولى بعنوان (هجرة القمر ...الحقيقة كان
23 زيارة 0 تعليقات
كثيرة هي التهم التي ساقها المغرضون واصحاب الافكار الظلامية الفاسدة والاهداف المشبوهة ضد ال
52 زيارة 0 تعليقات
02 تشرين2 2019
تحت عنوان مجموعته القصصية (كذلك) ، الصادرة حديثاً عن دار(نصوص) ، يعلن القاص برهان المفتي أ
45 زيارة 0 تعليقات
18 تشرين1 2019
وقّعت الأديبة الأردنية د. سناء الشّعلان روايتها الجديدة للفتيان "أصدقاء ديمة" في الحي الثّ
114 زيارة 0 تعليقات
09 تشرين1 2019
عمان- الأردن: صدر في العاصمة الأردنية عمان عن أمواج للنّشر والتّوزيع "سيلفي مع البحر ومسرح
88 زيارة 0 تعليقات
02 تشرين1 2019
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -صدرت عن دار نشر "آرت هاوس ميديا" Art House Media في موس
90 زيارة 0 تعليقات
01 تشرين1 2019
صدر عن دار نون للطباعة والنشر والتوزيع رواية (ثورةالدنابر في مدينة الواق واق) تأليف الباحث
105 زيارة 0 تعليقات
اسراء يونسصدر حديثا عن دار الشؤون الثقافية العامة في وزارة الثقافة والسياحة والاثار ضمن سل
158 زيارة 0 تعليقات
صدر عن دار المتن  (بوح الدخان) حكايات من مدينتي الجزء الثاني للكاتبة ميادة الحسيني، ر
158 زيارة 0 تعليقات
عكاب الطاهر في كتاب جديد : صدر عن مكتبة الدار العربية للعلوم ببغداد ، للكاتب والاعلامي عكا
229 زيارة 0 تعليقات

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

أخر مقال نشر للكاتب

  الخميس، 17 آب 2017
  2305 زيارة

اخر التعليقات

محرر مشعان الجبوري فاسد ؛ لكنه قال الحقّ / عزيز حميد الخزرجي
15 تشرين2 2019
الاستاذ عزيز المحترم .. بعد التحية بداية ارجو الاطلاع على رابط الذي ار...
: - الفيلسوف الكوني عزيز الخزرجي مشعان الجبوري فاسد ؛ لكنه قال الحقّ / عزيز حميد الخزرجي
15 تشرين2 2019
أخي الناشر المحترم: للأسف هذه المرة حُذف الرابط المتعلق بهامش الموضوع ...
: - محمد أبو عيد بعثرات .. / بسمة القائد
09 تشرين2 2019
أديبة أديبة شاعرة فكرها ينقش في الحياة يبحث عن جذوة ضوء يشعل بها عتمة ...
: - محمدأبوعيد ( أين ذهبت بقلبي؟ ) / بسمة القائد
08 تشرين2 2019
بالنور والظل والماء والعطر أشرق هذا النص فوق سطور الأدب إبداع حقيقي ...
: - الفيلسوف الكوني ألبيان الكونيّ لثورة الفقراء / عزيز حميد الخزرجي
07 تشرين2 2019
شكراً أيها المُحرّر الحرّ .. و بعد: جميل هي سياساتكم التي بآلتأكيد نحت...

مدونات الكتاب

يطلق الأتراك على ولاية أوردو : لؤلؤة البحرالاسود بينما العرب يسمونها : عروسة العالم العربي
زكي رضا
01 أيلول 2016
ضمن العديد من الفتاوى والتوصيات التي أفتت وأوصت بها مرجعية النجف الأشرف من تلك التي أثّرت
خارطة طريق أوباما ومشروع بايدنضرورات إستراتيجية وخطوط حمرعوامل مساعدة على التقسيمالتوصيات&
لقد اشتهر فى كتب الحديث والروايات كما ذكره الإسلاميون من مختلف الفرق والطوائف والمذاهب الإ
مهند الرماحي
19 كانون2 2015
بعد اللقاء الاخير الذي اجرته وكالة كل العرب مع المرجع الصرخي فقد اوضح الكثير من الامور الت
في 20 من الشهر الماضي , كتبنا والمحنا في تويتر وفي السوشيال ميديا حول " ما يلفت الأنظار عن
ترامب والترقّب العربي.. ؟؟الوضع العربي بشكل عام والعراقي بشكل خاص ونتيجة الضعف الذي تمر به
شاكر الناصري
14 تشرين1 2017
منذ بدايات مشروع استفتاء الانفصال عن العراق والذي أجري في 25 أيلول الماضي، في مدن كردستان
ستار الجودة
24 تشرين2 2014
عقدة الحكم الفردي التي تلازم العقلية السياسية العراقية هي من جر البلد إلى الحروب الطائشة و
عزيز الحافظ
04 كانون1 2016
قد تصبح نظرية المؤامرة إستعمالا لغويا غير مقبولا للمتلقي وخاصة عندما يركّز الكاتب على مواض

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال