الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اخبار أوروبا
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

اخبار أوروبا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

كلنا فاسدون؟ / احمد صبري

هذا العنوان أطلقه نائب عراقي في معرض رده على سؤال حول تورط بعض السياسيين بالفساد بالتأكيد على أن كل السياسيين هم فاسدون وسبب ضياع أموال العراق.
هذه الصراحة المتناهية من نائب اتهم حتى نفسه بتلقي رشا تكشف مقدار وحجم الأزمة التي يعيشها العراق التي وصلت بالجهر بعمليات الفساد من دون رادع أو خوف أو حتى مساءلة من تحوم حوله شبهات فساد من قبل الجهات المعنية.
وتجري عمليات النهب المنظم لثروة العراق في وقت قدر صندوق النقد الدولي ديون العراق الخارجية بنحو 122مليار دولار الأمر الذي ادخل العراق في منطقة الخطر لتجاوز ديونه نسبة60 بالمائة من الناتج المحلي الإجمالية وهي نسبة ليست مقلقة وإنما خطيرة وقد تفقد المجتمع الدولي ومؤسساته المالية باقتصاد العراق وبالتالي وقوفه على حافة الانهيار.
ومايزيد من المخاطر المحتملة بثروة العراق ماكشفته هيئة النزاهة العراقية عن أرقام صادمة بشأن قضايا الفساد في العراق التي اعلنت عن صدور 216 قرار منع سفر بينهم وزراء ومسؤولون بدرجات خاصة. تحوم حولهم شبهات فساد.
وملخص تقرير الهيئة للعام 2017 يشير إلى أن “أوامر استدعاء بحق مسؤولين كبار خلال النصف الأول من عام 2017 بلغت 2923 أمرا وصدور 28 أمر استقدام بحق وزراء ومن هم بدرجتهم. من دون ان تذكر تنفيذ قراراتها
وكشف التقرير عن أن الهيئة نفذت 91 عملية ضبط بالجرم المشهود 14 منها في بغداد و77 في بقية المحافظات وبلغ عدد المتلبسين 83 متهما وأن قيمة الفساد التقديرية في القضايا المغلقة بموجب قانون العفو العام بلغت أكثر من 150 مليار دينار .
وعلى الرغم من أن هيئة النزاهة تعهدت بملاحقة الفاسدين إلا أنها أكدت على تحقيق ذلك باقتناع الحكومة والبرلمان بأهمية تشريع قانون الكسب غير المشروع يعد ضمانة في منع الفاسدين من استغلال وظائفهم
.ولم يتفاجأ الرأي العام بما أعلنته هيئة النزاهة من هدر بالأموال وسرقتها وتورط وزراء ومسؤولين كبار لاسيما وان ما أهدر في ولايتي المالكي تجاوزت 800 مليار دولار ناهيك عن تعطل الماكنة الاقتصادية والزراعية التي وضعت العراق في ذيل قائمة الدول المتخلفة.
إن أزمات العراق تتسع وتولد أزمات من غير ان يرى العراقيون النور في نهاية النفق الذي يحاول العراق الخروج منه بعد غزوه واحتلاله خاصة بعد فشل الطبقة السياسية ورموزها الذين باتوا يرفعون جهارا شعار كلنا فاسدون.

الشاهين عكاب.. كما عرفته /أحمد صبري
ومضة في ظلام التخلف / احمد صبري

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الأربعاء، 03 حزيران 2020

أخر مقال نشر للكاتب

  السبت، 19 آب 2017
  2678 زيارات

اخر التعليقات

رائد الهاشمي رحل صوت الاعتدال (واثق الهاشمي) / رائد الهاشمي
03 حزيران 2020
عليكم السلام ورحمة الله أخي الغالي استاذ أسعد كامل وألف شكر من القلب ل...
زائر - منار القيسي الشاعرمنار عبد الرزاق القيسي : الأدوات والأجندة النقدية قاعدة لمعرفة روح القصيدة / دنيا علي الحسني
27 أيار 2020
الشكر الجزيل لشبكة الاعلام في الدنمارك والى كادرها والى الاديبة والاعل...
زائر - النحات شريف الطائي ( ابناء الخطيئة ) / د. زهراء التميمي
19 أيار 2020
كم أنتم مساكين يامن تبحثون عن الشهرة او عن غيرها على حساب اي امر سواء ...
اسعد كامل رحل صوت الاعتدال (واثق الهاشمي) / رائد الهاشمي
05 أيار 2020
السلام عليكم اخي العزيز الدكتور رائد الهاشمي المحترم انا لله وانا اليه...
زائر - نجيب طلال نـص حــكائي بعنوان : الطـنـجـرة / المؤلف: نجيب طلال
05 أيار 2020
تحياتي الخالصة لكم، وعلى تفضلكم بنشر هذالنص الحكائي الذي أهديته لك الأ...

مقالات ذات علاقة

في صيف عام 1977م اجتمعنا ثلة من الشباب اليافع مع الأستاذ التربوي ال
56 زيارة 0 تعليقات
نشرت الوطن الكويتية رسما كاريكاتيريا يعوض عن الف مقال ومقال يتكلم عن ما وصل له حالنا منذ ا
59 زيارة 0 تعليقات
يقول شاعر الأبوذية:عفا روحي لمشاكلها لها حيلأون ويضحك الشامت لها حيلتگول الناس كل عقدة لها
68 زيارة 0 تعليقات
زمن في خضم فوضى عارمه، استاسد الفأر، بعد خلو الديار، ولعب المنبثق توا من الرمال لعب الكبا
61 زيارة 0 تعليقات
اثناء الكوارث الطبيعية والمحن والازمات والمصاعب البشرية تظهرالحاجة للتعاون والتعاضد البشر
110 زيارة 0 تعليقات
هل من عالم منجد لشعوب العالم من هذا الجائحة والوباء الخطير؟ الذي شل حركة العالم وقضى على ف
70 زيارة 0 تعليقات
على ضوء رفع بعثة الاتحاد الأوربي في العراق علم المثلية الجنسية في بغداد ـ الجزء الثاني في
83 زيارة 0 تعليقات
ذات مساء من أمسيات لندن وفي إحدى المراكز الدينية رأيت حركة غير طبيعية على وجوه متجهمة، سأ
89 زيارة 0 تعليقات
في عيد الفطر المبارك حري بنا اليوم أن نعرج بالحديث عن شريحة هي الأكثر مظلومية من بين مختلف
76 زيارة 0 تعليقات
لما يزل الجدال بين الكتل والاحزاب المتنافسة على اشدّه بغرض الحصول على المناصب والوزارات وغ
74 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال