الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اخبار أوروبا
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

اخبار أوروبا

1 دقيقة وقت القراءة ( 144 كلمة )

بعضُ أحزانٍ وقوت / شعر: صالح أحمد

شَمسُ تشرينَ العَنيدَة

وصَدى فَجرٍ على بوّابَةِ الصبر البَعيدة

لم يذوقوا دِفأها مَن أوغلوا خلفَ الظّلام...

خلفَ تيهٍ وارتعاشاتٍ وقوت!

أوغَلوا... 

مَن أوهَمَ الأمواتَ أنّ الأمنِياتِ السّودَ في عَتمِ الليالي لا تموت؟!

أوغَلوا...

يا ضَيعَةَ الماضي إلى ضيقِ الفضاء

خائِرًا يمضي إلى بَردِ العراء

إهِ حينَ العيشُ أضحى بعضَ أحزانِ وقوت

وغَدا ليلُ الحَزانى مَركِبًا ينسابُ في بحرِ الفَناء

تَكذِبُ الآثارُ وَعدا

زمهريرٌ طَقسُهُم... 

يأتي ويَمضي دونَ عُشب.

والبقايا أمنِياتٌ يَبِسَت فوقَ الشِّفاه

كلُّ ما يُمكِنُ للمَنكوبِ أن يَحكي صَلاة

إهِ ما أقسى حياةً في الخيامِ الدّاكِنَة!

حيثُ يخشى المرءُ حتى أن تُعاديهِ خُطاه!

والمعاني الساكِنَة..

ليسَ في دَمعِ المُواسي أيُّ معنى للحياة

خلفَ طقسٍ مِن دُخانٍ ومَرار

شمسُ تشرينَ العَنيدَة 

رفضَت نِصفَ خريطَة

بصَقَت قَمحَ الغريب

وانتَحَت صَوبَ الفلاة

توقَظُ الفَجرَ على بوابَةِ الصّبرِ العتيدَة

تمنَحُ الرّملَ مسيرًا ولهيبا.

فوقَ آثارٍ الألى قد أيقظوا فجرَ العطاء

كي تعودَ الأرضُ تحيا نبضَ عشاقِ الحياة

المشروع الصهيوني في إفريقيا .. توظيف التاريخ لخدمة
الأنتخابات النكبة الكبرى / حيدر الصراف

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الأحد، 09 آب 2020

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الإثنين، 22 كانون2 2018
  1915 زيارة

اخر التعليقات

زائر - يحيى دعبوش أسعد كامل ــ أبو احمد رجل الصبر والنجاح والمحبة / الصحفي صادق فرج التميمي
06 آب 2020
اذا كان لنا أن نفتخر فأنت مصدر فكرنا. واذا أردنا أن نتعلم الصبر والكفا...
زائر - Mu'taz Fayruz أسعد كامل ــ أبو احمد رجل الصبر والنجاح والمحبة / الصحفي صادق فرج التميمي
06 آب 2020
انسان خلوق ومحترم كريم النفس طيب بشوش المحيا اعتز بمعرفته وصداقته بواس...
زائر - الصحفي عباس عطيه عباس أسعد كامل ــ أبو احمد رجل الصبر والنجاح والمحبة / الصحفي صادق فرج التميمي
06 آب 2020
علمان من الإعلام السلطة الرابعة التي لم تزل تحمل هموم ومشاكل المجتمع ا...

مقالات ذات علاقة

جامع السعادات أو ابو السعادات كما أحب أن اسميه يفتتح محطة الأنس كل عيد لذا فهو و(الكليجة)
1264 زيارة 0 تعليقات
لاتهدأ الذكريات التي تهب مثل الريح على دغل القصب , وتنتفض كموج البحر على الصخور , فتتلمس ل
1158 زيارة 0 تعليقات
  مع صباح الخميس السابع من شباط الجاري ، ستستيقظ العاصمة العراقية..بغداد ، على وقع افتتاح
986 زيارة 0 تعليقات
عن الألمانية: بشار الزبيدي من بين كل الفنون كان الشعر يتمتع بأعلى درجات التبجيل عند العرب.
1104 زيارة 2 تعليقات
شعر: *اليس ووكرترجمة: ابتسام ابراهيم الاسديعندما ظننتني فقيرة ،كان فقري مخزياًوسواد جلدنا
162 زيارة 0 تعليقات
للانوحتى في احلاميلا اشعرُ بالحرية ابداًمحاصرة بأناسٍ لا اعرفهميقفون على باب غرفتييحاصرون
89 زيارة 0 تعليقات
متابعة : خلود الحسناوي . بحضور نخبوي لفنانين وشعراء وادباء ورواد الثقافة والفن .. احتفى بي
3142 زيارة 0 تعليقات
النجف الأشرف/ عقيل غني جاحم أفتتح في محافظة النجف الأشرف المقر الجديد لدار البراق لثقافة ا
868 زيارة 0 تعليقات
كان ذلك ظهر يوم الثلاثاء ، الواحد والعشرين من شهر مايس الجاري ، حين وصلت مبنى جريدة الزمان
661 زيارة 0 تعليقات
خاص : حيدر حسين الجنابي يعتبر الدكتور ياسر لفته حسون المنصوري من علماء العراق واساتذته في
1628 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال