مداخلة في جلسة الشاعرة البصرية ابتهال المسعودي في اتحاد كتاب وأدباء البصرة - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اخبار أوروبا
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

مداخلة في جلسة الشاعرة البصرية ابتهال المسعودي في اتحاد كتاب وأدباء البصرة

البصرة / منتهى عمران

الشاعرة ابتهال المسعودي وابنها الرابع

الشعر بالنسبة للشاعرة ابتهال هو ابنها الرابع هذه الأم الحريصة على تربية أبنائها وصقلهم بأفضل صورة كان للشعر حصته من نفس الحرص والاهتمام .. من المفارقة أن ابتهال لم ترزق فتاة تملأ حياتها بالرقة والأنوثة فراحت تربي القصيدة لعلها تعوضها هذا الافتقاد .. ولذا وجدت أن شعر ابتهال انقسم بين نوعين من النصوص. . نصوص طويلة تشبه أولادها ونصوص قصيرة تشبه الفتاة المفقودة .. فنصوصها الطويلة اشتغلت عليها كثيرا ونحتت فيها اللغة واستجمعت قدر مايمكنها من الصور لتبدو في أفضل حالاتها هذا الاشتغال كان هاجسها فيه هو مناطحة نصوص جمع من الشعراء انضمت إليهم وتعاطت معهم سواء في الوسط الافتراضي ضمن المجموعات أو في الحياة العامة في لقاءات المهرجانات أو الجلسات. كانت ابتهال حريصة أن لاتحسب على رعيل الشاعرات اللواتي اقتصرت تجربتهن في الكتابة على التقليدي من العبارات الجاهزة والمألوفة في مناغاة الطرف الآخر.

فأنا
لاأجيد التحدث عنك بقسوة
أمام المرآة
ولأني امرأة عاشقة
استل صوري منها وأعود
دون أن أكتب حرفا
فالرحلة نحوك
كالعزف على وتر وحيد
أفهم ذلك جدا

لذا عند قراءة نصوصها الطويلة تحتاج إلى كثير من التركيز والتأمل ففي ثناياها كم كبير من ثقافة فكرية ولغوية اجتهدت لتنالها حتى أننا نجدها قد طغت على العواطف والأحاسيس والمشاعر الأنثوية تقول:

أنفقت الكثير من الوقت ياصديقي
لأصير امرأة تجتاز لحنا صوفيا
وتركب موجة احتدام أنفتها
فتنفست صعلكة الحروف
واقتفاء أثر الحياة
لن أسبل يدي لقيد
فذلك منتهى الغباء

يجدر الإشارة إلى أن المقطع الأول والثاني من نفس النص الذي يحمل عنوان ( نهايات محتدمة )

إن نص ( ليلة دراسية ) يعكس بشكل صارخ أثر الأولاد في شعر ابتهال فمن النادر أن نجد نصا نثريا يمزج بين الشعر ومعلومات من مناهج مدرسية فمن المؤكد أنها كتبته بعد جلسة دراسية ..
بين الأحياء والفيزياء والكيمياء لتنتهي بدرس الفن
لتقول:
اصدقائي دائما
يعتقدون أني رمز للجهاد
وأنا اعتقد أني
دمية كثيرة الملابس
تنشر ألوانها على سعة
دفتر الرسم في مكتبة ذلك المشاغب الذي أحب

الوطن السياسة الشهداء الأرامل التاريخ اسماء مفردات كثيرة وردت في نصوصها الطويلة ..
ولكنها تركت العفوية لنصوصها القصيرة والتي طالما يحتاج الشعر إليها ليكون سهل التماس مع المتلقي دون بذل الجهد الذهني والسمعي أو التأملي

اسمين فقط
احتجت أن اكتبهما
على دفتر المسودة
(( أنت. .. وأنت ))

لاتقلق
نصف وجعي
مضى
حيث النار هادئة
لاتلح على المزيد من النضج ..
قانون

سماء عذراء
استوطنتها حكمة امي
لكنها اغفلت تعويذتها
فأضاعتني

مثل هذه النصوص تشبه فتاة صغيرة تسعدنا بعفويتها وعذوبتها رغم بعض الحزن لكننا أحيانا يسعدنا طريقة بكاء الطفلة ...

ابتهال شاعرة تبحث عن التميّز ولكن ليس تحت عنوان الشعر النسوي بل الشعر فقط بمحاذاة الشاعر الرجل ... ولكن عليها أن لاتنساق كثيرا وراء هذا الطموح الذي قد يفقدها ميزتها الأنثوية التي هي الأصل في هذا الكون وأن تحافظ على عفويتها واسترخائها في التقاط الصور الشعرية لكي لاتكون مبالغة في حرفنتها خوفاً من انتقادات لن تكون بالضرورة في محلها فقصيدة النثر حرة بطبعها على عكس العمودي لذا ترهقها كثرة الاشتغال عليها ..
منتهى عمران _ البصرة _ العراق

مديات صوت / ابتهال المسعودي
أيها النسيان / الهام زكي خابط

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الجمعة، 22 تشرين2 2019

مقالات ذات علاقة

12 نيسان 2014
برغم مرور عامين على رحيل محمود صبري، الفنان والمفكر الرائد، والانسان قبل هذا وذاك،  لم ازل
3881 زيارة 0 تعليقات
21 نيسان 2014
علي العبودي /النجف الاشرفضمن المنهاج الثقافي لاتحاد الادباء والكتاب في النجف الاشرف 2014 س
4305 زيارة 0 تعليقات
18 أيار 2014
احتضنت قاعة الحبوبي في اتحاد الادباء والكتاب في النجف الاشرف الامسية القصصية لمجموعة من كت
4181 زيارة 0 تعليقات
22 آذار 2017
شبكة الاعلام في الدنمارك كوبنهاكن / رعد اليوسف شهد مساء الثلاثاء (21 آذار) تنظيم اُمسية
4045 زيارة 0 تعليقات
مكتب بغداد - شبكة الإعلام في الدانمارك تصوير يونس عباس سليم نظم أمير ديوان إمارة
4703 زيارة 0 تعليقات
رسالة بغداد / عكاب سالم الطاهرلليوم السادس ، على التوالي ، تستمر فعاليات معرض بغداد الدولي
3675 زيارة 0 تعليقات
17 نيسان 2017
للعام العشرين علي التوالي أقيم الحفل الختامي لتوزيع جوائز " مسابقة عمر الفاروق للقصة القص
3531 زيارة 0 تعليقات
23 نيسان 2017
في زيارة الى مقر مجلة ( الشبكة العراقية) برفقة الزميلة العزيزة نرمين المفتي مديرة الفضائية
3885 زيارة 0 تعليقات
مكتب بغداد - شبكة الإعلام في الدانمارك تصوير يونس عباس سليمنظم عميد ديوان قبائل زبيد
3398 زيارة 0 تعليقات
مكتب بغداد - شبكة الإعلام في الدانماركتصوير يونس عباس سليمافتتح اليوم الأربعاء العاشر من أ
3227 زيارة 0 تعليقات

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

أخر مقال نشر للكاتب

  السبت، 27 كانون2 2018
  1724 زيارة

اخر التعليقات

محرر مشعان الجبوري فاسد ؛ لكنه قال الحقّ / عزيز حميد الخزرجي
15 تشرين2 2019
الاستاذ عزيز المحترم .. بعد التحية بداية ارجو الاطلاع على رابط الذي ار...
: - الفيلسوف الكوني عزيز الخزرجي مشعان الجبوري فاسد ؛ لكنه قال الحقّ / عزيز حميد الخزرجي
15 تشرين2 2019
أخي الناشر المحترم: للأسف هذه المرة حُذف الرابط المتعلق بهامش الموضوع ...
: - محمد أبو عيد بعثرات .. / بسمة القائد
09 تشرين2 2019
أديبة أديبة شاعرة فكرها ينقش في الحياة يبحث عن جذوة ضوء يشعل بها عتمة ...
: - محمدأبوعيد ( أين ذهبت بقلبي؟ ) / بسمة القائد
08 تشرين2 2019
بالنور والظل والماء والعطر أشرق هذا النص فوق سطور الأدب إبداع حقيقي ...
: - الفيلسوف الكوني ألبيان الكونيّ لثورة الفقراء / عزيز حميد الخزرجي
07 تشرين2 2019
شكراً أيها المُحرّر الحرّ .. و بعد: جميل هي سياساتكم التي بآلتأكيد نحت...

مدونات الكتاب

رغم تهديدات الإرهابيين من فلول البعث (داعش)، والقاعدة، ومرتزقتهما من الإعلاميين المضللين ف
كثيراً ما نسمع عن ما يسمى بالادخار الوطني او الاجباري , الذي سيوفر اموالاً كافية لسد العجز
حسين رحيم
23 كانون1 2016
لأن التاريخ بدأ في  يوم ماطر لذلك كان الشتاء أول أحزان ألأرض احيانا.. أشعره
عبدالكريم لطيف
16 نيسان 2017
من الأمور شبهه البديهية أن الإنسان لا يمكن أن يغادر موطنه الأصلي إلا حينما يفقد كل الآمال
عبد الجبار نوري
27 كانون2 2019
توطئة / سُحقاً يا نفط-يا لعنة التأريخ /يا نظرة حسد بعيون مكحولة / من يوم الطلعت بكاعنه للي
كنا نتصور إن من يضع الشعب ثقته به لا بد وأن يتمتع بقدر كاف من المعرفة والذكاء والحكمة والح
جميل عودة
18 آذار 2018
هناك نزاعات وصراعات وحروب تفرض على اليمنيين، منذ نحو ثلاث سنوات، وبينما يذهب ضحية ذلك آلاف
د. اسعد كاظم شبيب
14 كانون2 2019
احتفل العراقيون بالعام الميلادي الجديد 2019 كلاً بطريقته الخاصة، ويحدوهم الأمل عاماً بعد آ
ابراهيم علوش
04 حزيران 2011
نشرت هذه المقالة في صحيفة المانيفستو الإيطالية في 22/4/2011، وأعيد نشرها بالإنكليزية في مو
مشكلة السيد مُقتدى أنه يتعامل بحسن النوايا ولا يأخذ العِبِر من أخطائهِ السابقة ،، لقد فض إ

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال