الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اخبار أوروبا
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

اخبار أوروبا

1 دقيقة وقت القراءة ( 204 كلمة )

شرَفُ الرِّجال / شعر: صالح أحمد

دَمي ومَواجِعي وصَدى اللَّيالي
وأمنيةٌ تَنوءُ بها ظِلالي

شُهودي إذ غَدا جُرحي مُباحًا
لتجتَمِعَ الشُّعوبُ على قِتالي

تمرَّدَ خافِقي لِيَرومَ مَجدًا
وما عَزَّت على الحُرِّ المَعالي

وأوقِنُ أنَّ هذا الكونَ قبرٌ
لمَن لم يَكتَسِب حُرَّ الخِصالِ

وموتُ الحُرِّ أوقَرُ مِن حَياةٍ
يعُزُّ بها المُشَرِّفُ مِن مَنالِ

وتَشتاقُ القلوبُ لريحِ طُهرٍ
وينتَحِبُ الجَلالُ على الجَلالِ

ويغدو دونَ أفقٍ كلُّ نَهجٍ
تَعَذَّرَ أن يَحيدَ عَنِ المَقالِ

يُعَربِدُ في دَياجي العُهرِ وَهمًا
ويَنفيهِ الخَيالُ مِنَ الخَيالِ

نَذَرتُ دَمي لِيغدو سَهمَ عِزّي
وقَد عزَّ النَّصيرُ وساءَ حالي

أصوغُ مِنَ اللّيالي دِرعَ صَبري
مِنَ الأضلاعِ قَوسي والنِّبالِ

تَنَكَّرَ لي الحواضِرُ والبَوادي
فما حادَ السَّرابُ عَنِ المَلالِ

وحيدًا تَكثُرُ الذِّئبانُ حَولي
وتزدَحِمُ الكلابُ على غِلالي

تَغافَلَ عَن دَمي الأكوانُ طُرَّا
فزِدتُ تَمَسُّكًا برؤى نِضالي

وإيمانًا بأنَّ سِلاحَ وَعيي
هوَ المُجدي إذا عَزَّ المُوالي

فلا شَرقٌ ولا غَربٌ أتاني
سوى بالمَوتِ حِقدًا والخَتالِ

فما اهتَزّوا لذَبحي واقتِلاعي
ولا ارتاعوا لقَمعي واحتِلالي

وكلُّ أيَّدَ المحتَلَّ جَهرًا
ولا.. ما أضمَروا غيرَ اغتِيالي

وما أذكوا سوى النّيرانِ فينا
وما دَعَموا سوى حُمّى اقتِتالي

كَفى يا قَومُ صَدًّا وافتِراقًا
تَنامى الجُرحُ في طولِ الجِدالِ

كَفاكُم ما الأعاجِمُ غيرُ شَرِّ
تَغَذّى مِن هَواني وانخِذالي

وليسَ بِنافِعي إلا اعتِمادي
على نَفسي، وَجَدّي، وامتِثالي..

لِشِرعَةِ خالِقي فأقومُ صَفًا
كَبُنيانٍ أشَدُّ مِنَ الجِبالِ

يوحِّدُنا التّعاضُدُ والتَّآخي
وحقٌّ لا تُغَيِّبُه اللّيالي

أدافِعُ عَن وُجودي عَن كَياني
بما أعدَدت مِن جُهدي ووَعيي
وما استَنهَضتُ من شَرَفِ الرِّجالِ

 

مرافئُ فِي ذاكرةِ يحيى السماوي ( الحلقة الرابعة وا
الرد الأخر / ماهر محيي الدين

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الخميس، 24 أيلول 2020

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

اياد صبري مرقس افتتاح مكتب استشاري قانوني من خلال خبراء متخصصين للمقيمين من العرب والاجانب في كوبنهاكن - دانمارك
22 أيلول 2020
مرحبا اخ حسين اعتذر منك لتاخير الرد وسابقى على تواصل دائم مع اي استفسا...
اياد صبري مرقس الى الاجانب والمقيمين في الدنمارك : شركة (المعرفة الداخلية) تقدم كل الخدمات للاجانب
22 أيلول 2020
شكرا جزيلا دكتور نزار العزيز انت اخ كبير واعتز بك كثيرا .. شكرا للطفك ...
زائر - علاء كاظم سلمان الخطيب الى عدوي المحترم محمد جواد ظريف / علاء الخطيب
21 أيلول 2020
السيد علاء الخطيب أنا المهندس علاء كاظم سلمان الخطيب (عراقي-أمريكي مقي...
زائر - عبد الله صدرت حديثا رواية شيزوفرينيا_اناستازيا .. للكاتب الجزائري حمزة لعرايجي
20 أيلول 2020
اهلا بك ابن الجزائر ابن المليون شهيد .. نتشرف بك زميل لنا
زائر - نزار عيسى ملاخا الى الاجانب والمقيمين في الدنمارك : شركة (المعرفة الداخلية) تقدم كل الخدمات للاجانب
13 أيلول 2020
الأستاذ اياد صبري مرقص أشهر من نار على علم نورت الفيس بوك تحياتي وتقدي...

مقالات ذات علاقة

جامع السعادات أو ابو السعادات كما أحب أن اسميه يفتتح محطة الأنس كل عيد لذا فهو و(الكليجة)
1376 زيارة 0 تعليقات
لاتهدأ الذكريات التي تهب مثل الريح على دغل القصب , وتنتفض كموج البحر على الصخور , فتتلمس ل
1288 زيارة 0 تعليقات
  مع صباح الخميس السابع من شباط الجاري ، ستستيقظ العاصمة العراقية..بغداد ، على وقع افتتاح
1112 زيارة 0 تعليقات
عن الألمانية: بشار الزبيدي من بين كل الفنون كان الشعر يتمتع بأعلى درجات التبجيل عند العرب.
1243 زيارة 2 تعليقات
شعر: *اليس ووكرترجمة: ابتسام ابراهيم الاسديعندما ظننتني فقيرة ،كان فقري مخزياًوسواد جلدنا
264 زيارة 0 تعليقات
للانوحتى في احلاميلا اشعرُ بالحرية ابداًمحاصرة بأناسٍ لا اعرفهميقفون على باب غرفتييحاصرون
174 زيارة 0 تعليقات
متابعة : خلود الحسناوي . بحضور نخبوي لفنانين وشعراء وادباء ورواد الثقافة والفن .. احتفى بي
3335 زيارة 0 تعليقات
النجف الأشرف/ عقيل غني جاحم أفتتح في محافظة النجف الأشرف المقر الجديد لدار البراق لثقافة ا
1003 زيارة 0 تعليقات
كان ذلك ظهر يوم الثلاثاء ، الواحد والعشرين من شهر مايس الجاري ، حين وصلت مبنى جريدة الزمان
787 زيارة 0 تعليقات
خاص : حيدر حسين الجنابي يعتبر الدكتور ياسر لفته حسون المنصوري من علماء العراق واساتذته في
1907 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال