الدنمارك تشدد شروط منح الجنسية فيها 2018 - لن يكون هناك تسامح مع من يعيش على المساعدات المالية - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اخبار أوروبا
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

الدنمارك تشدد شروط منح الجنسية فيها 2018 - لن يكون هناك تسامح مع من يعيش على المساعدات المالية

اليسار الدنماركي في حزب اللائحة الموحدة، انتقد ما سماه "التشكيك بمهنية الأطباء". ورأت عضو البرلمان عن الحزب، ستينا بريكس، أن "هذا التعديل يعني انتهاج نموذج بيروقراطي غير ضروري". وبحسب التعليل الذي يقدمه حزب المحافظين، في إطار سياسة دمج صارمة تتطلب تعلم اللغة، فإن منح الجنسية، وفقاً للدستور، هو قضية سياسية، ويأمل هؤلاء تمكين "متخصصين مهنيين من فحص أسباب عدم تعلم اللغة بعد الحصول على تقرير طبي". ومن بين أهم التعديلات المقترحة، بتوافق بين أحزاب الأغلبية البرلمانية، يبرز التعديل الذي يستثني "أعضاء العصابات" ممن ولدوا في الدنمارك أو خارجها من أصول مهاجرة. ويأتي مقترح التعديل هذا بعد أن شهدت الدنمارك "ترحيل شبان محكومين ويحملون جنسية الدنمارك". حالات الاستثناء من تعلم اللغة تدرس بدقة (ناصر السهلي) اقــرأ أيضاً ويعني المقترح أن هذه أفراد الفئة "لن يمنحوا الجنسية أبداً، بغض النظر عن سنوات الإقامة ومكان الولادة، طالما أنهم انخرطوا في أعمال جنائية وإجرامية، ولو كانت بسيطة، مثل التهديد". وترى وزيرة الهجرة، انغا ستويبرغ، أن "المسألة مبدئية، إذ لا تمكن مكافأة أعضاء عصابة من الأجانب بمنحهم مواطَنة دنماركية، وعلينا أن ننتهج سياسة متشددة جادة بوجه هذه الفئة الخارجة عن القانون". ويلقى هذا المقترح تأييد معظم أحزاب البرلمان، استناداً إلى فقرة في قانون العقوبات المتعلق بالانتماء إلى عصابات. وتعاني الدنمارك مشكلة مع 432 شاباً على الأقل أعضاء في هذه العصابات يحملون جنسية الآباء، وكثيرون منهم ولدوا في الدنمارك. وبالرغم من الأصوات المنتقدة لحرمان هؤلاء من المواطنة ترد أحزاب اليمين، كما تفعل ستويبرغ، باعتبارها وزيرة دمج وهجرة، بأنه "طالما أن هؤلاء لا يرغبون بنا وبقوانيننا فلماذا بالأصل يحتجون على رفضنا منحهم المواطنة؟". وتكرر ستويبرغ باستمرار مقولة: "من لا يطيق العيش عندنا فليرحل إلى البلد الذي يراه الأنسب له". العمل بدون انقطاع والاستقلال المادي يسهلان نيل الجنسية (ناصر السهلي) ويعتبر التشديد الثالث المتعلق بـ"ضرورة إثبات استقلالية مالية عن المساعدات"، أي العمل طيلة 5 سنوات كشرط للجنسية، وهو أحد أهم التعديلات التي يمكن أن تطاول آلاف العاطلين من العمل. فوفقاً لاشتراطات الليبراليين في القانون الجديد "لا يمكن الحصول على المواطنة إذا كنت تعتاش على فوائد تعويضات البطالة لأكثر من 4 أشهر خلال السنوات الخمس الماضية". ويعني هذا عملياً أنه لن يكون هناك تسامح مع من يعيش على المساعدات المالية من البلديات، حتى لو عمل الإنسان سنوات واضطر لتلقي مياومات خلال 4 أشهر طيلة خمسة أعوام. ويجرى رفض طلب التجنيس في هذه الحالة، وعلى صاحبه الانتظار مرة أخرى لإثبات استقلاليته الاقتصادية. ويعلل الليبراليون حماستهم لهذا التعديل، على لسان عضو لجنة التجنيس في البرلمان، لاورا ليندال، بالقول إن "من يريد المواطنة عليه أن يرسل إشارة واضحة بأنه مستقل اقتصادياً بالكامل ولا يتلقى مساعدات".

 

لو كنّا تلاميذآ ،،،لكان لنا أفضل !!!؟؟ / أسيت يلده
تلقى مهاجم منتخب الدنمارك، نيكولاي يورغنسن، تهديدا

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الأربعاء، 23 تشرين1 2019

مقالات ذات علاقة

03 حزيران 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -ألغت الدنمارك، الجمعة 2 يونيو/حزيران، عقوبة التجديف، بع
5776 زيارة 0 تعليقات
14 أيار 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - كشفت شركة "يارا" النرويجية عن خططها لتطوير أول سفينة
6094 زيارة 0 تعليقات
25 آذار 2017
كوبنهاكن / شبكة الاعلام رعد اليوسف شهدت القاعة الجديدة للأكاديمية العربية في الدنمارك ،
7530 زيارة 0 تعليقات
شبكة الاعلام / خاصتم اليوم الاثنين 26 حزيران ، في اكاديمية البورك للعلوم / جامعة كاليفورني
7125 زيارة 0 تعليقات
05 آب 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -أعلن الأمير هنريك زوج ملكة الدنمارك، أنه لا يريد أن "يد
4145 زيارة 0 تعليقات
09 آب 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - قالت صحيفة The Local الدنماركية يوم أمس، بأنه من المحت
4493 زيارة 0 تعليقات
شبكة الاعلام / خاصتم اليوم الاثنين 26 حزيران ، في اكاديمية البورك للعلوم / جامعة كاليفورني
2620 زيارة 0 تعليقات
04 أيلول 2017
يرغب رئيس الحكومة بعقد اتفاق بخصوص رسوم تسجيل السيارات في أقرب وقت ممكن. ومن المرجح عقد ال
3580 زيارة 0 تعليقات
10 أيلول 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -أكدت وكالة الأنباء الروسية إنترفاكس أن الأمير هنريك زوج
3727 زيارة 0 تعليقات
26 أيلول 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -نشرت وزيرة الهجرة الدنماركية إنجر شتويبيرغ في صفحتها عل
3657 زيارة 0 تعليقات

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 04 تموز 2018
  951 زيارة

اخر التعليقات

: - حسين يعقوب الحمداني افتتاح مكتب استشاري قانوني من خلال خبراء متخصصين للمقيمين من العرب والاجانب في كوبنهاكن - دانمارك
16 تشرين1 2019
تحية طيبة لدينا أستشارتين قانونية لو سمحتم فهل لنا بالعنوان المتوفر لد...
: - SUL6AN سأرحل / غازي عماش
13 تشرين1 2019
مبدع دايمآ
: - علي العراقي 1الليزيانثس في غابة / اسراء الدهوي
18 أيلول 2019
مقال رائع ومهم يحاكي واقعا ..
: - سامسون محمد مرسي والتّلفزيون الإسرائيلي الذي تواجد حصراً في مقبرته! / خالد الجيوسي
04 أيلول 2019
استاذ خالد سلام من الله عليك كنت ابحث عنك طويلا و خصوصا عن مقالاتك في ...

مدونات الكتاب

قلـّة أولئك الذين تنتصر حصاناتهم على اغراءات السلطة وبهرجها!لـَو تذكر الحاكم و(آل بيته) قل
عبد الحمزة سلمان
20 حزيران 2018
أدرك الشعب العراقي خطر ممارسة ديمقراطية صناديق الإقتراع لعام 2018, فكانت النسبة بين مصوت و
قبل عامين سطع في سماء العرب نجم هذا الإسطنبولي رجب طيب أردوغان، في منتدى دافوس، عندما أخذ
التحرك نحو مصر من الممكن أن يخلق شريك وحليف قوي, لكن طول السنوات الماضية, بقيت النخبة الحا
واثق الجابري
14 تموز 2016
دون شك أن الإرهاب كالذئب السائب في الأحياء المدنية، ويُحاول إستغلال الخلافات السياسية للرد
محمود كعوش
28 آذار 2017
قمة عمان وعدم توقع غير المتوقع !!(القمة تنعقد هذا العام في منطقة البحر الميت جنوب غرب العا
سامي جواد كاظم
22 كانون2 2017
اولا هذا نص الخبر ومن ثم التعليق عنوان الخبر "الكونغرس الامريكي يرفع حزبي الاتحاد والديمقر
قد يصعُب علينا تجاوز جريمة قتل اليمامة الفلسطينية سماح زهير مبارك، تلك الصبية التي لامس عم
وسام سعد بدر
26 أيار 2018
تصاعدت الاحتجاجات الشعبية في عدد من محافظات العراق بسبب تردي تجهيز الطاقة الكهربائية في هذ
بالأمس إحتضنت طفلتي الصغيرةراقبت سعادتها وإبتسامتها الهانئةوكأنني أراها لأول ولآخر مرةوفي

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال