وزير من حصة الجميع / راضي المترفي - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اخبار أوروبا
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
استعمل كابشا *
Reload Captcha
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقائق وقت القراءة ( عدد الكلمات 331 ) .. ( من فضلك أكتب تعليقك في نهاية الموضوع )

وزير من حصة الجميع / راضي المترفي

اليوم كنت ضمن وفد اتحاد الصحفيين الزائر لوزارة الثقافة التي يرى اغلب المثقفين والادباء انها سلبت او اغتصبت منذ خروج اخر وزير مثقف منها وحولت الى سهم تتقاذفه المحاصصة بعيدا عن المثقفين اذ يدير دفتها ارهابي مرة وعسكري اخرى وبعيدا عن الثقافة ثالثة حتى فقد اصحاب الهم الثقافي باستردادها او استعادتها من ايدي المغتصبين وفقدوا كل امل بذلك حتى لعبت الصدفة دورا لم يكن بالحسبان بعد ان اختلف المتحاصصون على من يكون حاكما على الثقافة او تكون من حصته السلطة على الثقافة في العراق حد العجز والقبول بحلول لم تكن في حساباتهم وكان احد هذه الحلول الاتيان بوزير من خارج اسوار المحاصصة ولايفهم لغتها .. نعم لقد جاءت الصدفة المحضة بآثاري كرس جل وقته وحياته للعيش بين اطلال امم خلت وقرون سبقت ليكشف اسرارها واسباب نجاحاتها في اشادت حضارات دامت شامخة اثارها حتى اليوم . لقد انتقل الوزير بغفلة محاصصة من الماضي الى مواجهة الحاضر . في زيارة اليوم التي كانت للتهنئة بالاستيزار والتي لاتحتمل غير المجاملات والامنيات حدث شيء لم يكن في هكذا جلسات اذ اظهر الوزير اطلاع كامل على المشهد الثقافي وماحصل فيه من تخريب واهمال وطلب تظافر الجهود من اجل النهوض بالثقافة العراقية من جديد واصر على ان وزارة الثقافة هي حكومة والحكومة يجب ان لاتراقب الابداع ولاتحجر عليه ولاتضيق عليه لكن ممكن ان تكون داعمة او ساندة وقد تكون راعية في جانب ما ورفض الوزير التفاوت الحاصل بين التشكيلات المهنية بقوة واعية واكد على اننا نعيش زمن فيه فسحة ديمقراطية كبيرة وليس زمنا شموليا لكي تكون للصحفيين او الفنانين او الادباء مرجعية واحدة موروثة من الزمن الشمولي ويمسك بجلابيبها اشخاص يبحثون عن فرض سطوتهم وسيطرتهم على الاخرين . لقد طمان وزير الثقافة اليوم رئيس اتحاد الصحفيين والوفد المرافق له بالمساواة والعدالة التامة فلا تفضيل للنقابة على الاتحاد ولا تفضيل للاتحاد على النقابة كلاهما رافد يصب في نهر الاعلام والصحافة والثقافة والتقديم والتفضيل يكون بموجب المنجز المقدم من هذا الطرف او ذاك , وكان كلام فعلا يثلج الصدر وينسينا ما تركته المحاصصة البغيضة من شروخ في جسد الصحافة خصوصا والثقافة عموما . شكرا للرياح الطيبة التي حملت هذا الوزير الى كرسي وزارة الثقافة

جريمة في المنطقة الخضراء / واثق الجابري
الجيش المظلوم ! / ثامر الحجامي
 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الثلاثاء، 22 كانون2 2019

أخر مقال نشر للكاتب

  الثلاثاء، 08 كانون2 2019
  53 زيارة

اخر التعليقات

: - براء تاريخ الاحتفال بالميلاد / مجيد الحساني
07 كانون2 2019
احسنت التوضيح موضوع جميل
اسعد كامل وظائف صحفية فقدتها / محسن حسين
04 كانون2 2019
استاذنا الفاضل محسن حسين المحترم .. بداية اود ان اشكر الله سبحانه وتعا...
محسن حسين وظائف صحفية فقدتها / محسن حسين
04 كانون2 2019
مدونة باسمي في الدنمارك في أول ايام السنة الجديدة 2019 خصصت شبكة الاعل...
: - حسين الحمداني العبادي: تعامل ترامب مع العراق بهذه الطريقة سيضر بالعلاقات بين البلدين
28 كانون1 2018
السيادة الوطنية تعني القوة تعني رجال يبنون أوطانهم بكل تجرد ونزاهة فأذ...
: - فريد التضامن العربي.. حبر عن ورق
28 كانون1 2018
صدق من قال اتفق العرب على ان لا يتفقوا

 

 

أخبار صحية

غرائب وعجائب

الأسرة والمنزل

تربية الاطفال

دراسات وبحوث

كمبيوتر وانترنيت

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال