شبكة الاعلام في الدانمارك ظلٌّ .. ولا أشجار / شعر: صالح أحمد - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اخبار أوروبا
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( عدد الكلمات 265 ) .. ( من فضلك أكتب تعليقك في نهاية الموضوع )

ظلٌّ .. ولا أشجار / شعر: صالح أحمد

الأفق عَهد
فتفجّري يا ساعةَ الميلادِ عُذرًا
واحبَلي مِن دَفقِ دِجلَةَ
ثمَّ طيري نحوَ بابِ المَندِبِ المطعونِ في أفقِ اغتِراب
لا بُدَّ أن تقوى قليلًا شمسُ ذاك المَدِّ
كي تصحو شُجَيراتٍ تساقَطَ ظلُّها لما تَفَرَّعنا قليلا
وانحَرَفنا... لا يسارًا.. لا يمينا...
ضاعَتِ الأوقاتُ فينا،
ثمَّ ضِعنا، أو نَسينا
ما تبقى مِن مناخاتٍ تساقَطَ وُدُّها لما تزَعزَعنا
وريحٌ لم تَكُن فينا، ولا .. ما أَلقَحَت منا...
تَزَوَّجَتِ النّخيلا
سِرنا بلا ظِلٍّ فصارت خَيمَةُ التّرحالِ عُمرًا
عتمَةُ الليلاتِ سترًا
فالتَزَمنا ظِلَّنا الباقي وقلنا:
نَرتَدي أحلامَنا سرًّا لِتُنجِبَنا المدينةُ،
أو يُفيقَ زَمانُنا مِنّا كأمنِيَةٍ تَعَشَّقَتِ الرّحيلا...
أَوغَلَت فينا، فأَوغَلنا بعيدًا عَن مَسامِعنا
فصارَ الأفقُ ناحِيَةً تُناصِبُنا الأفولا...
فاعتَرَفنا أنَّنا مِنّا، وأنَّ البيدَ مِنّا، والصّدى مِنا، وعامَ الفيلِ مِنّا...
والمنافي علّمَتنا كيفَ نمتحنُ الهواءَ، وكيفَ نقتَبِسُ الذهولا...
عِندَما يَحتَلُّنا الماضي وتنسانا الجِهاتُ؛
نَظَلُّ نَمضي...
لا كما نحتاجُ، أو يشتاقُنا
طَقسُ التلوُّنِ والتَّمَنُّعِ عن مزايا الريحِ
والسُّكرِ المُباحِ بخَمرَةِ المَلهوفِ لا يرجو وِصالا
وانجَرَفنا...
ثمَّ ما متنا، ولكنّا تَجَمَّدنا على شَرَفِ الرجوعِ المُرِّ
فازدَدنا ضَلالا
ثمَّ ذُبنا في مَجاري العُذرِ،
تيارِ انتِصاراتِ الكلامِ السَّهلِ في حَقلِ الخَديعةِ...
هكذا ازدَدنا اعتِلالا
***
يا أيُّها الحبُّ الذي عِشناهُ حتى لا نَكونَ بلا رسالَة
قد آنَ للأشواقِ أن تَرتَدَّ منا، أو علينا، أو على حبرِ المَقالَة
فلتَجمَعِ الريحُ التي ما أذعَنَت لجنونِنا أشلاءَنا فيها على شرَفِ البَسالَة
***
لا شيءَ يُثبِتُ أننا مِنّا، وأنَّ شِتاءَنا منّا...
وكلُّ طقوسِنا تذوي بلا برقٍ، ولا رَعدٍ، وتُرهِقُنا احتِمالا...
لا شيءَ يثبِتُ أنّنا حينَ اعتَصَرنا الحلمَ ما نِلنا المُحالا
فلربَّما كُنا على وَشكِ الرجوعِ لِما جَرى عُذرًا لِيَذكُرَنا الطّريقُ
وتكتَفي الأحوالُ في دَمِنا ارتِحالا
الأفقُ عَهدٌ
فانتَصِب يا صبرُ روحًا، واستَفِق
زَمَنًا يصبُّ وقارَهُ فينا لنَجتَرِحَ المآلا...

الأمل المشرق .. وداعاً للزمن الباكي / فارس حامد عب
مجرّدُ رأيٍ تجريديٍ .! / رائد عمر العيدروسي

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الخميس، 20 شباط 2020

مقالات ذات علاقة

11 شباط 2017
يومَ كان طفلاًكان الفراتُشقياًيتمرّن على القفزِبين التلالليس بالوَلدِ العاقّـ كما يُزعَمُ
4259 زيارة 0 تعليقات
12 كانون1 2016
وجعْ وطن/أليك حبيبي ... ودعني أصلي .!! نحن جيلٌ خارجٌ من رحم الحروب ، مثقلون بمسؤولية أخلا
4372 زيارة 0 تعليقات
صحراءٌ مقفرةٌ كانتْ...لا خُضرةَ فيها أو ماءهاجرها الغيثُ ولم يبقَ...يُسعفها غير الإغماءعلّ
2088 زيارة 0 تعليقات
21 حزيران 2018
ليس هنالك أي اختلاف في تعريف المثقف بين أهل اللغة، إلا ما جاء فيما نسبه مجمع اللغة العربية
980 زيارة 0 تعليقات
مقداد مسعود/ 1954 شاعر وناقد عراقي معروف ومشهور يحمل رقماً ثراً متلئلئاً وساطعاً في أرشفة
3544 زيارة 0 تعليقات
"رواية " كم أكره القرن العشرين"للروائي عبدالكريم العبيدي/والصرخة المكبوتة" لزمن العتمة وأس
1369 زيارة 0 تعليقات
29 نيسان 2018
لاشيء يشبه الحلم بكمنتشية هي الأحلام حين ترأف بهاتناظرك عن بُعدتراقص صوتك المختال في تقاسي
1829 زيارة 0 تعليقات
12 شباط 2018
أغنية المطر راقصت أحلامي  عانقت السماء أشعلت جذوة عشق  قيثارة نبتت في قلبي  كانت حكاية صمت
2058 زيارة 0 تعليقات
15 كانون1 2017
أنا والتوليب نعشق اسمه حد الهذيان إن غفوت أنا لحظة اشتعل التوليب عشقاً فأغار ويروقني ال
2567 زيارة 0 تعليقات
20 أيلول 2018
أيا قتامة الشروقصباح عابسصوت النور على صواري الفجر ينوحاسترق النظر إليك ياعرس الأعراس في د
789 زيارة 0 تعليقات

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 18 كانون1 2019
  110 زيارة

اخر التعليقات

: - ناصر اللاجئين في ظل سلطة القانون الدولي العام / الدكتور عادل عامر
16 شباط 2020
للاسف القانون الدولي العام لا يحمي الافراد جيدا بل كل همه الدول الكبرى...
: - محمد البهتان والمجتمع / رجاء يحيى الحوثي
25 كانون2 2020
هل حضرتك في اليمن ؟؟؟
رائد الهاشمي موازنة عام 2020 كارثة اقتصادية على العراقيين / رائد الهاشمي
22 كانون2 2020
شكراً لكرم المرور أخي العزيز استاذ منهل الطائي والحلول لانقاذ الاقتصاد...
رائد الهاشمي موازنة عام 2020 كارثة اقتصادية على العراقيين / رائد الهاشمي
22 كانون2 2020
شكراً لمرورك العطر أخي الكريم استاذ ياس العلي وأؤيدك تماماً بمبدأ مقاي...

مدونات الكتاب

بداية وقبل الولوج في مضامين ومحتوى مقالنا هذا ومالاته، نؤكد اننا مع ابطال الحشد الشعبي الذ
الصدق والعذوبة والإنسانية تميّز ثوّار بلادي،اياديهم مليئة بالعطاء حياتهم محفوفة بالمخاطر،ي
منتهى عمران
11 آذار 2016
عندما نشعر بعجز العقل عن تفسير الظواهر. . أو إيجاد حلول لمشاكلنا نلجأ إلى الله الذي نتوقع
بدأ العدد التنازلي للإمارات وهي تغرق بدماء اهل اليمن الطيبين،وهذا العد التنازلي هو ريح من
بعد أن تعود العراقيون طيلة حكم نظام البعث، على الأحكام الظالمة والاستبداد بالقرار الخاطئ،
لربما يتفق معي البعض ويشمئز مني الاخرون او يشتمني في داخله بخصوص ما يتعلق بالنقد الادبي وا
سمير حنا خمورو
13 أيار 2018
كاد فيلم "الرجل الذي قتل دون كيشوت"، أن يقتل مخرجه، حارب طواحين التمويل لمدة 20 سنة العدال
القديس مار كوركيس ولد سنة 280 م من مدينة اللد الفلسطينية، في عهد الملك الروماني ديوكلنسيان
حسن حاتم المذكور
04 تشرين1 2014
عندما جعلوا من الوحدة الوطنية خرافة والحديث عنها تخريف , لم يبق لنا سوى الأستذكار الخجول ل
محمد حسب
30 آب 2017
(اذا كانلك عند الكلب حاجة قلوه يا سيدي)مثل مصريبعض الكلاب والقطط محظوظة, والفئران ايضاً, ب

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال