الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

RSS
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

السيدعلي الامين يرثي أستاذه الشهيد الصدر !!!

حيِّ العراق وحيّ الشعب والقببا / وافخر بصدرٍ أضاء الأنجم الشّهُبا حاز الرياسة في شتّى العلوم غدا / بحراً عظيماً يفوق الدرَّ والذّهبَا يروي العطاشى إلى علمٍ ومعرفةٍ / ما جفَّ شاطئه يوماً ولا نَضَبَا أسّستَ مدرسة أوضحت منهجها / عنها نفيتَ جمود العقل والرّيَبَا ملكتَ ناصية التحقيق مجتهداً / في كل حقل غرست العلم والأدَبَا ----- قد صوَّروا العلم في صمتٍ وفي دعةٍ / وقد أبيتَ له إلّا الفدا نَسَبَا فالعلم لو لم يكن للحقّ نحملهُ / لم يبعثِ الله
متابعة القراءة
  4675 زيارة
  0 تعليقات
4675 زيارة
0 تعليقات

المواطنون و الرعيّة / السيد علي الأمين

المواطنون هم المعبر عنهم في الفقه السياسي بالرعية كما جاء في جملة من النصوص الدينية منها: ( كلكم راعٍ وكلكم مسؤول عن رعيته، الإمام راعٍ ومسؤول عن رعيته. . . ) و ( كل سائس إمام). . ومما يكشف عن إطلاق كلمة الرعية على المواطنين على حدٍ سواء وإن اختلفت انتماءاتهم الدينية ما ورد في كتاب الإمام علي ( ع) إلى مالك الأشتر عندما ولّاه على أهل مصر وفيهم الأقباط غير المسلمين: ( أشعر قلبك المحبة للرعية واللطف بهم والعطف عليهم
متابعة القراءة
  13503 زيارة
  0 تعليقات
13503 زيارة
0 تعليقات

مسيحيون ومسلمون في سبيل كرامة الإنسان / السيد علي الأمين

العلاقة الأولى بين المسيحية والإسلام كانت عندما كان الإسلام محاصراً ومطارداً في مكة المكرمة عندما أوذي المؤمنون بالرسالة الجديدة فخرجوا من الوثنية و الشرك فأشار النبي صلى الله عليه وآله عليهم يومئذ ان يذهبوا للحبشة التي كانت تحكمها المسيحية فقال لهم اذهبوا إلى الحبشة فإن فيها ملكاً لا يظلم عنده الناس. وذكر القرآن الكريم الرابط بين المسيحية والإسلام عنما اخبرهم "غلبت الروم في أدنى الأرض " الروم كانوا يحملون المسيحية هزموا يومئذٍ من الفرس الذين كانوا وثنيين فأخبرهم القرآن الكريم بأنهم
متابعة القراءة
  4665 زيارة
  0 تعليقات
4665 زيارة
0 تعليقات

الإمام علي علي السلام والصحابة رضي الله عنهم

الإمام علي علي السلام والصحابة رضي الله عنهمقال الإمام علي في نهج البلاغة (...لَقَدْ رَأَيْتُ أَصْحَابَ مُحَمَّد(صلى الله عليه وآله)، فَمَا أَرَى أَحَداً يُشْبِهُهُمْ مِنْكُمْ! لَقَدْ كَانُوا يُصْبِحُونَ شُعْثاً غُبْراً، قَدْ بَاتُوا سُجّداً وَقِيَاماً، يُرَاوِحُونَ بَيْنَ جِبَاهِهِمْ وَخُدُودِهِمْ، وَيَقِفُونَ عَلَى مِثْلِ الْجَمْرِ مِنْ ذِكْرِ مَعَادِهِمْ! كَأَنَّ بَيْنَ أَعْيُنهِمْ رُكَبَ الْمِعْزَى مِنْ طُولِ سُجُودِهِمْ! إِذَا ذُكِرَ اللهُ هَمَلَتْ أَعْيُنُهُمْ حَتَّى تَبُلَّ جُيُوبَهُمْ، وَمَادُوا كَمَا يَمِيدُ الشَّجَرُ يَوْمَ الرِّيحِ الْعَاصِفِ، خَوْفاً مِنَ الْعِقَابِ، وَرَجَاءً لِلثَّوَابِ!).وكان يقول كما جاء في كتاب الغارات لإبراهيم الثقفي
متابعة القراءة
  4950 زيارة
  0 تعليقات
4950 زيارة
0 تعليقات

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال