الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

RSS
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

هل يجوز ترديد القسم العسكري في صحن الائمة؟ / الدكتورعبد القادر القيسي

بداية ان مقالي يتناول الموضوع من ناحية قانونية ذات بعد عسكري، بعيدا عن أي تفسير ديني مغرض قد يدخلنا البعض فيه لغاية في نفس يعقوب، وال البيت الكرام لهم المنزلة الرفيعة في القلوب والعقول، وكنت عازم على الكتابة قبل هذا الوقت عن تلك الممارسة؛ لكن عافيتي كانت لا تعينيني على الكتابة بسبب اجرائي عملية جراحية (شافكم الله) وبعدها سفري؛ ورغم أنى لست من المدمنين على مشاهدة الفضائيات إلاّ باليُسر اليَسير من الوقت، لكني توقفت مؤخراً عندما ادى المئات من طلبة الكلية
متابعة القراءة
  4675 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
4675 زيارة
0 تعليقات

مؤهلات المحافظ ومجلس المحافظة في العراق (لصوص بالنهار زناة في الليل) / الدكتور عبدالقادر القيسي

بداية مضمون مقالي لا ينصرف للمحافظ او عضو مجلس المحافظة الوطني الغيور على بلده، واينما ترد جملة المحافظ ومجلس المحافظة فإننا نقصد البعض منهم، وأقول:::كرسي المحافظة شهد وجود عدد من الرجالات الذين طبعوا التاريخ ليس بمواقفهم ووقفاتهم بل بطريقة لصوصيتهم وممارساتهم الفاسدة والشاذة، وسأتجرأ وألقي النظر خلسة الى الجزء المملوء من الكوب، هذا ان كانت لا تزال فيه قطرات، واتناول المواصفات المطلوبة بالمحافظ وعضو مجلس المحافظة في العراق حصرا:::الف- المحافظ ومجلس المحافظة يعرفون كيف ينظمون الاكراميات والكومشنات والرشاوى التي تحصل في
متابعة القراءة
  4846 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
4846 زيارة
0 تعليقات

أجازة الخمس سنوات إجراء غير قانوني وقد يصنع مذنبين أو مجرمين / الدكتور عبدالقادر القيسي

بسبب الأزمة المالية التي يمر بها البلد لتقليص النفقات في الموازنة العامة، لجات الحكومة في شهر أيلول /2016 لطرح مشروع قانون إجازة الخمس سنوات   براتب أسمي كامل، وتعتبر خدمة مقبولة للتقاعد.مساؤى مشروع القانون::الف- مشروع القانون قد يحول الدولة إلى مؤسسة كبيرة للرعاية الاجتماعية فتقوم بتعيين موظفين ثم تمنحهم إجازات لخمس سنوات براتب اسمي كامل ومن دون ان يقدموا شيء للدولة.باء- بإعطاء الموظف إجازة خمس سنوات قد تدفعه، الى:::1)     ممارسة عمل لا يتفق مع مقتضيات وظيفته، أو يظهر بمظهر من شأنه الإخلال
متابعة القراءة
  4869 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
4869 زيارة
0 تعليقات

قرار عسُوفٌ ظَلومْ قد يجعل من المحام شحاذ / الدكتور عبدالقادر القيسي

نقابة المحامين العراقيين تأسست بموجب القانون رقم 91 الصادر سنة 1933 وكان نجيب السويدي أول نقيب للمحامين، وهي تضم اليوم في عضويتها أكثر من مائة ألف محام في عموم العراق والعدد قابل ان يصل خلال سنتين الى مائة وخمسون ألف محام في ظل سياسة الباب المفتوح بدون ضوابط فعلية حقيقية.فالمحاماة رسالة مبادئ ومواقف، ومجلس النقابة (نقيبا وأعضاء) هم خير من يمثل تلك المفاهيم برعاية واشراف من الهيئة العامة التي مع الأسف الشديد باتت هيئة غير فعالة في تقويم الأداء؛ واجتماعاتها لاتخاذ
متابعة القراءة
  4815 زيارة
  0 تعليقات
4815 زيارة
0 تعليقات

تصريح رئيس الجمهورية يحتم شمول المحكومين بقانون مكافحة الإرهاب بقانون العفو العام

في لقاء خاص على قناة(ان ار تي) وفي برنامج حوار خاص بتاريخ22/7/2016، تحدث السيد رئيس الجمهورية(فؤاد معصوم) بأمور كثيرة، اقتطف منه ما يتعلق بمقالنا وما نصه(( س/ مقدم البرنامج: لم يصلكم ملف إرهابي حقيقي، وكل الملفات التي تصلكم هي قضايا جنائية وليست إرهابية وليس هناك ملفات لقيادات إرهابية، ولم يتم اعتقال أحد من القيادات الإرهابية لغاية الان؟ جواب: الى الان لم تردنا وهي ليست بشكوى ولكن الى الان لم تصلنا قضايا او لدينا قضايا حول اشخاص تورطوا في قضايا إرهاب حقيقي
متابعة القراءة
  4315 زيارة
  0 تعليقات
4315 زيارة
0 تعليقات

دعوة مجلس الأمن الوطني العراقي للانعقاد بسبب تفجير الكرادة كانت أوجب من عقدها لمناقشة انقلاب تركيا

بداية ان مضمون مقالي فيما يتعلق بتركيا ليس له علاقة باي توجه ديني او سياسي تركي، وأقول::::في 15/ 7/ 2016 حدث الانقلاب العسكري في تركيا وفي يوم 16/7/2016 دعا السيد رئيس مجلس الوزراء العبادي المجلس الوزاري للأمن الوطني للانعقاد بسبب أوضاع تركيا، وحادثة تفجير الكرادة حدثت في يوم ٣/7/2016، ورغم بشاعة جريمة تفجير الكرادة التي أودت بحياة المئات من مواطنينا الأبرياء، لم يدعو السيد العبادي المجلس الوزاري للأمن الوطني للانعقاد، رغم ان التفجير تم في منطقة محصنة تخضع لسلطة جهات سياسية
متابعة القراءة
  4764 زيارة
  0 تعليقات
4764 زيارة
0 تعليقات

الإعدام مباح لا يحتاج الى قرار او مؤتمر او تناحر بين رئاسة الجمهورية ووزارة العدل

عودتنا الحكومة العراقية، على عدم محاسبة المقصرين والفاسدين والمتواطئين والمندسين في الاجهزة الأمنية، بسبب التفجيرات والجرائم التي ترتكب واخرها تفجير الكرادة المأسوي، وأنهم خارج المسائلة والاستجواب، وتعودنا على التصريحات التي ترافق تلك الفواجع وغالبها بشعارات حزبية وطائفية والتي سوف تمنع وتصادر تعاطف المجتمع الدولي مع ضحايانا.......ان الاعدام لا يجيب على مسألة الارهاب والعنف والهمجية السائدة في المجتمع في العراق حاليا، وان ما حدث من تفجير هو عمل اجرامي، ويجب أن يحاسب كل الأشخاص والجهات المسؤولة عنه وفقا للقانون، لكن من غير
متابعة القراءة
  4438 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
4438 زيارة
0 تعليقات

هل الحشد الشعبي مظلة للمجاميع المسلحة بعد تصريحات العبادي حول أخطاءه؟

بداية وقبل الولوج في مضامين ومحتوى مقالنا هذا ومالاته، نؤكد اننا مع ابطال الحشد الشعبي الذين لبوا نداء المرجعية كونهم ضحوا بدمائهم لأجل الدفاع عن العراق، ونقول:::::صرح رئيس الوزراء السيد العبادي بعد معركة تحرير الفلوجة، بأن (لا يمكن وصف قوات الحشد الشعبي بالمليشيا، ولا يمكن الطعن فيها لأنها ترتدي زيا عسكريا رسميا وتشكلت بقرار من مجلس الوزراء.... وان خطأ يحصل هنا وهناك لا يمكن تعميمه على الجميع).......ولو أردنا ان نخضع تصريحات السيد العبادي مع التقرير الذي أعدته الحكومة المحلية للأنبار المرقم
متابعة القراءة
  4642 زيارة
  0 تعليقات
4642 زيارة
0 تعليقات

رئاسة مجلس النواب المقالة بين الشرعية والبطلان (رؤية قانونية) / الدكتورعبدالقادر القيسي

منذ أيام عدة اتصل بي عدة اخوة برلمانيين من كتل عدة، وسياسيين بارزين وقضاة ومحامين لغرض الكتابة في الموضوع، ودعيت من عدة نواب لأجل كتابة عريضة دعوى امام المحكمة الاتحادية العليا بصدد الاعتراض على الجلسة المرقمة(25) المنعقدة في 26/4/2016، وعكفت على كتابة العريضة ليومين مضت، والحمد لله انهينا العريضة وستقدم الأسبوع المقبل بالرغم من ان قناعتي بدفوعها متأرجحة بنسبة50% كنجاح او فشل، واني انسجمت مع الامر من ناحية قانونية تغلفها جوانب وطنية تلامسها دوافع الإصلاح ومحاربة الفساد، وليس لي علاقة باي
متابعة القراءة
  4571 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
4571 زيارة
0 تعليقات

محامين وسياسيين يصرون على الرقص على جراحات النازحين واخرين / عبدالقادر القيسي

بداية مقالي ينصرف لنفر قليل جدا، وما دفعني للكتابة تحت هذا العنوان امرين:الأول: ما سمعته من اتهامات رئيس الوقف السني لسياسيين من الانبار يقومون بتفجير بيوت النازحين لتنفيذ اجندة معلومة فيها مكاسب إقليمية لجهات معلومة، كونهم يقومون بدور لجهات تم منعها من دخول الانبار، ومع الأسف تم ايكال القيام بهذا الدور لساسة وقادة حكوميين محليين من أبناء المنطقة، وقد انجزوا المهمة بحماسة فائقة لا تضاهيها مثيل، وهم الان يحاولون التفنن بإيجاد السبل الكفيلة بالاستحواذ على ما سيتم صرفه لأجل إعادة اعمار
متابعة القراءة
  5132 زيارة
  0 تعليقات
5132 زيارة
0 تعليقات

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال