عبد الباري عطوان - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اعضاء الشبكة
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
استعمل كابشا *
Reload Captcha
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

هَل يُؤشِّر مَقتَل خمسة جُنود أمريكيّين في مِنبج / عبد الباري عطوان

التَّفجير الانتِحاريّ الذي استَهدف مَطْعَمًا تَؤمّه القُوّات الأمريكيّة وسَط مدينة مِنبج في شِمال سورية وأدَّى إلى مَقتَل خمسة مِنها، إلى جانِب 11 آخَرين مِن قُوّات سورية الديمقراطية وبعض المَدنيين، قد يَكون إنْذارًا مُزدَوجًا لتركيا وأمريكا مَعًا، تقُول أوّل سُطوره أنّ المِنطَقة الآمِنَة بعُمق 20 مِيلًا التي يُريد الرئيس رجب طيّب أردوغان إقامَتها على طُول الحُدود السوريّة التركيّة لن تَكون آمِنةً على الإطلاق، وأنّ هذا التَّفجير الذي أعلَنَت “الدولة الإسلاميّة” المَسؤوليّة عنه رُبّما يَكون “أوّل الغَيْث”. النَّظَريات التَّآمريّة كَثيرة، والشُّكوك حَول تبَنِّي “الدولة الإسلاميّة” (داعش) أكثَر، وأصحابها يَعْتَمِدون في شُكوكهم هذه إلى عِدّةِ أسبابٍ: الأوّل: أنّ “الدولة الإسلاميّة” لم تَشُن أيّ هُجوم،
متابعة القراءة
  14 زيارة
  0 تعليقات
14 زيارة
0 تعليقات

إيران تتَحَدَّى وتُرسِل مُدمِّراتها البَحريّة إلى الشَّواطِئ الأمريكيّة/ عبد الباري عطوان

رَدًّا على دُخولِ حامِلَة الطَّائِرات الأمريكيّة “ستينيس” مِياه الخَليج.. هل سيَكون سِلاح البَحريّة الإيرانيّ مُفاجأةَ الحَرب القادِمَة بَعد الصَّواريخ البَاليستيّة؟ ولِماذا لا نَسْتبعِد أنْ تَكون جَولَة بومبيو للمِنْطَقة تَوزيعًا للأدْوار على دُوَل “النِّاتو” السُّنِّيّ؟ يَبْدأ مايك بومبيو، وَزير الخارجيّة الأمريكيّ، بَعد غَد الثلاثاء جَولةً في مِنطَقة الشرق الأوسط تَشمَل السعوديّة ودُوَل الخَليج السِّت، عَلاوَةً على مِصر والأُردن، والهَدف هو اطلاع هَذهِ الدول على الخُطَط الأمريكيّة لمُواجَهة التَّهديد الإيرانيّ في ظِل التَّوتُّر المُتصاعِد بين إيران والوِلايات المتحدة. هَذهِ الجَولة تتَجاوز ما تتَحدَّث عَنه بعض الصُّحُف الخليجيّة مِن قضايا نَراها ثانويّة، مِثل المُحاكَمات السعوديّة للمُتوَرِّطين في مقْتَل الصِّحافي جمال خاشقجي، والمُصالَحة الخليجيّة، إلى
متابعة القراءة
  48 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
48 زيارة
0 تعليقات

لِماذا تتصَدَّر إسرائيل المُطالِبين بعَدم انْسِحاب القُوّات الأمريكيّة مِن سورية؟

بعد مُرور ما يَقرُب الأُسبوع على إعلانِ الرئيس الأمريكيّ دونالد ترامب عَزمَه سَحب جميع قوّاته مِن سورية (2200 جندي) بعد تَمَكُّنِها مِن هزيمة “الدولة الإسلاميّة” أو “داعش”، باتَ واضِحًا أنّ مُعظَم المُعارِضين لهَذهِ الخُطوة، سَواءً داخِل الإدارة الأمريكيّة أو خارِجَها، هُم مِن أصدقاء الدولةِ العبريّة، والحَريصين على أمْنِها واستِقرارها، وليسَ على المَصالِح الأمريكيّة في مِنطَقَة الشرق الأوسط، أو القَضاء على الإرهاب. وجود القُوّات الأمريكيّة على الأرضِ السوريّة يَعنِي دَعمًا للمَشروع الإسرائيليّ الذي يُريد إخراج القُوّات والمُستشارين الإيرانيين وحُلفائهم مِنها، أو هذا ما كانَ يأمَلُه بِنيامين نِتنياهو، رئيس الوزراء الإسرائيليّ، خاصَّةً بعد وَقوفِ القِيادة الروسيّة في وَجهِ غارات طائِراته في العُمُق السوريّ
متابعة القراءة
  37 زيارة
  0 تعليقات
37 زيارة
0 تعليقات

لماذا يتَعامل الرئيس ترامب مع السعوديّة كماكينَة “صَرف آلي / عبد الباري عطوان

لماذا يتَعامل الرئيس ترامب مع السعوديّة كماكينَة “صَرف آلي” ويُريد تَحميلها مسؤوليّة إعادَة اعمار سورية لأنّها “دولة ثَريّة”؟ وهَل تقبَل بتَنفيذِ هَذهِ الإملاءات فَوْرًا دُونَ نِقاش؟ وهَل قرار الانسِحاب الأمريكيّ مِن سورية فِتنةٌ جَديدةٌ لتَوريطِ أردوغان وعَرقَلة التَّعافي السوريّ؟ حتى كِتابَة هَذهِ السُّطور لم يَصدُر أيّ رد فِعل رسميّ مِن المملكة العربيّة السعوديّة على “تَغريدةِ” الرئيس الأمريكيّ دونالد ترامب المُفاجِئة والمُهينة، التي قال فيها “أنها ستتكفّل بالمَبلغ المطلوب لإعادَة إعمار سورية بَدَلًا مِن الولايات المتحدة”، وتساءل “أتَرون أليس مِن الجيّد أن تقوم الدولة الفاحِشَة الثَّراء (السعوديّة) بمُساعَدة جِيرانها في عمليّة إعادَة الإعمار بدَلًا مِن دَولةٍ عُظمَى؟ أمريكا تبعد 5000 ميل.. شكرًا
متابعة القراءة
  75 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
75 زيارة
0 تعليقات

أربَعةُ أسبابٍ خَلف قرار ترامب المُفاجِئ سَحب قُوّاتِه مِن سورية.. ما هِي؟ / عبد الباري عطوان

وهَل عقَد صفقة مع أردوغان يكون الأكراد ضَحيّتها أم أنّه يستَعِد لحَربٍ ضِد إيران؟ ولِماذا لا نَستبعِد تَوريطًا للسعوديّة والإمارات لتَعويضِ هذا الانسِحاب مادِيًّا وبَشَرِيًّا؟ هُناك قاعِدة عَسكريّة تقول “إذا أردت أن تُقلِّص مِن حجم الهَزيمة ووقف الخَسائِر، فما عَليك إلا أن تُعلِن النَّصر، وتَبْدأ في الانسِحاب فَوْرًا دَونَ تَرَدُّد باعتِبار ذلِك أقصَر الطُّرُق لإنهاءِ الحَرب”. الرئيس الأمريكيّ دونالد ترامب رُبّما لا يَعرِف هذه القاعِدة، فمُعظَم خُبراتِه مَحصورةٌ في الصَّفقات التجاريّة والسَّمْسَرة العِقاريّة، ولكن قَطعًا هُناك مُستَشارين حوله يَعرِفونها جيّدًا، مِثلَما يَعرِفون في الوقت نفسه الوقائِع المَيدانيّة في جَبهات القِتال التي تتواجَد فيها القُوّات الأمريكيّة، وفِي مِنطَقة الشرق الأوسط خاصَّةً. السيدة
متابعة القراءة
  92 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
92 زيارة
0 تعليقات

ماذا لَوْ قَلَبْ المُعادَلة؟ وما هِي النَّتائِج المُتَرتِّبة / عبد الباري عطوان

سيُشَكِّل اجتماع وزراء مُنَظَّمة الدُّوَل المُصَدِّرة للنِّفط “أوبِك” الذي سيَبْدأ أعماله في فيينا غَدًا الخَميس تَحَدِّيًّا رُبّما هُوَ الأضْخَم بالنِّسبةِ إلى المملكة العربيّة السعوديّة، والأمير محمد بن سلمان، حاكِمْها الفِعليّ، لأنّه سيَجِد نَفسَه مُضْطرًّا للاختِيار بين حَليفٍ قَديمٍ هُوَ الرئيس دونالد ترامب، الذي يُعارِض أيّ خَفْضٍ للإنتاج وإبقاءِ الأسعار مُنْخَفِضَةً، أو صديق جديد وهُوَ الرئيس الروسيّ فلاديمير بوتين الذي كانَ الوَحيد الذي استَقبَله بحَرارةٍ أثناء قمّة العِشرين، ويُطالِب بخَفْضِ الإنتاج بأكثَرِ مِن مِليون برميل لإعادة الأسعار إلى مُستَواها المُرتَفِع الذي وَصَلته في تِشرين أوّل (أكتوبر) الماضِي، أي 86 دُولارًا للبَرميل. إرضاءُ بوتين قَد يعنِي إغضاب ترامب، والعَكس صَحيح، ولكن إثارَة غضب
متابعة القراءة
  87 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
87 زيارة
0 تعليقات

لماذا جَرَى استِبعادُ سورية وإيران والعَرب عُمومًا مِن قِمّة إسطنبول الرُّباعيّة؟ / عبد الباري عطوان

لا نَعرِف كيف ستُؤدِّي قمّة إسطنبول الرُّباعيّة التي انعَقدت يوم السَّبت الماضي بمُشارَكة زُعَماء روسيا وفرنسا وتركيا والمستشارة الألمانية ميركل بتَحقيقِ حَلٍّ سِياسيٍّ للأزَمَة السوريّة، وتَخفيفِ الاحتقان المُتزايِد، وتَهيِئَة المَناخ المُلائِم لعَودة اللاجئين، وتَشكيلِ لجنةٍ لوَضعِ الدستور قبل نِهايَة العام، دُونَ مُشارَكة طَرَفين أساسيّين، وهُما سورية الدَّولةُ المَعنيّة أوّلًا، وإيران، الشَّريكُ الرئيسيّ في منظومة آستانة التي لَعِبت دورًا كبيرًا في تَهيِئة الأرضيّة لتَحقيقِ الإنجازات العَسكريّة الحاليّة على الأرض، إلى جانِب استبعادِ عرب منظومة المَجموعة الدوليّة المُصغَّرة التي تَضُم سَبعَ دُوَلٍ مِن بَينِها ثلاثُ دُولٍ عربيّةٍ، هِي مِصر والأُردن والسعوديّة. صَحيح أنّ البَيان الخِتاميّ أكَّد على وِحدَة الأراضِي السوريّة، ودَعمِ الحَل السياسيّ،
متابعة القراءة
  147 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
147 زيارة
0 تعليقات

لماذا يَحُث بوتين على تَبَنِّي الرِّواية السُّعوديّة الرسميّة ويُبَرِّئ قِيادتها مِن دِماءِ خاشقجي؟

مِن المُفارَقة أن المملكة العربيّة السعوديّة عَقَدَت مُؤتَمر الاستثمار الدوليّ، أو “دافوس الصَّحراء” في فُندق الريتز كارلتون الذي احتَجز فيه الأمير محمد بن سلمان، وليّ العَهد، حواليّ 350 مِن رِجال الأعمال السُّعوديّين بينهم حَواليّ 13 أميرًا، أبرزهم الوليد بن طلال، المِلياردير المَعروف، وتَردَّد أنّه أجبرهم على دَفعِ حواليّ 30 مليار دولار مِن أموالهم وأُصولهم اتَّهموا بَجمعِها عَبر عَمليّات تِجاريّة شابَها الفَساد. دُوَل عَربيّة عديدة مِثل بِريطانيا وفرنسا وألمانيا وهولندا ألغَت مُشارَكة وزراء ماليّتها في هَذهِ الفعاليّة احتجاجًا على الدَّور السعوديّ الرسميّ في اغتيالِ الصِّحافي جمال خاشقجي، ولكن وزير الخَزانة الأمريكيّ ستيفن منوشين الذي قال أنّه ألغَى مُشارَكته وصل إلى الرياض والتَقى
متابعة القراءة
  159 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
159 زيارة
0 تعليقات

بوتين يُحَصِّن سورية ويُحَوِّلها إلى مِنطَقةِ حَظْرٍ جَوِيٍّ مُغلَقَة / عبد الباري عطوان

نَجْزِم بأنّ بِنيامين نِتنياهو سيَقِف على مِنبَر الجمعيّة العامّة للأُمم المتحدة هَذهِ المرّة وهُوَ مَكسورًا وفي حالٍ مِن القَلَق غير مسبوقة، ولن يكون مَنفوش الرِّيش مِثلَما كان حاله في كُل المَرّات السَّابِقة، والسَّبب هو الضَّربة القويّة التي تلقّاها ممّن كان يَعتقِد أنّهم حُلفاؤه الخُلص في موسكو الذين لا يَرفَضُون له طَلبًا، واعتَقد أنّه يَستَطيع تجاوزهم ومصالِحَهم الاستراتيجيّة ويَفْعَل ما يَشاء في سورية. نِتنياهو الذي هاتَف الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مرَّتين في أقل مِن أُسبوعٍ في ذَروة أزمة إسقاط الطائرة الروسيٍة “إيل 20” يوم 17 ايلول (سبتمبر) الحالي، كان يُلِح على زِيارَة العاصِمة الروسيّة مَصحوبًا بوزير دِفاعِه إفيغدور ليبرمان لتَسوية هَذهِ الأزَمة
متابعة القراءة
  225 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
225 زيارة
0 تعليقات

ماذا يَعني ظُهور الجولاني في ريف اللاذقيّة الآن؟ / عبد الباري عطوان

جون بولتون مُستشار، الأمن القَوميّ الأمريكيّ، واحِدٌ من أقوى رِجالات إدارة الرئيس دونالد ترامب، وأكثَرها تَطرُّفًا وعَداءً للعَرب والمُسلمين، أنهَى اليوم زِيارةً لدَولة الاحتلال الإسرائيليّ استمرّت ثلاثة أيّام، كانَت بمثابَة “زيارة حرب”، ركَّزت مُباحثاتُه فيها مع حَليفِه الأوثَق بِنيامين نِتنياهو على الوُجود الإيرانيّ في سورية، والمَعركة التي باتت وَشيكةً في مدينة إدلب، آخِر مَعاقِل المُعارضة المُسلَّحة، وكيفيّة تَشديد العُقوبات الاقتصاديّة لتَثوير الشَّعب الإيرانيّ. نُقطَتان رئيسيّتان ورَدتا في مُؤتَمره الصِّحافيّ الذي عقده في مدينة القُدس المُحتلَّة في خِتام الزِّيارة، يَستَحِقّان لَفت الأنظار إليهِما، ومُحاوَلة قراءة ما بين سُطورِهِما: ـ الأولى: تَوجيه تحذير شَديد اللَّهجة إلى القِيادةِ السُّوريّة بأنّ الوِلايات المتحدة ستَرُد “بقُوّةٍ
متابعة القراءة
  336 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
336 زيارة
0 تعليقات

اخر التعليقات

: - براء تاريخ الاحتفال بالميلاد / مجيد الحساني
07 كانون2 2019
احسنت التوضيح موضوع جميل
اسعد كامل وظائف صحفية فقدتها / محسن حسين
04 كانون2 2019
استاذنا الفاضل محسن حسين المحترم .. بداية اود ان اشكر الله سبحانه وتعا...
محسن حسين وظائف صحفية فقدتها / محسن حسين
04 كانون2 2019
مدونة باسمي في الدنمارك في أول ايام السنة الجديدة 2019 خصصت شبكة الاعل...
: - حسين الحمداني العبادي: تعامل ترامب مع العراق بهذه الطريقة سيضر بالعلاقات بين البلدين
28 كانون1 2018
السيادة الوطنية تعني القوة تعني رجال يبنون أوطانهم بكل تجرد ونزاهة فأذ...
: - فريد التضامن العربي.. حبر عن ورق
28 كانون1 2018
صدق من قال اتفق العرب على ان لا يتفقوا

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال