الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اعضاء الشبكة
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

قِلادَة الجِّيْد / عدنان عبد النبي البلداوي

قِـلادَةُ الجِّـيـدِ، مـهـما الـِتّـبْـرُ زَيَّـنَهـا فَـعِـفّـةُ الجِـيـدِ، مِــعْـيـارٌ و تَــقـيـيـمُ مَـراتِــبُ الـعِـزِّ، بـالأفـعـالِ خــالِـدَةٌ والــفخرُ فـي زائفِ الأقوالِ، تعْـتـيمُ شــمسُ الكفاءةِ، تـزهـو فـــي تألقِـها ولِـلطـُمُوح، مَـراســــيمٌ وتَـرْسِــــيـمُ حُـبُ الـعُـلا، طـبْعُ مَنْ تَعْلو نفوسُهُمُ وهـالـةُ المَـجْـدِ ، إشـــراقٌ وتـقـويـمُ إنّ الأصالــةَ مِـعْـوانٌ، لِــذي هَــدَفٍ يـسعى الـيـه بـخَـيْـرٍ، فـيـه تـعـمــيـمُ
متابعة القراءة
  132 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
132 زيارة
0 تعليقات

رافد الصبر / عدنان عبد النبي البلداوي

رافِــدُ الصّـبـرِ ، للغُصون نَماءُ ولِـنَـيْـلِ الـعُـلا، سـَــنَاً وسـَـنـاءُ رِحْـلَــةُ الـمَجْـدِ، عِــزّةٌ وخُـلـودٌ فــإذا زانَـهــا العَـفـافُ، بَـهــاءُ يَـرتـقـي سُــلَّـمَ الـنّــجـومِ، كَـفُـوءٌ فـي خُطاه، الأخلاقُ نَهْـجٌ مُضاءُ مَن تساوى يــوماه قـد نالَ غُبْــناً حِــكمَـةُ، صاغَ تِـبْـرَهاالـبُـلَغـاءُ إنّ مَــن يَـعـشـقُ الجَـمالَ بِـنُـبْـلٍ يَـتــولّـى أهــدافَــه ، الإرتــقــاءُ هَـمْـسَةُ الحُـبّ اِنْ تَـجـلّتْ بصدقٍ يَـشهَـد
متابعة القراءة
  179 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
179 زيارة
0 تعليقات

من أريج الذكرى / عدنان عبد النبي البلداوي

كـُلُّ حُـبٍ ، تَحـلو بـــه الأنْـســـامُ فــي رياضٍ ، بها الـنقـاءُ وِســـامُ لغـةُ الـصدقِ والـوفـاءِ ، سَبيــــلٌ نحْـوَ أُفـقٍ يـطـيــبُ فيــه المـقــامُ واذا الغَـرْسُ طـابَ نَـبْعـاً وأصْلاً يَـرتـقـي صَوْبَ مَـوْقـعٍ لا يُضـامُ سـامِـقٌ كالـنخيــل ، طَلْقُ الـمُحيّا مُـشــرِقاتٌ فــــي سَـــيْـرِه الأيـّامُ عَـبَـقُ الــودّ فــي رِداءٍ عــفـيــفٍ هـالــةٌ يَـسـتـنـيـرُ فيــــها الـظـلامُ تَـتَــدلـى مــعَ الــثمـارِ غُـــصـونٌ وشُــمـُـــو
متابعة القراءة
  182 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
182 زيارة
0 تعليقات

ما كل ما يتمنى المرء يُدركه / عدنان عبد النبي البلداوي

في دوْحَةِ الصدقِ حُبُّ المرءِ يُخـتَبَرُ وعِـفَّـةُ الوَجْـدِ فيها الوَصْلُ يزدَهِـــرُ حُـسْـنُ النوايا إذا ما الحَـزْمُرافَـقَها مَـنــازِلُ الـعِــزِّ تـأويــهــا، وتـفـتخرُ ما رفْعَـةُ الـشأن، فــي ثوبٍ وقُبـَّعَـةٍ الشأنُ فــي جَوْهرِ الأفـعالِ يــُعْـتَــبَرُ مَن يَـعْــتلي السّـرْجَ في عَينٍ مُعَطَلةٍ يهوي بـه الوهْـمُ، لا سَرْجٌ ولاظَـفَــرُ إنّ المُـباهاة : نـَقصُ المرءِ يَـسْـكُــبُه وكــلُّ فـِـعـلٍيَــليـهِ الـــردُّ والأثـَـــرُ مَن
متابعة القراءة
  210 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
210 زيارة
0 تعليقات

هاجس الإرتقاء / عدنان عبد النبي البلداوي

هــالـــةُ الـحُـــبِّ عِـفّـةٌ، وأُصـولُ وارتِــقـاءٌ الــــى الـنَـقـاءِ، يـؤولُ هو أسْمى مـِن أنْ يُـشـيّـدَ صَرْحـاً أُسُّــهُ الـوَهْـمُ، حـيثُ مـالَ يـمــيلُ (مَــن يَـهُن، يسْـهلُ الهَوانُ عليه ) والــذي يسْـمو فـــي مَــداهُ يَصُولُ كـــلُّ مَـــن يَـحْتمي بجُـلبابِ زيْـفٍ لاتَـدَعْـهُ الأيــامُ، فيـــهـا يــجُــولُ بَصْمَةُ الصدقِ، فـي المواثيق تبقى قَـبَــسَـاً، يَـسْـتَـنيـرُ فيــهــا الـدَليــلُ كــلـمــا أوْغَـلَ الـمُـسِـئُ بــفِـعْ
متابعة القراءة
  150 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
150 زيارة
0 تعليقات

يامُودِعا في ثنايا القلب أفئدةً / عدنان عبد النبي البلداوي

تزهو القوافي برَوْضٍ طابَ مَغْناهُ وحـرفُهـا يرتقـي فـي حُسْـنِ مَـبناهُ ماكـلُّ عَـزْفٍ يُـوافي ذوقَ سـامعِهِ إنْ لم يكن مِــن صميمِ القلبِ مَأتاهُ فالحبُ ليــس كُـليماتٍ يُــباحُ بـــها إنْ لـــم يـكن نـسْجُها بالـروح تلقاهُ يــاحاملَ الـوِدّ حـقِـقْ مانويـتَ بــه بـصِدقِ حَــرفٍ نـزيـهٍ طـابَ رَيّـاهُ (إني رأيـتُ ركـودَ الماء يُـفسِــدُهُ ) فاجعلْ حـَراكَكَ صوْبَ الخير مَرْساه إنّ التـصنّـعَ فــــي حُــبٍ يُـرادُ بـه خِــلافُ مايُـرْتَـجى ، بؤ
متابعة القراءة
  200 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
200 زيارة
0 تعليقات

عزف الكلام / عدنان عبد النبي البلداوي

تَـرنـيـمَـة الـودِّ فـي صِـدقٍ وفـــي ثِــقـةٍ لا يـبـتغي غـيرَ روْض القـلـب مأواهـــا الشِــعــرُ يـؤنــسُ مَــن فـــي لـيـلِـهِ أرِقٌ والعينُ تـرْصُدُ مَــن فــي القلب يرعاهـا إنّ التـأنيَ فــــي التـفـكـير يـَصْـبو الــى حُـسْـنِ العَـواقــبِ واسـتـئـناف مَـجْـراها طِيبُ النــوايـا ، نــقاءُ الأصلِ مَـصْدَرُها ويـسْـتَـبـيـنُ عـــلى العـيـنـيـن مـغـزاهـا مـراحِـلُ الصبـر لا تُـعـطــي نـتـائـجـَها مـا لـــم تُــتـابَـعإذا انـهارتْ ثــنـايـاهـا
متابعة القراءة
  220 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
220 زيارة
0 تعليقات

فــي ثـنـايـا الخـاطـر / عدنان عبد النبي البلداوي

يَــزْهـو الـتـأمُـلُفــي ثـنايـا الخاطِـرِ بـرَفـيـفِ أجــنِـحَـة ِ البــيـانِ الـزّاهــرِ وإذا الـنَّـوايـــا بـالـمَـحاسِــنِ تُــوِّجَـتْ مَــدّتْ خُـــطاهــا نــحْـوَ أُفْـقٍ عــاطِـرِ (مَن رامَ وصْلَ الشمسِ حاكَ خُيوطَها) سَــــعْـياًلِـنَـيـلِتَــأَلُــقٍبِــتَــفـاخُــرِ والنَّـقْـصُيُـفصٍـحُ عن مَـكامِن عـيبهِ مهمــا تَصنَّـعَفــي اللـباسِالظـاهِـرِ الإرتــِقـاءُمــــــــــع الإرادةِتــوْأمٌ يـسْـمو بـــها لِيـَـسُــرَّ عـيـنَالنّـاظـر و
متابعة القراءة
  246 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
246 زيارة
0 تعليقات

من سيرة المرء لا من رتبة العمل / عدنان عبد النبي البلداوي

نَيْلُ العُلا بالتمنّي ، مَحْضُ تَسْليةٍ إنْ فارَقَتْهُ الخُطى والعَزْمُ والهِمَمُ تَسْمو النفوسُ اذا كــان النّقاءُ بها والصِّدقُ دَيْدَنُها والعِــزُّ والكَــرَمُ أنّى يكــونُ لِقَلْبٍ أن يــَــرى أَلَقــاً ودافِعُ التّوْقِ صَوْبَ الشمس مُنْعَدِمُ والجَهْلُ إن سادَ تَسْوَدُّ الوُجُوهُ بـــه والعِلمُ انّى تسامى في خُطاه ، فَـــمُ ( ومـا انتفاعُ أخـي الدنيــا بناظِـــرِه إذا استوتْ عندهُ الأنـــــوارُ والظُلَمُ ) مَنْيَحْجُب السّمْعَ عن نُصْحٍ وَ
متابعة القراءة
  254 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
254 زيارة
0 تعليقات

سُويْعاتُ التأمّل في النوايا / عدنان عبد النبي البلداوي

سُـهـادُ الـلـيـلِ يَـحْـجِـبـُه الـوِئـامُ ويـنمـو الــودُّ إنْ عَـفَّ الـمَـرامُ سُـوَيْـعاتُ التـأمُّـلِ فــي النـوايـا سـبـيـلٌ صَوْبَ عـيْـشٍ لايـُضامُ إضـاءاتُ الـنـزاهةِ ليس تَخفى مـتى بـزَغَـتْ يُـبـاركـها الأَنـامُ نَـقـاءُ الـقـولِ تَـعْـزِفُـهُ السَــجايا اذا سُــرُرُ الـوفـاءِ لــه تُــقـامُ مـنازلُ إنْ ثَـوى الإيمانُ فــيها يُـلاقـي حـتْـفَـهُ المَـكْـرُ الـزؤامُ إذا نالتْ سِـماتُ الوصْلِ صِدْقا فــلا زَيْـفٌ يـــدومُ ولاخِـصـامُ حدي
متابعة القراءة
  267 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
267 زيارة
0 تعليقات

يارهين المزاج / عدنان عبد النبي البلداوي

رَغَـدُ العيْــشِ فـي صفاء النَّوايا ودوامُ الـرُّقـِيِّ ، حُسْـنُ السَّجايـا ووِسـامٌ يَـعْـلـو الصُّـدورَ بـزَهْـوٍ ليس يُـجْـدي إنْ رافَـقَتْه الخطايا كـلُّ عَـوْنٍ بـمِـنَّـةٍ ، فيــه ضـَيْـمٌ يتَـمَـنى – مَـنْ احْتَواه – المنايا يتباهى مَـنْ يحْتَوي المالَ كُرْها يحْسَبُ الأمرَ خافيـا فـي البَرايا خُـطوَةٌ فـــي جَـلاءِ هَـمٍّ بــحقٍ يَـرْتَـقي أجْـرُها بأسمى المـَزايا يـارَهِـيـنَ المـزاج دون التـأنّـي سـتُـلاقي مـا تَـحْـتَـويـه الخـَفايـا
متابعة القراءة
  254 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
254 زيارة
0 تعليقات

سُـئِـلَ الـبَـوْحُ / عدنان عبد النبي البلداوي

عِــفَّـةُ الــقـلـبِ لـلـنَـقـاءِ وِعــــاءُ ولــِمَـــن نَـــزَّهَ الِـلـقـــاءَ ، وَلاءُ وإذا الــحُـبُّ لـلـتَـعــفُــفِ يَـصْبـُو يَـتَســـــامى بـنَـهْجـــهِ الإرْتِـقــاءُ نَـسْمةُ العِــشـقِ إنْ عَـداهـا التأني قـــد يَـضيعُ الـوِصالُ والإحْـتِفاءُ هَـمْـسَـةُ الـوِدِّ إنْ تَجَـلّتْ بـصِـدقٍ يشـْهَـدُ الصُبْـحُ صِدْقَهـا والمسـاءُ كــلُّ مَـنْ يَـدَّعـي المَـحـبَـةَ زُورا بـَـيْـنَ عَــيـنَـيـهِ غَـيْـمَـةٌ سَـــوْداءُ نَـظَـرات إنْ شَــك
متابعة القراءة
  256 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
256 زيارة
0 تعليقات

هاجِسُ العِشقِ في غياب التأنّي / عدنان عبد النبي البلداوي

يتَهادى المساءُ والليلُ يَسْري وعُيونُ السُـهادِ فيـها ضِرامُ كلُّ شوْقٍ أسراره إنْ تَوارَت، مُـقْـلَةُ العـيـنِ كَشْـفُـها لايَـنـامُ رِفْـقَـةُ الحُــبِّ للتعَـفـفِ تَـبني صَرْحَ عِـزٍ يطِيبُ فيـه المـقامُ هاجِسُ العِشقِ في غياب التأنّي تــتـولـى مــزاجَـهالأوْهــــامُ وإذا الوَصْلُ طيَّــبَـتْهُالنـّوايـا يـتـسامى فيــه الصَّفـا والوِئـامُ أيّ ذِكـرى يَـطيـبُ فيـها خيالٌ تُوقِظُالحَرْفَ ، والسُرورُ يُقامُ طالما الوَجْـدُ فـي ثناياه عَصْفٌ يـَت
متابعة القراءة
  278 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
278 زيارة
0 تعليقات

يَنْسابُ مِنْ رَوْضِ البَراعةِ / عدنان عبد النبي البلداوي

تَنْأى بِيَ الذكرى وشـوقــي غامِـرُ وبَريقُ حَرْفك فـــي الجّوَى يَتَسامَر ورَفيفُ أَجنحةِ القريضِ لـه صَدَىً فــــي الليل يسْرقُ غَفْوَتي ويُساهِر وأَبُثُّ مِــــنْ شـوقي ، بـقافيـــةٍ إذا عَـزَّ اللقاءُ ، مـــــع النسيــمِ تُسـافِرُ أفَـكُـلما وَسَـــــنٌ يُـغازِلُ مُـقْـلتــــي تَـغْـزوهُ نَسْـمَـــةُ يــَقـظـــةٍ فيُـغـادِرُ وإذا رَقَـدْتُ فَمــِنْ مَحاسِن رقْدَتـــي حُلُمٌ بــــه وَزْنُ القصيـــــدةِعـامِـرُ وإذا ارتَقى المضمونُ صَوْبَ عَلائ
متابعة القراءة
  340 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
340 زيارة
0 تعليقات

ظَلّتْ تُراوِدُ سَمْعي / عدنان عبد النبي البلداوي

ترنيــمة مِن بليـــغ القولِ أهْداهـا ما أسْعدَ القـلبَ لمــا كـانَ مَأواها يشدو بها ورَفيـفُ الشَوقِ يُـؤنِسُه شَــدْوَ الحنيـــنِ لأيـــامٍ بذكراهــا مَجـْـدُولة صاغها وزنــاً وقافيـــةً حتــى تَجَلَّتْ عروساً فـي مُحيّـاها إنّ البيــانَ الـــذي قــد زادَها ألَقَـاً قــد شَعَّ فارْتَدَّ طَرْفي حينَ وافاها مَزْيونَة قـد بَراها فارْتَقَتْ وزَهَتْ ما أجملَ الوصــفَ فتـّاناً بمَغْنـاها كأنّ كلَّ ربيـــعِ الشـــعرِ جالَ بها فَزادَها رَوْنقاً فـــي حُ
متابعة القراءة
  281 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
281 زيارة
0 تعليقات

إمنح لِطَرفِكَ / عدنان عبد النبي البلداوي

إمنحْ لِطَرفِكَ فُسْحَةً ليجولا واربأ بحرْفِكَ أنْ يكونَ ذليلا واستنهض الهِممَ النزيهة صادحاً يبقى صداها مَعْلماً ودليلا بؤساً لدهرٍ أن يبايع فاسداً ويذُلَ معزوزاً ويهلك جيلا المالُ عمرُهُ لن يخلّدَ جاهلاً والعِلمُ نزرُهُ يمنحُ التبجيلا ذو الأصلِ يبقى في الكرامةِ شامخاً والرجْسُ نتنُهُ يفضحُ التجميلا صيدُ الرجال مع الإباءِ تعايشوا والعِزُّ أين مشوا يكون نزيلا أقسمتَ عمرَكَ لن تعاشر فاسقاً طوبى لسعيكَ بكرةً وأصيلا من نهجِ أطيابٍ سُقيت لترتوي كأس ا
متابعة القراءة
  331 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
331 زيارة
0 تعليقات

اغمس بنانك / عدنان عبد النبي البلداوي

وصايا مهداة الى اخي الناخب تحقيقا للأهداف السامية أغمس بنانـك لازيفٌ ولابـَطـرُ واخترْ نزيها له الآمالُ تنتظرُ   لايـُلدغ المرءُ من جُحْر ٍ لثانية إنّ التجارب ميـزانٌ بـها عـِـبرُ   شاور أخا ثقةٍ إن كنت في حَرَج فالنفسُ من طبعها تُـنهي و تأتمرُ   إن قلتَ (لم انتخب) وفــرتَ مرتبة ً لمَـن عطــاؤه لا ظـِلٌّ ولا ثـمـرُ   فما مضى كان للإحباط مجلبة ٌ لاتيأســنّ فعـزمُ الشهم يـنتصرُ   سدد خطاك ولاتبصم على عَجـَلٍ كم من سفيهٍ بثوب العدل يستترُ  
متابعة القراءة
  1716 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1716 زيارة
0 تعليقات

الى صوت الإنسانية الخالد / عدنان عبد النبي البلداوي

مَـدّتْ الـيك سـناها فـي تـألّـقـهافانسابَ بين يديها الحِلمُ والحِكَمُوزانـها أنّ طيفا مـن محاسِنهانظيرُه فيك حيث النور يرتسمُمَن رامَ وَصْـلَ المعالي صرتَ قدوتهوالشـأنُ تـُعليه أسـبابٌ لـها قِـيَمُخُلِقتَ أن لاتـُحابي في الخفاء يداًلأن كـفـّك فـي وضح الـنهار فـمُمذ دار طرفك ، صَوْبَ الحق هاجِسُهوالحـقُ صِنوَكَ ، موصولٌ به الرَحِمُالأفقُ يزهو بإشراق النجوم بهوتـوْأمُ الأفـق فـي إشـراقه نِـعَمًُخـُـطىً مشيتَ بإيمانٍ وتضحيةٍفـوَثـّقَ الحَدَثَ القرطاسُ والقـلمُفي سِفرِ نهجك للأجيال مدرسةٌتبني العقول وفيها ترتقي الأممُلاطـائـفية ، لاتـفريق فـي زمـنٍقد كان رأيك فيه الحَسمُ والحَكَمُفي قولك:الناسُ صنفانٌ فإما
متابعة القراءة
  3405 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
3405 زيارة
0 تعليقات

الطائفية لاتنمو إذا ... / عدنان عبد النبي البلداوي

بـيـن الأسـِرّةِ والـتيـجـان يــنهمرُدمعُ الكرامةِ حيث العدلُ يحتضرُمن أجل إرضاءِ أهواءٍ يروق لها(فرّق تسُد) يستجيب السمعُ والبصرُيشـدو اللسـان بـتكبـيرٍ وبـسْملةٍوالمالُ طوْعَ يد التخريب منتشرُوقيل كيف جرى هذا السلوك وهلفي سيرة السلف السامي له أثرُلا، فالرسـالة ماجاءت لتفرقـةٍالوحي يشهدُ والأيات والسورُلكن شـرْخا بأصلابٍ تـوارثهرهطٌ محاط بمن في باعِه قِصَرُقـلبُ الجبان اذا غـذتـه أوردةمن التخلف يغزو عمقه الخدَرُفـأيّ زهْـوٍ لمسلوبٍ إرادته ..!وأيّ فخر وماء الوجه منتحرُوأيّ عـِزٍّ بإنـشـادٍ وتـقـفيـةٍ ..!والعز لايحتويه الذل والخوَرُمهما التعصب يسعى في مهمتهزرْع النفاق وفيـه النقصُ مختمرُفـالطائـفية لاتـنمو اذا
متابعة القراءة
  3599 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
3599 زيارة
0 تعليقات

نهضة الإمام الحسين عليه السلام في وجدان الإنسانية / عدنان عبد النبي البلداوي

 كلما تتكرر الذكرى العظيمة   ذات الأهداف  النبيلة السامية يتجسد حدثها وكأنه ولد من جديد،لأن رافدها الحق ،ورحمها الحقيقة، ولأن الهالة التي تحيط بعظمتها دائمة التوهج، لاتنقطع عن بث سناها. انها ديمومة الطف في ( حسين مني وانا من حسين )ومن فضائل نهضة سيد الشهداء على البشرية ان الوجدان الأصيل يحتوي صداها بشغف، لأنه مدين لها بالإيقاظ والإستنهاض .. ويتفاعل مع شعائرها ، لأنها أشبعته بروافد الحرية ونسائم الكرامة ..وكيف  لايهتز  وينحني لقدسيتها وقد زرع غرس عظمتها  سيد شباب أهل الجنة في
متابعة القراءة
  5025 زيارة
  0 تعليقات
5025 زيارة
0 تعليقات

رجّعْ صداك / عدنان عبد النبي البلداوي

( الى من يجد نفسه هنا من النوّاب )رجّـعْ صَداك وحقق ماوعَدت بهفالجرح بالصمت باقٍ ليس يلتـئمُأيقظ ضميرك ، أصلح كلّ مفسدةٍفـللحقوق اذا جَــدّ المـسيرُ فـمُالشعب أمّلَ فيك الخيرَ منتخباخيبتَ ظنه حتـى طاله الـندمُمـاذا يـُقال لأحـفادٍ اذا سـألواعن جدّهم غير انّ الجدَ ساء َهُمُخلفتَ نقصا وميراثا بـه عللُماذنبهم ورداءُ العار ضمّهمُسعيتَ تأكل مالَ السُحت ملتهماقوت اليتامى ومَنْ بالجوع يضطرمياشــعب تلك حثالاتٌ على زللصالت وجالت فلا عهدٌ ولاقيمُلايُلدغ المرءُ من جُحرٍ لثانيةٍان التجاربَ قد فاقت بها الأممُ
متابعة القراءة
  4590 زيارة
  0 تعليقات
4590 زيارة
0 تعليقات

التثقيف وواقع الأجواء المؤهلة / عدنان عبد النبي البلداوي

لم يكن التثقيف سهل الإنتشار مالم يكن له استعداد للتلقي داخل النفس، ولايتحقق الإستعداد مالم تتوافر مستلزمات خلقه المتمثلة فيما يأتي: 1-  الأجواء الامنة المرتبطة سايكولوجيا بباحة الإستقرار العصبي والنفسي،حيث يتعطل استقبال البث التثقيفي في خضم اجواء يتصارع فيها الهدوء والإستفزاز،وتتهيأ فيه قناة النسيان لتفعيل مهامها،كما ان مستلزمات الربط والإستنتاج لأي مضمون فكري ثقافي  تصاب بالتصدع اذا افتقرت اجواؤها الى الأمن المتوقف تأمينه على جهود وقرارات الحاكم ..2-  الإستقرار الإقتصادي،على ان لايكون من نوع الإستقرار الجامد الذي يكدّس الأموال ولايحسن توظيفها،فيؤدي سوء
متابعة القراءة
  4851 زيارة
  0 تعليقات
4851 زيارة
0 تعليقات

التثقيف وواقع الأجواء المؤهلة / عدنان عبد النبي البلداوي

لم يكن التثقيف سهل الإنتشار مالم يكن له استعداد للتلقي داخل النفس، ولايتحقق الإستعداد مالم تتوافر مستلزمات خلقه المتمثلة فيما يأتي: 1-  الأجواء الامنة المرتبطة سايكولوجيا بباحة الإستقرار العصبي والنفسي،حيث يتعطل استقبال البث التثقيفي في خضم اجواء يتصارع فيها الهدوء والإستفزاز،وتتهيأ فيه قناة النسيان لتفعيل مهامها،كما ان مستلزمات الربط والإستنتاج لأي مضمون فكري ثقافي  تصاب بالتصدع اذا افتقرت اجواؤها الى الأمن المتوقف تأمينه على جهود وقرارات الحاكم ..2-  الإستقرار الإقتصادي،على ان لايكون من نوع الإستقرار الجامد الذي يكدّس الأموال ولايحسن توظيفها،فيؤدي سوء
متابعة القراءة
  4916 زيارة
  0 تعليقات
4916 زيارة
0 تعليقات

أيها الخائنون / عدنان عبد النبي البلداوي

هَـدْأةُ الليـل للثكالى سـقامُوالجراحاتُ جـفنها لاينامُايـّها الخائنون مهما فعلتمفرغيفُ الأيتام خصمٌ همامإحذروا غضبة الحليم ففيهاتُـفقأ العينُ ، والظلامُ حِمامُكلُّ سُحْتٍ مهما عَفَـتـْه اللياليوتـخفّى يـصيرُ فيــه جـذامُقد عبثتم في أصلكم فتهاوىوغدا النقص صِيتـَكم يعتامُوصمة العار لاتفارق نـذلامهّـدَ الدربَ كي يسودَ اللئامُ(من يهن يسهل الهوان عليهمـالـِجُـرحٍ بـميتٍ إيـلامُ  )أطلق الشعبُ للأكفّ حسامافارقَ الغمدَ ساعيا لايضامأيّ حقٍ إن ضاع يبقى صداهمرعبا ، في مداه نارٌ ضرام
متابعة القراءة
  4897 زيارة
  0 تعليقات
4897 زيارة
0 تعليقات

لمْلـِم جراحك / عدنان عبد النبي البلداوي

ياشعبُ أَعلَمُ أنّ حلمَك أوسعُلكنّ غدْرَ بني قريظة أسرعُسددْ خُطاكَ فللشعوب إرادةٌإنْ فُعِّلتْ لم يبق طاغٍ يمْرعُلمْلـِم جراحَك ،وارتقي صهواتهامُستأصِلا حيث الخيانة تقبعُإنّ الذين سعوا لهدمك اُنزِلوامِن شاهقٍ وبقيتَ انت الأرفعُوتسَـتّروا بالدين ظنّ بَراعةٍونسَوا بأن الشعبَ منهمُ أبرعُقد خابَ مَن قصَدَ التطرّفَ مُنقِذالِتكـتّـلٍ، فـي موطنٍ لا يُـخدَعُمَن خان أرسى للفساد دعائماأبْقته في عَـفَن الرّذيلة مُـودَعُمـاذنبُ أحـفادٍ لـه يَرِثـونـهفي وصمَة العار التي لا تُقلَعياشعب لا تدع الذيـن تطاولواأقلِقْ بمضجعِ مَن لجرحِك مُوجِعُتبقى المروءةُ في انتظار نصيرهاوخيارُ قومك للمروءة أطوعُلايـرحم التاريخ عثـرةَ فاسـدٍإنّ
متابعة القراءة
  4800 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
4800 زيارة
0 تعليقات

اخر التعليقات

زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - مصطفى محمد يحيى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
04 نيسان 2021
شكرا جزيلا [Freedom Mortgage Corp ؛ البريد الإلكتروني على: usa_gov@out...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال