الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اعضاء الشبكة
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

الأعلام الألكتروني وامكانات التوظيف الوطني / عبد الرحمن عناد

  قدم الأعلام الإلكتروني ، احد منتجات الشبكة العنكبوتية ، نفسه منذ قرابة عقدين كمنافس حقيقي للأعلام التقليدي ، واحدث استخدامه المختلف حسب المستخدم ، تأثيراته الواضحة في الميادين السياسية والأجتماعية والثقافية والنفسية ، من حيث قدرة التواصل وامكانات التفاعل وسرعة التحديث والمتابعة وازالة الحدود بين المرسل والمستقبل وتبادل الادوار وظهور مايمكن تسميته المواطن الصحفي . بل انه اظهر قدراته في الانقلاب الاجتماعي قبل وخلال عملية التخريب الكبرى المسماة ( الربيع العربي ) ، مجسدا امكاناته العملية من جهة ، وتباين
متابعة القراءة
  1491 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1491 زيارة
0 تعليقات

تساؤلات اعلامية . . ؟ / عبدالرحمن عناد

١- لماذا تتكرر بصورة شبه دائمة وجوه نفس الاعلاميين في لقاءات المسؤولين ؟ ٢- هل يمثل هؤلاء وحدهم المشهد الاعلامي في العراق ؟ ٣- هل المعنيون افضل من غيرهم ، ممن لا تجمعهم معرفة او صداقة او مصلحة بمن يرشحهم ؟ ٤- لماذا لا يتم التنويع لاعطاء الفرصة لغيرهم من الاعلاميين ، خاصة ممن لا ارتباط لهم بمؤسسات اعلامية ، او مراكز بحوث وروابط واتحادات ؟ ٥- هل يطرح المرشحون المذكورون ما يدور في ذهن المواطن العراقي امام المسؤول الداعي ؟٦- هل
متابعة القراءة
  3236 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
3236 زيارة
0 تعليقات

العمالة الأجنبية . . مخاطر واستجابة / عبدالرحمن عناد

تتزايد منذ سنوات أعداد العمالة الأجنبية التي تنافس العمالة المحلية في أسواق العمل والتي أسهمت في زيادة نسب البطالة ، فهي تقبل بالأجور المنخفضة ولساعات طويلة وبأي نوع من الأعمال التي تطلب منها ، مما لا تقبل بها العمالة المحلية . وما يزيد خطورة هذه الظاهرة السلبية هو عدم وجود إجراءات عملية وجادة للحد منها ، وعدم تفعيل ما صدر من قرارات حتى السابقة ، ومنها التعليمات رقم ( ١٨ ) لسنة ١٩٨٧ ، والتي حددت عمل الأجنبي بسنة واحدة ،
متابعة القراءة
  5711 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
5711 زيارة
0 تعليقات

فرمانات وفتاوى تتواصل لإبادة الآخر/ عبد الرحمن عماد

تحيل مجازر داعش ضد الأديان والطوائف غير المسلمة ، الأذهان الى مجازر مشابهة جرت في عهود الدولة العثمانية بشكل ممنهج ومتواصل ، أخذ طابع الفتوى الدينية والتشريع القانوني ، والتي بدأت منذ المراحل الأولى لتأسيس الدولة العثمانية ، وأخذت مسارها الأوسع والأشد فتكا في عهد السلطان سليمان القانوني .  وتميز تاريخ هذه الدولة بمجازر ضد الأرمن والدروز والعلويين وألا يزيدية . وفي إحدى مجازره ذبح سليمان القانوني أكثر من ( ٤٠ ) الف علوي ، فيما ذبح السلطان سليم الاول بعد
متابعة القراءة
  3997 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
3997 زيارة
0 تعليقات

وثيقة التسوية .. اراء ومتطلبات / عبد الرحمن عناد

تدور الأحاديث كثيرة ، متواصلة ، هذه الأيام ، مناقشة وثيقة التسوية التاريخية ، او الوطنية ، وتبدو وسائل الاعلام وأوساط المثقفين والسياسيين ، وكذلك مواقع التواصل الاجتماعي والمدونين فيها ، منشغلة بشكل ملفت ، والغريب ان كل ذلك يتم دون الاطلاع على نص هذه الوثيقة ، وما تتضمنه ن طروحات ومعالجات ، وهذا ما يضعف بالتأكيد هذه المناقشات ويفرغها من محتواها المطلوب في إبداء الرأي الصائب ، او المعالجات المتكاملة ، وان قيل ان بعض ما فيها قد تسرب . 
متابعة القراءة
  4848 زيارة
  0 تعليقات
4848 زيارة
0 تعليقات

مناقشة واقعية للخطاب التركي / عبد الرحمن عناد

يقدم اردوغان وأركان نظامه ، حجة محاربة حزب العمال الكردستاني ، كأولوية في تبريراته للتدخل في العراق ، بأعتبار ان وجود مسلحي هذا الحزب في شمال العراق ، يهدد الامن القومي التركي ، رغم انه يعرف جيدا انه ومن سبقوه ومن سيخلفه لن يستطيعوا ان يحسموا هذا الصراع عسكريا لصالحهم ، وهو الصراع الذي كلف الدولة التركية منذ اندلاع الأعمال المسلحة قبل ثلاثة عقود أكثر من ( ٤٠ ) الف ضحية ، وخسائر مادية تقدرها مصادر مختلفة بحوالي ( ٥٠٠ )
متابعة القراءة
  4240 زيارة
  0 تعليقات
4240 زيارة
0 تعليقات

مناقشة واقعية للخطاب التركي / عبد الرحمن عناد

ضمن جولاته المتواصلة في المدن التركية ، التي يقوم بها منذ الانقلاب الفاشل ، وزاد منها بعد الأزمة التي أفتعلها مع العراق ، يلقي اردوغان خطابا جديدا ، في بورصة وهي اخر مدينة زارها يوم امس الاول - الجمعة - يواصل فيه تبرير تدخله ، وإثارة عواطف بعض الجماهير البسيطة ، تحقيقا لغايته المضمرة ، وهي أشغال الشعب بأزمة خارجية ، ومحاولة دفع الجيش لمغامرة جديدة ، يشغله فيها ويبعده عن المدن ، ويلقي على كاهله مسؤوليات جديدة ، تجعله غير
متابعة القراءة
  4196 زيارة
  0 تعليقات
4196 زيارة
0 تعليقات

عن الفساد !! / عبد الرحمن عناد

تعرف منظمة الشفافية الدولية ، الفساد بأنه : ( إساءة استعمال السلطة الموكلة ، بهدف تحقيق مكاسب شخصية ) ، ويجد هذا التعريف نموذجه الصادم في العراق .فلا يزال الفساد يؤكد سطوته هنا ، بعدة أشكال لم تعد خافية على مراقب حريص ، اولهما مواصلته سرقة المال العام ، وثانيهما قدرته على قمع أية محاولة لكشفه ومعاقبته ، وثالثهما تأثيره السلبي على القضاء لصالحه ، ورابعهما وأد كل لجان التحقيق في قضايا الفساد ، وكذلك في القضايا العسكرية ، كما في
متابعة القراءة
  4771 زيارة
  0 تعليقات
4771 زيارة
0 تعليقات

تركيا والاهتمام السياسي والاعلامي/عبد الرحمن عناد

لا تزال محاولة الانقلاب في تركيا تثير الاهتمام السياسي والإعلامي ، حيث ولدت محاولة الأنقلاب نفسها أكثر من علامة استفهام ، وكذلك أثارت ردود فعل أردو غان السريعة والغريبة ذات علامات الاستفهام ، فواقعة محاولة الانقلاب بدت على شيئ كبير من سذاجة لا تليق بضباط كبار ، فأبجديات الانقلابات والثورات تكاد ان تكون معروفة للجميع ، وفي دول العالم الثالث بالذات ، ومتابعوا الأخبار المصورة المتلاحقة شدهم سؤال واحد : كيف لم يعمد ( الانقلابيون ) الى اعتقال او قتل رموز
متابعة القراءة
  4967 زيارة
  0 تعليقات
4967 زيارة
0 تعليقات

يستحق القراءة - إشارات عابرة ( ٥٢ ) / عبد الرحمن عناد

١- أكثر من نصف البريطانيين بقليل صوتوا لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوربي ، النصف الآخر احترم النتيجة ولم يشكك بها ، ورئيس الوزراء ديفيد كاميرون ، الذي كان يريد بقاء يلده في الاتحاد ، اعلن استقالته موضحا : ان بريطانيا بحاجة رئيس وزراء جديد يقودها في مرحلة ما بعد هذا الاستفتاء ، هذا الحدث يؤشر عدة دلالات ، ولكن ابرزها هو الثقافة السياسية للشعوب وللمسؤول ، فألاولى تتقبل نتائج الانتخابات ولا تشكك او تشكو ، والثاني لا يتمسك بعنوانه ، ويتحمل
متابعة القراءة
  4807 زيارة
  0 تعليقات
4807 زيارة
0 تعليقات

جامعة الدول العربية .. تساؤل لابد منه ؟ / عبد الرحمن عناد

تركيا تخطط وتعلن أنها ستدخل الأراضي السورية ، لتقيم منطقة عازلة ، بينها وبين المدن الكردية ، بطول ١١٠ كم وعرض ٣٠ كم ، خشية من قيام إقليم كردي مستقل في سوريا ، والذي سيضر بالأمن القومي التركي كما تقول السلطات التركية ، وأنها أعدت كل مستلزمات هذا التدخل ، من خطط وقوات ومعدات عسكرية ، والتنفيذ مرهون بالوقت وتطورات الأوضاع على الأرض ، وبالتأكيد - وهو ما لم تقله - بإمكانات التوافق الداخلي ورضا العسكرتاريا ، وقبل اشهر أعلنت جامعة
متابعة القراءة
  4922 زيارة
  0 تعليقات
4922 زيارة
0 تعليقات

شهادة عن الموصل للتأريخ / نوزت شمدين

بعد ان انفرطت عقود جيوش عربية مقتدرة ، بدءا من من العراق ، مرورا بسوريا ، وليبيا واليمن ، وانشغالات أخرى ، كما في الجزائر وتونس ،هل جاء دور أقوى الجيوش العربية ، وأقدمها عراقة .. الجيش المصري ؟! ان الجواب قد يكون كما يبدو هو : نعم مشوبة بالأسى ، فاليوم ينشغل الجيش المصري بمعركة فرضت عليه ، معركة سيارة في شبه جزيرة سيناء الشاسعة ، يشنها عدو خبيث ، يضرب في أرجاء مصر كلها ، وبالذات في قاهرة المعتز
متابعة القراءة
  3685 زيارة
  0 تعليقات
3685 زيارة
0 تعليقات

واشنطن تبيع السعودية منظومات "THAAD" و"Patriot" لـ"مواجهة إيران

حين تروم مراجعة دائرة ما في بغداد ، وغيرها من محافظات بالطبع ، فعليك أولا ان تراجع قدرتك في الصبر والمطاولة ، لان الوقوف في الطوابير والتدافع على شبابيك الموظفين ، هو امتحان حقيقي وفعلي لفضيلة الصبر وقوة الساعد ، وهذه نتيجة خاطئة لمقدمة خاطئة كما يقولون ، والمقدمة الخاطئة هي عدم توفير آلية ومستلزمات مراجعة المواطن لهذه الدائرة أو تلك ، كأن تكون هناك آلة تعطي لكل مراجع رقما خاصا به ، كما في كثير من دول العالم ، وان
متابعة القراءة
  3837 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
3837 زيارة
0 تعليقات

"فتح": نقل السفارة الأمريكية إلى القدس سيفتح أبواب جهنم في المنطقة والعالم

( ١) أكثر من سبع سنوات تفصلني عن شارع المتنبي زمنيا ، وبضعة آلاف من الكيلومترات جغرافيا . ويقال ان كلمة عام تدل على النعيم والرخاء ، وكلمة سنوات تدل على المعاناة ، تشوشت فيها الصورة ، وتباعدت التفاصيل ، وازداد الشوق ، وبعدت الشقة ، وأصاب الأمل شيئ من الوهن كالعافية التي تبددت قطراتها على تراب الطريق الطويلة لستة ونصف من العقود . في صباح جمعة مضت ، وقد كنت قد حططت الرحال في بغداد تسبقني اللهفة ، نويت ان
متابعة القراءة
  3858 زيارة
  0 تعليقات
3858 زيارة
0 تعليقات

اوباما يتخلى عن الاتفاقية الاستراتيجية مع العراق / د. مؤيد عبد الستار

( ٢ )للصباحات في بغداد نكهتها الخاصة ، فهي مزيج من ترقب وتوجس ، ما الذي سيحدث ؟ وأين ؟ الكل يستيقظ وهو على قلق من لا يتأخر عن مكان عمله أو دراسته ، غير ما ينتابه من شعور لا يمكن التخلي عنه ، وهو شعور يسود جميع العائلة حين يغادر احد أفرادها البيت ، ترافقه أدعية الأهل بسلامة الوصول والعودة ، وليس المساء بمختلف كثيرا ، حيث التجمع والانشداد لشاشات التلفاز ، وتبادل الأخبار والاطمئنان عبر الهواتف النقالة بين الأقرباء
متابعة القراءة
  3807 زيارة
  0 تعليقات
3807 زيارة
0 تعليقات

انتحار عسكري أمريكي داخل معسكر القوات الأمريكية في الكويت

في حين تمثل الرواية والقصة القصيرة ، الإبداع في جانبه الأكثر حضورا ، فإنهما في ذات الوقت تتمتعان بقدرة التوثيق في حالات تاريخية وموضوعية ، وقد قدم الأدب العالمي نماذج كثيرة امتلكت تأثيرها في المتلقي . وقبل عقدين واكثر من الزمن ، كلفت الدولة العديد من المبدعين بكتابة الروايات والقصص بعد تزويدهم بالمعلومات واللقاء بمن كانوا مساهمين في أحداث ووقائع الحرب العراقية الإيرانية وما بعدها من حروب شنت على العراق ، وكانت الحصيلة عددامن النصوص الإبداعية التي وثقت مرحلة تاريخية مر
متابعة القراءة
  3828 زيارة
  0 تعليقات
3828 زيارة
0 تعليقات

قبل كل النبوءات / احمد الثرواني

بعض المثقفين العراقيين ، في عوالم الأدب والإعلام والفنون وغيرها من مجالات المعرفة ،ومنهم من له عناوين مهنية ومعنوية ، أو محسوبون كنخب وطلائع لهذا الاعتبار أو ذاك ،داخل الوطن وخارجة ، كانوا يملئون حتى أيام قليلة ، فضاءات التواصل الاجتماعي بكل ما يعن لهم من غث وسمين ،أو مغرق في الذاتية والأمور الشخصية ، لكنهم اليوم صامتون إزاء ما يتعرض له وطنهم العراق من هجمة ظلامية ، وكأنهم غير معنيين بما يحدث ، أو أن متابعة كأس العالم قد شغلتهم
متابعة القراءة
  3759 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
3759 زيارة
0 تعليقات

في لندن ُمسعف يترك المرضى في سيارة الإسعاف ويذهب لحلاقة شعره

الحوار فن تبادل الافكار وايجاد المشتركات , يمكن ان يكون بين ندين او متبايني المستوى , او بين طرفين لا يعرف احدهما الاخر من قبل , لكن حاجة او صدفة جمعتهما , وان اختلت معادلة هنا احيانا , والاطراف يمكن ان تكون احزابا وجماعات وعممم هذا المفهوم لليشمل الحضارات والاديان , وقد يكون مفتوحا او مغلقا . كما اشر الادب وعلم النفس حوار النفس كذلك . والحوار ضروري في القصة والرواية والمسرحية , وله بالضرورة موضوع وهدف .ومن ادابه كما تعارف
متابعة القراءة
  3768 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
3768 زيارة
0 تعليقات

الحوار سبيلنا الاوحد !! / ايمان عبد الملك

انعكست تجربه الهجره التي شهدتها السويد أواخر القرن التاسع عشر وبداية القرن العشرين الى أمريكا وأوربا , في الرويات التي كتبها روائيون معروفين منهم فيلهلم موبيرغ وبير لاغركفيست وهاري هارتنسون , حيث انعكست المعاناة الانسانية للفرد وشظف العيش والتفكير بالهجرة كحل وحيد للخلاص من هذه المعاناة وقسوة الظروف الحياة وقد اعتبرت الهجرة الجماعية لاعداد كبيرة الى الولايات المتحدة احدى الصفحات المأساوية في تاريخ هذا البلد , وبدأت موجات الهجرة في القرن التاسع عشر , وبلغت اقصاها في ثمانييات القرن المذكور حتى
متابعة القراءة
  3660 زيارة
  0 تعليقات
3660 زيارة
0 تعليقات

اخر التعليقات

زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...
زائر - هيثم محمد فن الكلام / هاني حجر
14 كانون1 2020
نعم هناك مشكلة حقيقية تتمثل في التعصب للرأي وعدم احترام رأي الآخر اشكر...

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال