حامد عبدالحسين الجبوري - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اعضاء الشبكة
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
استعمل كابشا *
Reload Captcha
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

الاثار الايجابية للعائدات النفطية / حامد عبد الحسين خضير

هناك آثار كبيرة وكثيرة للعائدات النفطية على مختلف المجالات سواء بشكل مباشر او غير مباشر، وتكون إيجابية او سلبية حسب الادارة الاقتصادية لها والرؤيا الاستراتيجية التي تتمتع بها ومدى توفر الارادة الجادة. من المعروف بشكل عام، ان النفط يمثل ثروة وطنية عامة من يمتلكها من البلدان يُوصف بالبلد الغني وذلك للسمات التي يتمتع بها النفط بشكل ذاتي من جانب، ولأهميته الكبيرة في العديد من مجالات الحياة الصناعية والبيئية والاقتصادية والاجتماعية من جانب آخر. يتمتع النفط بسمات ذاتية كسهولة استخراجه ونقله وخزنه وتسويقه وارتفاع الطاقة التي يولدها وغيرها من السمات، أما بالنسبة لأهميته في مجالات الحياة فهو يدخل كمادة اولية في العديد
متابعة القراءة
  32 زيارة
  0 تعليقات
32 زيارة
0 تعليقات

الاقتصاد والبيئة صداقة ام عداوة؟ / حامد عبدالحسين الجبوري

هناك تأثير سلبي كبير يتركه الاقتصاد على البيئة خصوصا في نهايات القرن العشرين وذلك بحكم سيطرة الربح وتفوقه على المبادئ والقيم والاخلاق وتحويل الهدف الى وسيلة والوسيلة الى هدف. تحتل مسألة البيئة في الوقت الراهن أهمية كبيرة على مستوى العالم حيث اخذت الندوات والمؤتمرات تعقد لمناقشتها من حيث الأسباب والآثار والحلول والوصول إلى أهم النتائج لتعطى على ضوئها أفضل التوصيات اللازمة لمعالجتها، للوصول إلى عالم خال من المشاكل البيئية التي تؤثر على الحياة البشرية اجتماعيا وسياسيا واقتصاديا. للاقتصاد دور مهم وكبير في الحياة البشرية، حتى وصف بعصب الحياة، إذ أن عدم ادارة الاقتصاد بشكل عادل يتناسب واحتياجات المجتمع مع عدم الأخذ
متابعة القراءة
  71 زيارة
  0 تعليقات
71 زيارة
0 تعليقات

الفساد يقوض الاقتصاد ..السبب والمعالجة / حامد عبد الحسين

يعد الفساد في الوقت الراهن ظاهرة عالمية واقليمية ومحلية، إذ انه يكاد يشمل جميع دول العالم، سواء بشكل كبير او صغيرة، ويختلف تأثيره من بلد لآخر حسب طبيعة الظروف السائدة، وتبعا لهذه الظروف تختلف المعالجات ايضا من بلد لآخر. السبب الرئيس يمارس الفساد دورا كبيرا في التأثير سلبا على البلدان، خصوصاً النامية، حكومة، وشعباً، أفراداً ومؤسسات، وعلى مختلف المجالات، السياسية والاقتصادية والاجتماعية وغيرها، لأنه يعمل على إضعاف الثقة في صفوف جميع هذه المكونات، ويمكن الجزم بان السبب الرئيس وراء نشوء الفساد، هو غياب الرؤيا الصحيحة لدى الانسان، بخصوص الحياة والكون والوجود، الذي تبتعد عنه اغلب الكتابات الاكاديمية. فكلما تكون نظرته للحياة
متابعة القراءة
  96 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
96 زيارة
0 تعليقات

الاقتصاد العراقي: انتقلَ أم في مرحلة انتقالية؟ / حامد عبد الحسين

الصدمة الشاملة التي تعرض لها العراق في عام 2003 وخصوصاً الصدمة المزدوجة المفاجئة السياسية والاقتصادية أسهمت بشكل واضح وجليّ في انتقال الاقتصاد العراقي انتقالا شكلياً لا انتقالا واقعياً. هناك علاقة وثيقة بين السياسة والاقتصاد حيث تعمل السياسة من خلال ادارتها العامة للشأن الداخلي والشأن الخارجي، إلى المساهمة في تقوية الاقتصاد ورفع كفاءة أداءه، كما ويفضي الاقتصاد إلى المساهمة في تلبية احتياجات السياسة فيرتفع أداؤها في البحث عن كل ما يزيد من قوة الاقتصاد لان هذا الاخير هو عصب الحياة وقوامها، ومنها الحياة السياسية. فكل حديث عن السياسة يستبطنه حديث عن الاقتصاد ولا يمكن الاهتمام بالسياسة دون الاهتمام بالاقتصاد كونه قوام الاولى
متابعة القراءة
  211 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
211 زيارة
0 تعليقات

الاقتصاد العالمي وبوادر أزمة عالمية / حامد عبدالحسين الجبوري

بعد فوز ترامب بالرئاسة الامريكية وقيادة العالم اللاشرعية أخذت الفوضى تدب في جسد العالم بشكل سريع، وذلك بفعل عقليته المصلحية الأنانية وليس المصلحية التشاركية مع جميع الأصدقاء. في ظل العولمة والترابط الدولي تنتقل الازمات التي تحصل في اي بقعة من بقاع العالم إلى اغلب -إن لم تكُن كل- دول العالم بشكل اسرع مما كان يحصل سابقاً، وذلك بتزامن اعتماد مبادئ العولمة المتمثلة بإزالة الحدود وحرية الحركة والإنتقال وحياد الدولة، مع الثورة المعلوماتية خصوصاً، في المواصلات والإتصالات؛ التي أدت إلى إختصار الزمن والمكان بشكل هائل حتى اصبح العالم كقرية كونية صغيرة. كل دولة في زمن العولمة لا يمكن ان تكون بمنأى عن
متابعة القراءة
  252 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
252 زيارة
0 تعليقات

العراق بمنظار مؤشر الموازنة المفتوحة 2017 / حامد عبدالحسين الجبوري

يحتل العراق مرتبة متأخرة في مؤشر الموازنة المفتوحة المعني بشفافية الموازنة العامة والمشاركة فيها والرقابة عليها؛ مما أدى إلى إنفراط الثقة بين المواطنين والحكومة وكانت النتيجة اللجوء إلى الاحتجاجات الشعبية مطالبين بحقوقهم المشروعة. تعد الموازنة ركن اساس من اركان المالية العامة التي تعتمدها الدولة لتحقيق اهدافها النابعة من فلسفة النظام السياسي الذي تتبنها، وهي في العادة تربط وتوضح جانبين وهما النفقات والايرادات التي سيتم اعتمادها خلال مدة زمنية مستقبلية معينة، وكلما تتسم الموازنة بالشفافية ومشاركة الجمهور فيها والاشراف عليها ورقابتها كلما ترتفع ثقة المواطنين بالحكومة والعكس صحيح، ويتضح من خلال مؤشر الموازنة المفتوحة إن العراق يقع في المربع الأخير من هذا
متابعة القراءة
  254 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
254 زيارة
0 تعليقات

دور الخصخصة في إنشاء الصندوق السيادي / حامد عبدالحسين الجبوري

هناك خلط غالباً ما يحصل بين الخصخصة والقطاع الخاص والشراكة ولابد من توضيح هذا الخلط حتى يكون القارئ على دراية بمفاهيم المقال، فالمقصود بالخصخصة هي تحويل ملكية المشاريع في القطاعات الاقتصادية التي تمتلكها الدولة عبر قطاعها العام إلى القطاع الخاص ملكيةً حتى يأخذ دوره في إدارتها بشكل كامل، في حين يعني القطاع الخاص هو السماح وفسح المجال امام القطاع الخاص ليقوم بإنشاء وإدارة المشاريع التي يرغب بإنشائها وإدارتها بشكل مستقل، اما الشراكة فهي تعني اتفاق الدولة مع القطاع الخاص على إنشاء المشاريع وإدارتها وفق صيغة معينة تضمن تحقيق مصلحة الطرفين. الخصخصة ومزاياها المقصود في هذا المقال هو الخصخصة أي تحويل ملكية
متابعة القراءة
  232 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
232 زيارة
0 تعليقات

الأهداف الاجتماعية للتنويع الاقتصادي / حامد عبدالحسين الجبوري

كما إن للتنويع الاقتصادي اهداف اقتصادية تم تناولها في مقال سابق، فله أهداف اجتماعية أيضاً، تسهم عند تحقيقها، زيادة الرفاه الاجتماعي وتماسك افراد المجتمع، وذلك من خلال حصول الافراد على حقوقهم من الثروة الوطنية وتكوين فرص العمل. فالعمل على تحقيق التنويع الاقتصادي والتخلص من الاقتصاد الاحادي، سيؤدي إلى خلق المزيد من فرص العمل التي من شأنها تقليص البطالة، وتقليل الاعتماد على الموارد الطبيعية حتى تتمتع بها الأجيال اللاحقة فتتحقق العدالة الاجتماعية، ويمكن توضيح الهدفين بإيجاز كما يأتي: أ‌- تقليص البطالة ان غياب التنويع الاقتصادي والاعتماد على مورد واحد أو موارد محدودة جداً، سيسهم في تفاقم البطالة، حيث يتطلب القيام بإنتاج الموارد
متابعة القراءة
  330 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
330 زيارة
0 تعليقات

الأهداف الاستراتيجية للتنويع الاقتصادي(3) / حامد عبدالحسين الجبوري

تم تناول الأهداف الاقتصادية والاجتماعية التي يسعى التنويع الاقتصادي لتحقيقها في مقالات سابقة(1) و(2)، والآن سيتم تناول الأهداف الاستراتيجية التي تجعل اقتصاد البلد أكثر قوة ورصانة في التعامل مع السياسات الدولية في أغلب المجالات خصوصاً في الوقت الراهن المعروف عنه بزمن العولمة. في ظل عدم تنوع واستمرار احادية الاقتصاد، أي اعتماده على مورد واحد أو موارد محدودة جداً، خصوصاً إذا كانت ريعية، سيجعل اقتصاد البلد اقتصاداً تابعاً لا يتمتع بالاستقلال الاقتصادي من جانب، ومعرض للازمات التي تحصل في الاقتصاد الدولي من جانب آخر، ولذا فالتنويع الاقتصادي يهدف لتحقيق الاستقلال الاقتصادي، والتصدي للازمات التي تحصل في الاقتصاد الدولي، ويمكن توضيحهما بإيجاز وكما
متابعة القراءة
  300 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
300 زيارة
0 تعليقات

دور التنويع الاقتصادي في متانة النمو الاقتصادي / حامد عبدالحسين الجبوري

إن هدف التنويع الاقتصادي هو تمتين النمو الاقتصادي في البلدان الاحادية حتى يكون نمواً حقيقياً لا وهمياً وعادلاً لا متفاوتاً في توزيعه بين افراد المجتمع حالاً ومستقبلاً. يعد النمو الاقتصادي أحد الأهداف الرئيسة الذي تسعى جميع الاقتصادات إلى تحقيقه وزيادة معدلاته باستمرار وذلك لما له من أهمية كبيرة تنعكس على الكثير من المتغيرات الاقتصادية والاجتماعية والسياسية وغيرها، وحتى تكون انعكاساته بشكل إيجابي على تلك المتغيرات لا بد أن يكون تحقيق النمو الاقتصادي بشكل حقيقي وعادل وليس وهمي ومتفاوت، ولكن السؤال المطروح كيف نجعل النمو الاقتصادي يزداد بشكل حقيقي وعادل أي غير متفاوت في توزيعه؟ النمو الاقتصادي ومكوناته قبل جعل النمو الاقتصادي
متابعة القراءة
  503 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
503 زيارة
0 تعليقات

اخر التعليقات

: - براء تاريخ الاحتفال بالميلاد / مجيد الحساني
07 كانون2 2019
احسنت التوضيح موضوع جميل
اسعد كامل وظائف صحفية فقدتها / محسن حسين
04 كانون2 2019
استاذنا الفاضل محسن حسين المحترم .. بداية اود ان اشكر الله سبحانه وتعا...
محسن حسين وظائف صحفية فقدتها / محسن حسين
04 كانون2 2019
مدونة باسمي في الدنمارك في أول ايام السنة الجديدة 2019 خصصت شبكة الاعل...
: - حسين الحمداني العبادي: تعامل ترامب مع العراق بهذه الطريقة سيضر بالعلاقات بين البلدين
28 كانون1 2018
السيادة الوطنية تعني القوة تعني رجال يبنون أوطانهم بكل تجرد ونزاهة فأذ...
: - فريد التضامن العربي.. حبر عن ورق
28 كانون1 2018
صدق من قال اتفق العرب على ان لا يتفقوا

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال