الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اعضاء الشبكة
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

كفاح الحداد...أديبة تكشف قصص الحنين بقلم / قابل الجبوري

كلما قرأت للأديبة والقاصة المتألقة كفاح الحداد ، اجدها رصينة بالحرف، ترتجف مع كل انبلاج صبحٍ، لترتل قصص العصافير وهديل الحمائم أدبا خالصاً، لتصل في تراتيلها الى اقاصي الحنين، مثلما فعلت في مجموعتهاالقصصية الجديدة (حنين )، فهي تنطلق بقلمها الذهبي وحروفها البرونزية خميلة الضوء وهادئة النطق ، من بدايات سطور ذكية ورؤس اقلام وفية ترسم بين السطور سطور أخرى يترجمها متابعيها وقراء مجموعاتهاالاخرى التي تنوعت بين ( الاجتماعية ، والدينية ، والتربوية ،والتعليمية )كفاح الحداد ...تصطاط المفردة الواقعية، تمزج جملها بحبكة
متابعة القراءة
  1139 زيارة
  0 تعليقات
1139 زيارة
0 تعليقات

كفاح الحداد... أديبة تكشف قصص الحنين في مجموعتها القصصية ( حنين )

كلما قرأت للأديبة والقاصة المتألقة كفاح الحداد ، اجدها رصينة بالحرف، ترتجف مع كل انبلاج صبحٍ، لترتل قصص العصافير وهديل الحمائم أدبا خالصاً، لتصل في تراتيلها الى اقاصي الحنين، مثلما فعلت في مجموعتهاالقصصية الجديدة (حنين )، فهي تنطلق بقلمها الذهبي وحروفها البرونزية خميلة الضوء وهادئة النطق ، من بدايات سطور ذكية ورؤس اقلام وفية ترسم بين السطور سطور أخرى يترجمها متابعيها وقراء مجموعاتهاالاخرى التي تنوعت بين ( الاجتماعية ، والدينية ، والتربوية ،والتعليمية )كفاح الحداد ...تصطاط المفردة الواقعية، تمزج جملها بحبكة
متابعة القراءة
  1470 زيارة
  0 تعليقات
1470 زيارة
0 تعليقات

أديبة تكشف قصص الحنين في مجموعتها القصصية ( حنين )

بقلم / قابل الجبوري كلما قرأت للأديبة والقاصة المتألقة كفاح الحداد ، اجدها رصينة بالحرف، ترتجف مع كل انبلاج صبحٍ، لترتل قصص العصافير وهديل الحمائم أدبا خالصاً، لتصل في تراتيلها الى اقاصي الحنين، مثلما فعلت في مجموعتهاالقصصية الجديدة (حنين )، فهي تنطلق بقلمها الذهبي وحروفها البرونزية خميلة الضوء وهادئة النطق ، من بدايات سطور ذكية ورؤس اقلام وفية ترسم بين السطور سطور أخرى يترجمها متابعيها وقراء مجموعاتهاالاخرى التي تنوعت بين ( الاجتماعية ، والدينية ، والتربوية ،والتعليمية ) كفاح الحداد ...
متابعة القراءة
  1134 زيارة
  0 تعليقات
1134 زيارة
0 تعليقات

وطن بالإيجار../ قابل الجبوري

كل عراقي ينحدر الى جذور نسب اصيلة وعريقة، وله وطن عاش طويلا على ارضه ، جاهد وناضل من اجل حماية هذاالوطن الحبيب ، تشرد وهاجر وتحمل المشقات في حياته ... هدفٌ وحيدٌ في مُخيلته ...هو انه سيُسعد وعائلته في يوم ما ويعيش فيه عيشة هنيةٌ وحرةٌعلى تربته الذي جاد بنفسه وماله من اجل حمايتها وامنها وحدودها . لكن الوطن لم يفِ بوعوده الذي وعد فيها العراقي الاصيل الذي تحمل كل هذه الويلات منذ عشرات القرون وحتى اليوم ..فبدلا من ان يحقق
متابعة القراءة
  1531 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1531 زيارة
0 تعليقات

ولاني احبك جدا .. رحلت : رواية من روايات العصر الحديث لها طابعها الجمالي الراقي

رواية من روايات العصر الحديث لها طابعها الجمالي الراقي في الحبكة النادرة والحديثة ..صاغت فكرتها واحداثها كاتبة عربية ماهرة طلت بقلمها الساحر حديثا على الساحة الادبية والثقافية .. الكاتبة ( اريج الخصاونة ) اجتازت معوقات الادب بسرعة فاقت سرعة البرق وبرزت في الساحة ككاتبة عربية نرجسية لها محاولات عديدة في المجال الادبي تكتب الرواية تتميز باعطائها الاهمية من حيث تجانس وتسلسل احداثها من حيث الاولوية .انجزت قبل ايام روايتها الاولى والتي حملت عنوانا راقيا ( ولاني احبك جدا ..رحلت ) حاكت
متابعة القراءة
  3352 زيارة
  0 تعليقات
3352 زيارة
0 تعليقات

ومضات / قابل الجبوري

نصوص يتيمة(١)هيأ كل شيء ...اعتقد ان يومها قريبدفنته ... وهي باقية (٢)اقسم ...انها واهمة ...تلك .. التي تمنت بقاءهابعد غيابه !!! (٣)كانتلك معنا.. امسية غابت ...بغيابك ... !!وحلت مكانك الوحشة !!! (٤)سأرحلواترك لك قصاصات ورقتحمل مئات الذكرياتتصفحيها ...في وحدتك !! قابل الجبوري
متابعة القراءة
  1371 زيارة
  2 تعليقات
دليل الكلمات:
آخر التعليقات على هذه المدونة
لطيف عبد سالم
حياك الله أخي الكريم الأستاذ قابل الجبوري.
الإثنين، 30 تموز 2018 18:14
شبكة الاعلام في الدانمارك
شكرا لاهتمامكم بنشر نتاجاتنا ..تحياتي لكم
الجمعة، 27 تموز 2018 08:43
1371 زيارة
2 تعليقات

قصص وامضة / قابل الجبوري

نشوةعاشها؛ سكنت غرائزه،،،حسناءاهتمت بمظهرها؛ جذبته،،،لؤمادله الطريق ؛ نهره،،،بخيلكنز مالا؛ ازداد بخلا،،،اعتراف ارتقى المنصة ؛ اعلن صراحته،،،وفاءاهداها قلبا؛ منحته جسدا كاملاتوبهاعتل فؤاده; تعبد كثيرامجنونخلع ملابسه؛ سكنت انفعالاتهصناعةتقدمنا خبرة؛ استوردنا شعر بناتوطناهديته قلبي؛ جرد ملابسيطموحكثرت افكاره؛ افلس من تحقيقهادموعداعبت الجفون؛ استقبلتها الخدودتقيفعل خيرا؛ واجه شراظمأقصدها زائرا؛ اعلنت قرانهااميقبلت قدميها؛ ادخلتني الجنةكرهقبله بحفاوة؛ شرخ خده لصتسلق الحائط؛ فضحته اقدامه،،،مزارعهيأ الحقل؛ التهمته الدواب،،،نجارعصفت الريح؛ استجدى باباوالهانهام عشقا؛ جنى حبا ،،،عشاقعاملها بلطف؛ منحته حنانا،،،مجنونشاهدها يوما؛ عشقها دوما،،،محتالةنادته حبيبي؛ كتب لها ماارادت،،،صباابتعد عنها؛ تغنت بحبهقيستغنى بحبها؛ قتلته
متابعة القراءة
  1690 زيارة
  1 تعليق
دليل الكلمات:
آخر تعليق على هذه المدونة
لطيف عبد سالم
مرحبا بالزميل العزيز الأستاذ قابل الجبوري، وبانتظار مساهماتك الأدبية في شبكتنا المسددة بعونه تعالى مع تمنياتنا بالتوفيق.
الخميس، 19 تموز 2018 13:21
1690 زيارة
1 تعليق

اخر التعليقات

زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Mahmoud Abdelrahman حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
11 أيار 2021
السلام عليكم! أود أن أشكر شبكة الحرية المالية على كل ما فعلوه من أجلي....
زائر - Aaron Perez حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
02 أيار 2021
لقد كان من الرائع معرفة أن هناك شخصًا ما يعرف عن السقوط والوقوف من جدي...

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال