الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اعضاء الشبكة
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

ظاهرة داعش بين الفهم وسوء الفهم/د. خليل الناجي

حضرتُ ندوة نقاشية عقدها المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات على هامش معرض بغداد الدولي للكتاب بحضور ثلاثة باحثين، ركزت على مناقشة كتاب تنظيم الدولة المكنّى داعش الذي طبع بجزأين الأول من تأليف الكاتب الفلسطيني الدكتور عزمي بشارة والثاني لمجموعة مؤلفين. مستوى الحضور في الندوة كان نوعيّا، فقد حضرها عدد من الباحثين والمتابعين لداعش الإرهابي على المستويين الأمني والأكاديمي، استعرض الباحثون الثلاثة فكرة مجملة عن الكتاب مع الوقوف على بعض مضامينه المهمة، ولعل أهم ما ركزوا عليه هو أسباب نشوء داعش. والملاحظ أنهم أجمعوا الى حد كبير على أن السبب السياسي يمثل سببا جوهريا لنشوء تلك الجماعة، وحاولوا تعقّب جذور التطرف الذي
متابعة القراءة
  433 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
433 زيارة
0 تعليقات

ماذا بعد إعلان النتائج النهائية للانتخابات؟/د. خليل الناجي

  بعد أن اعلنت المفوضية النتائج النهائية للانتخابات وأسماء الفائزين، ونشرتها في عدد من الصحف المحلية، وبدأت باستلام الاعتراضات والطعون، ينتظر العراقيون مصادقة مجلس النواب على صحة عضوية أعضائه في فترة لا تتجاوز الثلاثين يوما، كما تنص على ذلك المادة ٥٢/أولا من الدستور العراقي. ليصل الدور بعد ذلك الى المحكمة الاتحادية التي تبدأ باستلام الطعون بقرار مجلس النواب آنفا في مدة لا تتجاوز الثلاثين يوما ايضا، وفقا للمادة ٥٢/ثانيا من الدستور. واذا ما صادقت المحكمة الاتحادية على النتائج، فعلى رئيس الجمهورية (الحالي) ان يصدر مرسوما جمهوريا يدعو فيه مجلس النواب لعقد جلسته الاولى، والتي يلتزم المجلس فيها باختيار رئيس له ونائبين،
متابعة القراءة
  996 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
996 زيارة
0 تعليقات

قراءة في احتساب الأصوات بالانتخابات التشريعية / د. خليل الناجي

المتابع لمجريات الأحداث ووسائل الإعلام ومنصات التواصل الاجتماعي يجد أن نسبة كبيرة من المجتمع العراقي لا تعرف آلية توزيع المقاعد البرلمانية على القوائم الفائزة؛ فالبعض يعتقد أن أعلى الفائزين من جميع القوائم المتنافسة هم من يجلسون في المقاعد البرلمانية، والبعض الآخر يعتقد أن حصة كل قائمة من مقاعد البرلمان توزع على التسلسلات الأولى للمرشحين فيها، فيما يعتقد البعض الآخر أن رئيس الكتلة هو من يختار نواب كتلته بعد تحديد عدد مقاعدها، ويعتقد آخرون أن طريقة حساب الأصوات فصّلت على مقاسات الأحزاب المتنفذة. هذه الآراء وغيرها نسمعها كثيرا هذه الأيام؛ لذا أحاول في هذا المقال تفصيل الكلام عن طريقة حساب الأصوات وكيفية
متابعة القراءة
  1347 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1347 زيارة
0 تعليقات

في زحمة البرامج الانتخابية / د. خليل الناجي

    مع بدء الحملات الدعائية لمرشحي الانتخابات التشريعية المقرر إجراؤها في الثاني عشر من آيار المقبل، والتي يفترض أن يركز فيها المرشحون على استعراض برامجهم الانتخابية، ورؤيتهم السياسية للمرحلة المقبلة.   يجد الناخب نفسه أمام تساؤلات عدّة يمكن ايجازها بالآتي:     ١. هل ان البرنامج الانتخابي مسؤولية رئيس الكتلة أم المرشح؟ ام انها مسؤولية مشتركة؟   ٢. هل ان تنفيذ البرنامج الانتخابي مشروط بالفوز في المقعد البرلماني فقط ام هناك شروط أخرى لتنفيذه؟   ٣. ماذا لو فاز المرشح ولم يستطع الوفاء بوعوده  التي قطعها للشعب؟   ٤. هل سيعلن اعتذاره للجمهور؟ هل سيستقيل؟ ام يحتفظ بمقعده البرلماني؟  
متابعة القراءة
  1262 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1262 زيارة
0 تعليقات

ماذا نريد من اعضاء البرلمان القادم؟/ د. خليل الناجي

مع اقتراب موعد الانتخابات التشريعية المقرر إجراؤها في ٢٠١٨/٥/١٢، ورغبة المواطن العراقي بالخروج من دوامة الفشل التي يعيشها البلد منذ سنوات طويلة، ودعوة المرجعية الدينية إلى الإصلاح والتغيير، والكم الهائل من التقارير الإعلامية التي تنقلها مختلف وسائل الإعلام، فضلا عن الشعارات البراقة التي تطلقها الكتل المتنافسة يجد الناخب العراقي نفسه في متاهة حقيقية، فعلى الرغم من قناعته الراسخة بضرورة التغيير إلا أن تراكم الأزمات في السنوات السابقة جعلته محبطا إلى حد كبير ويحتاج إلى من يأخذ بيده إلى بر الأمان، لا سيما في ظل تقاعس النخب الوطنية عن أداء دورها في توعية الجمهور بما يتسق مع تحقيق تطلعاته المستقبلية وتصحيح الانحراف
متابعة القراءة
  1811 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1811 زيارة
0 تعليقات

من قانون البنى التحتية إلى مؤتمر المانحين في الكويت / د. خليل الناجي

من قانون البنى التحتية إلى مؤتمر المانحين في الكويت .. قراءة في إعادة إعمار العراق في العام ٢٠١٢ أعلنت الحكومة العراقية السابقة برئاسة السيد المالكي عن مشروع قانون البنى التحتية، ورفعته إلى البرلمان آنذاك للتصويت عليه؛ ليكون منطلقاً للنهوض بالبنى التحتية العراقية التي كانت ولا تزال تشهد تخلفاً كبيراً، وقد تباينت الآراء بشأنه في ذلك الوقت، بين مؤيد ومعارض، إلا أن الطابع العام كان ينحو باتجاه رفضه لا سيما في الأوساط السياسية، والتي بررت رفضها بان هذا القانون سيرهن النفط العراقي للشركات الاستثمارية لعشرات السنين، فضلا عن اضعاف سيادة العراق على ثرواته. وفي حينها سالت بعض المختصين بالشأن الاقتصادي ممن أثق
متابعة القراءة
  1513 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1513 زيارة
0 تعليقات

إلى متى تبقى الموازنة الاتحادية رهينة الفشل السياسي؟ / د. خليل الناجي

كلنا يتذكر الانسيابية الكبيرة التي أُقرّت من خلالها موازنة العام ٢٠١٥ بعد أن تسلّم السيد العبادي رئاسة الحكومة، وكان الكثير منّا ينظر لهذا الإجراء بأنه تحوّل إيجابي في نمط التفكير في البرلمان الجديد برئاسة السيد سليم الجبوري، لا سيما بعد أن عانى العراق فشلاً سياسيّا خطيراً في المرحلة التي أعقبت خروج القوات الأمريكية من العراق وتحديدا في الولاية الثانية للسيد المالكي، وما نتج عنها تهديد خطير للبلد وسيطرة الإرهابيين على أجزء كبير من الأراضي العراقية. تذكرت هذه الحادثة في ظل ما نشاهده من تسويف خطير لاقرار الموازنة العامة للدولة من قبل البرلمان العراقي الحالي بسبب اعتراضات بعض النواب، والتي يمكن إيجاز
متابعة القراءة
  2012 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
2012 زيارة
0 تعليقات

المدينة المنكوبة في بغداد / د. خليل الناجي

قد يرى البعض أن هذا العنوان مبالغ فيه الى حد ما؛ لأن نعت المدينة بالمنكوبة لا يكون الا في حال تعرضت لهجمات إرهابية خطيرة، او كانت مسرحا لحرب طاحنة، او أصابتها كارثة طبيعية مدمرة، الا اننا لم نسمع يوما ان منطقة في بغداد تعرضت لتلك الاحدث!! فما الذي حصل حتى استحقت تلك المنطقة ان تنعت بالمنكوبة؟ وهو تساؤل منطقي بكل تأكيد؛ لان نتيجة الحروب والأعمال الإرهابية والكوارث الطبيعية لا تخلف إلا الآلاف من القتلى والجرحى والمعاقين والأرامل، وعشرات الآلاف من الأيتام والفقراء والمعدمين. نعم ان منطقة المعامل الواقعة جنوب شرق بغداد أصابها ما أصابها من الدمار، لكن ليس بسبب الحروب ولا
متابعة القراءة
  2542 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
2542 زيارة
0 تعليقات

طمعه قتله / د. خليل الناجي

هذا المثل يضرب لمن يسعى وراء طمعه حتى يلقى حتفه وقد تذكرته هذه الأيام لانه أصبح قريبا من الانطباق على السيد مسعود البرزاني الذي كان حديث الإعلام المحلي والعالمي بسبب الاستفتاء الذي أجري في ٢٥ أيلول الفائت، وعرضت عليه عروضا كثيرة ومغرية لتأجيله لكنه كان يضع شروطا تعجيزية للقبول؛ لانه كان يطمع بمزيد من العروض التي تمكنه من تعزيز نفوذه السياسي وتوسيع قبوله الجماهيري في إقليم كردستان، وكان ذلك بالمستطاع ايضا حتى بعد الاستفتاء لو انه وافق على تجميد نتائج الاستفتاء والدخول بحوار مباشر مع المركز، الا انه اختار التعنت والإصرار على موقفه. كان يعتقد أنه بهذا الاجراء أصبح زعيما قوميا
متابعة القراءة
  2386 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
2386 زيارة
0 تعليقات

من مظاهر التطرف الاخطبوطي (١) / د. خليل الناجي

كتبت قبل ايام المقال الاول عن التطرف، وذكرت فيه انه لم يعد مقتصرا على الدين او المذهب بل تعداه الى فروع أخرى كالسياسة والاقتصاد واللغة والأدب وغيرها، وفي هذا المقال اود ان اسلط الضوء على احد مظاهر ذلك التطرف، والذي أصبح ظاهرة ملفتة وخطيرة، اعتقد بضرورة الالتفات إليها قبل أن تنزلق الامور الى ما لا يحمد عقباه وهي ظاهرة التطرف في قبول أو رفض بعض الممارسات التي تحصل في المجالس الحسينية من قبيل التطبير والتطيين والمشي على الجمر وغيرها، والتي أصبحت نقطة خلاف حاد بين أتباع مذهب اهل البيت عليهم السلام. الملاحظ في الآونة الأخيرة تصدي الكثير من المدونين على مواقع
متابعة القراءة
  2364 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
2364 زيارة
0 تعليقات

خيارات التعامل مع أزمة إقليم كردستان / د. خليل الناجي

اصر السيد مسعود البرزاني على إجراء استفتاء الانفصال بالرغم من الدعوات المحلية والإقليمية والدولية الكثيرة التي حاولت ثنيه عن ذلك الإجراء، وقد تضمنت تلك المحاولات عروضا مغرية لإقليم كردستان كان بالامكان استثمارها لتعزيز حضور قادة الاقليم في الساحة السياسية الدولية. هذا الإصرار كان مستغربا لدى المتابعين الذين يعتقد الكثير منهم ان رفض تلك العروض يخفي وراءه اسرارا خطيرة .. الان وبعد أن أجري الاستفتاء بدأ المركز باتخاذ خطوات عملية لفرض سيادة الدولة على كامل الاراضي العراقية، وقد تزامن ذلك مع عمليات تطهير قضاء الحويجة من عصابات داعش الارهابية والتي استطاعت فيها قواتنا الأمنية فرض سيطرتها التامة على القضاء بعد معارك شرسة.
متابعة القراءة
  2501 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
2501 زيارة
0 تعليقات

عندما يرفع آذان محرم الحرام / د. خليل الناجي

مع اطلالة هذا الشهر يحتفل المسلمون بعيد رأس السنة الهجرية .. نعم انها مناسبة هجرة النبي صلى الله عليه واله وسلم من مكة المكرمة الى يثرب تجنبا لبطش المشركين وحقدهم وحفاظا على العقيدة الإسلامية ومعتنقيها من الاندثار والقتل فكان خروجهم الى المدينة بداية الحياة للإسلام والمسلمين .. وحري بالمسلمين ان يحتفلوا في كل عام لهذه المناسبة العظيمة التي مكنت النبي صلى الله عليه واله وسلم بثورته الالهية الاصلاحية من اتخاذ المدينة مركزا للانفتاح على العالم بأسره ومكنت الإسلام من البقاء الى يومنا هذا .. وانطلاقا من مرتكزات العقيدة الإسلامية اجد ان استشهاد الامام الحسين عليه السلام في شهر محرم الحرام لم
متابعة القراءة
  2367 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
2367 زيارة
0 تعليقات

هل ستبدأ المرحلة الثانية من مشروع جو بايدن في العراق؟/ د. خليل الناجي

قبل ايام سمعنا تصريحا للسيد فؤاد حسين رئيس ديوان رئاسة إقليم كردستان قال فيه: ان الخلافات الموجودة بين الشيعة قد تصل الى حد نشوب حرب. قد يستبعد البعض تحقق نبؤة السيد فؤاد حسين هذه إلا أن المتابع للأحداث بدقة يجد انه محق في ذلك لأنه ينطلق على ما يبدو من قراءة واسعة لمجريات الأحداث في المنطقة عموما والعراق خصوصا وحجم التدخل الخارجي في إدارة الملف الداخلي العراقي فعلى الرغم من ابتعاد جو بايدن عن موقع المسؤولية في الولايات المتحدة الأمريكية إلا أن مشروعه الداعي إلى تقسيم العراق باق لأنه موافق على ما يبدو للإطار العام للسياسة الخارجية الأمريكية لذا فإن رفضه
متابعة القراءة
  2538 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
2538 زيارة
0 تعليقات

اخر التعليقات

: - علي صفير شوق .. / سمرا ساي
25 شباط 2020
انى يكون الاحتظار جميل... ربما هناك اجابة
: - ناصر اللاجئين في ظل سلطة القانون الدولي العام / الدكتور عادل عامر
16 شباط 2020
للاسف القانون الدولي العام لا يحمي الافراد جيدا بل كل همه الدول الكبرى...
: - محمد البهتان والمجتمع / رجاء يحيى الحوثي
25 كانون2 2020
هل حضرتك في اليمن ؟؟؟
رائد الهاشمي موازنة عام 2020 كارثة اقتصادية على العراقيين / رائد الهاشمي
22 كانون2 2020
شكراً لكرم المرور أخي العزيز استاذ منهل الطائي والحلول لانقاذ الاقتصاد...

مدونات الكتاب

أتبتغي التقسيمأم البيع بالمزاد ؟أسفاً يا عراقيا أبو الأمجادوطني ليس للبيع بالمزادأسفاً يا
د. هاشم حسن
13 حزيران 2019
مشاهد حرق حقول القمح يختصر   للعالم قصةالعراق   كلها وخلاصتها ان العراق يحترق فيه الاخضر و
طالب محمد كريم
22 حزيران 2011
تُعَد وزارةُ حقوق الإنسان من أهم الوزارات ذاتِ الاهتمام المباشر،فكراً وفعلاً بالإنسان ،الإ
نزار حيدر
29 أيار 2017
 أما الخبراء الحقيقيون والعلماء المتخصّصون فلا تلتفت لهم الدولة العراقية ابداً، وذلك بسبب
مازالت المرأة رغم حصولها على مساحات واسعة من الحرية والاهتمام، هي الطرف الأضعف في المجتمعا
في التطرّق في الحديث عن دبلجة المسلسلات والأفلام الأجنبية في مجتمعنا او في بعض المجتمعات ا
وفاء الشوفي
04 نيسان 2016
هل كنتَ يوم التيهِ قارباً ؟ لم يكن البحر يعرفكَ ﻻ .. و لم تكن لصحبته نكهةُ اﻷمان . حتى ال
عبد الجبار نوري
24 حزيران 2016
عن آحدث تقرير لصحيفة " ديلي ميل" البريطانية الواسعة الأنتشار يوم 15-6-2016 ، طلعت علينا بم
فلاح المشعل
18 تشرين2 2014
 تفاءل العراقيون وهم يشاهدون عبر اخبار الفضائيات، وصول الوجبة الأولى من أجهزة (سونار) كشف
الحياة العصرية، حياة مادية يسودها الأنانية والضبابية في العيش، هي وليدة التغيير والانتقال

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال