الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اعضاء الشبكة
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

الصديق الدكتور فالح حنظل ضابط الحرس الملكي في قصر الرحاب ببغداد

ما اجمل ذلك الليل الذي كان يرخي بجناحيه على قاعة المنتدى الثقافي في النادي السياحي بأبوظبي ليفسح الطريق لنجومه المضيئة التي تعبت من الدوران في السماء فتوقفت فوق قاعته الكبيرة لتستمع الى ندواتنا ومحاضراتنا واشعارنا وكل ما خطه فكرنا واقلامنا في أمسية ثقافية التي كانت مقررة كل يوم الخميس من كل أسبوع مساءا    والتي أيضا كانت تجمعنا بيننا نحن الحاضرين من سفراء دول ودبلوماسيين والعاملين في الملاحق الثقافية من السفارات العربية وكتاب واعلاميين
متابعة القراءة
  29 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
29 زيارة
0 تعليقات

الفنان الشهير عبد الرحمن آل رشي من دمي ولحمي / مريم محيي الدين ملا

كنت طوال سنوات غربتي وحتى اللحظة احن لاشياء كثيرة في دمشق أولها والدي رحمه الله لانه  يعيش في روحي ويسير معي باي مكان وكل زمان ذات يوم كلفت  لتغطية إعلامية لمسلسل سوري سيصور في امارة الشارقة ولم اكن على علم باي اسم من الفنانين الذين سيشاركون في ذلك العمل الا اسم الفندق الذي يتواجدون به الممثلين  وصلت فندق انتركونتنتال في امارة الشارقة  وعند الاستقبال أظهرت لهم بطاقتي الصحافية وطلبت كشف بأسماء الفنانين فتقدم الفنان عبد الرحمن بنفس اللحظة لاستلام غرفته نظرت
متابعة القراءة
  87 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
87 زيارة
0 تعليقات

سناء البيسي وضعت صورتي الشخصية غلاف / مريم محيي الدين ملا

سناء البيسي وضعت صورتي الشخصية غلاف .. فرأيت نفسي في ميادين و شوارع القاهرة    قبل الغروب عدت من رحلة نهرية نيليه جميلة قضيتها لمدة ساعتين وانا على ظهر قارب سياحي وسط القاهرة الوقت كان قد حان لانطلق الى مبنى صحيفة الاهرام العريقة فقد كنت على موعد مع احد الزملاء الصحافيين الدكتور الإعلامي و الفنان التشكيلي محمد الناصر لاسجل حوارا معه استقليت تكس الى المقر الرئيسي في حي بولاق الذي اوصلني للمبنى صعدت الى مكتبه وشربنا الشاي والقهوه ونحن نتح
متابعة القراءة
  123 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
123 زيارة
0 تعليقات

انا وحنا مينه والقناديل الزرق وبقايا صور / مريم محيي الدين ملا

 حين التقينا كان لليل عتمة كان لقاؤنا ربما هو العاشر اتفقنا فيه ان كل واحد منا يات حاملا مؤلفاته جاء وهو يحمل الابنوسه البيضاء، الشمس في يوم غائم ، الشراع والعاصفة ، الثلج يات من النافذة ، القطاف ، المستنقع ، البحر والسفينة وهي، الياطر ، و حدث في بيتاخو، شرف قاطع ، عاهرة ونصف مجنون ، النار بين أصابع امراة .اما انا فقد جئته حاملة معي مؤلفاتي امومة وغربة ، الليل الأبيض ، شجرة التين ، زمن الصبر، شظايا نافذة ،حدائق النار، رسائل بحار ، عوشة والجد
متابعة القراءة
  102 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
102 زيارة
0 تعليقات

نجيب محفوظ كتب اسمي على احد مؤلفاته قرب النيل / مريم محيي الدين ملا

 ذات صيف جميل حزمت حقيبة سفري وطرت الى القاهرة كانت هي زيارتي الأولى لها في عام 2004 وهي السنة الثالثة فقط التي بدأت فيها الكتابة ومن خلال نافذة الطائرة رايت النيل العظيم لكنه كان بعيدا جدا بعد ان هبطتت الطائرة التقيت باصدقائي وصديقاتي معظمهم اعلاميين وكتاب وقررنا في اليوم الثاني الصعود للا هرامات بواسطة عربات تجرها خيول بنية اللون اما الخيول السوداء والرمادية فقد كانت حرة تسير دون عربات اخترت ان اصعد على احد تلك الخيول السوداء اللامعة الجمي
متابعة القراءة
  125 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
125 زيارة
0 تعليقات

ايتها الشمس كم احبك / مريم محيي الدين ملا

كانت وستبقى شمس دمشق اول شمس شعرت بها في حياتي ولايمكن ان يشعر بها بشكل كبير الا من تسلق احد أشجارها في طفولتي التي غادرتها ولم تغادرني كنت اتسلق بعض الأشجار التي كانت تروق لي حتى اصل الى الأعلى بخفة لاعبة سيرك بهلوانية وابقى الى جانبها رغم ان اشعتها كانت تصل لكل البشر على الأرضلكن كان لي إحساس بها يختلف عن كل البشر كنت اخلع معطفي واعلقه في احد اغصانها لاتشبع من حرارتها وكنت في أحيانا كثيرة امدد جسدي واغمض عيني لا افكر بشيء ابدا الا بحرارتها وهي
متابعة القراءة
  154 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
154 زيارة
0 تعليقات

اخر التعليقات

زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...
زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...
زائر - هيثم محمد فن الكلام / هاني حجر
14 كانون1 2020
نعم هناك مشكلة حقيقية تتمثل في التعصب للرأي وعدم احترام رأي الآخر اشكر...

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال