الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اعضاء الشبكة
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

مقصورة الاحلام ../ سميرة سعيد الزهيري

ياتغريد الروح بجوفِ أضلعي،ياخفقة غريبة السماع، أضنت مضجعي:حين تطرقُ خطواتك دربي،محملٌ بزهور الشوق، وعناقيدَ القبلِ،اقطفني حبةً.. حبة ، على مهل.فالليل طويل .. طويل ،والغناء لا يحلو بلا ثمل.فكم ثملت بالحلم ،وصَحاني القحل.لن اكتبكَ بعد الان نَدباً ، بل امل.عله يصالحُ مأملي. رغم الليالي الكاذبات،رغم زيف اوهامي،مازلت احلمُ بكَ نفس الحلم. مرارة الانتظار تغص بالبلعوم حشرجة،عند كل بحةِ اغنيةٍ غجرية الحزنِ. وانت طيف في الخيال يهرب بخيلهِ،بريٌ لايروض سرج القدوم ولو مرة.ومثل كل مرة...مازلت احلمُ نفس الحلم،وامضي
متابعة القراءة
  1102 زيارة
  0 تعليقات
1102 زيارة
0 تعليقات

العباءة السوداء/ سميرة سعيد الزهيري

 الليل الطويل يرخي عباءته، بلا فجر الاملِيعاند الظلمة بخيط منجلي،الشوارعٌ المدماتُ تبكي وطني، أمٌ يحصدها الأعداء بجارح المنجل،ويجحد الأبناء بقاياها بالقتل والف اسفاه مغلولة الحنجرة تنسكب،بحوض وردك المُداس المُهمَل.لو ان العلا نجمة بجيد السما،لكانت إليك انت المؤمللكن الطغاة لصوص ليلٍاباحو ذبحك قبل صياح الديكوأقاموا الحدَ بمحرابك المصطلي،لهب الأيام يصفي الذهب النقيمن شوائبٍ خُبْثٍ باحشائك تلتويلكن النار الحقود تأبى إلا حرقاباجمعيك ولا ترضى أن تنطفي .
متابعة القراءة
  1472 زيارة
  0 تعليقات
1472 زيارة
0 تعليقات

الدموع الحليبية / سميرة سعيد الزهيري

1-مؤلم هذا الاحتطاب ,بلحاء العمر , لتسيل الجروح, دموعا حليبية, من آهات المواويل الممدودة, بساطاً ليمينكَ حبيبي, لا يُرجِعُ صداها يسارك. … 2- لا تستطيع الإمساك بوجه القمر مُرتدياً من عاشقٍ خائف… ينكرُ أن الحب..مطر… مطر. لا انزواء بالرغبات التواقة, كالمراجيح المهتزة ..أعيادا مبهرجة بأحصنة تدور بلا قرار … 3- عندها لا تفتش عن خباياك في سِفْر ملامحي.. حين يذبل الورد, يهرب ضوء الشموع, منطفئاً..بضياع الشبه القريب بيننا, … رويدا...رويدا. .. 4- امرأة التذكارات, هاربةٌ من صورتها المعلقة. بخْزقِ عيون اللحظة
متابعة القراءة
  1501 زيارة
  0 تعليقات
1501 زيارة
0 تعليقات

لو أتيت .. / سميرة سعيد الزهيري

سأفتحُ بهوَّ قلبي، منتشياً بأبهة السجادة المفروشة بترانيم وقع اجراس القدوم, وكالربيع أغزلُ انوثتي المنتظرة شالَ حريرٍ، لقداح عبورك من نافذة الشوق. وحدها كلماتنا السرية.. تفكُ شفرة تدلينا المبهم، كالعناقيد المبتهجة بمواسم الازدهار النضيج. حين تضحكُ حقول الشمس ……… في صدرك, وتضمُ روحي كطير يلوذُ بالاحتماء .. بمكمنهِ ساعة الغروب. لا وعود، ولا ترجيات تقحم المصادفة, وقد يمر المساء بلا جدوى، باكيةٌ اعواد البخور انطفائها البطئ، … رماداً هشاً يضيع. لكنك وحدكَ تعي مايحدث.. لو أتيت .
متابعة القراءة
  1574 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1574 زيارة
0 تعليقات

ماذا يجني مترع الكأسِ؟/ سميرة سعيد الزهيري

خد المياه توضأت بلؤلؤ حسنه، قمرٌ داعبَ خياله، موج الهوى،في القلب ،بأمل اللقاء...فَغُوِينا بصلاةٍ، يَمَّت بها الاعناقلقطف شفاه تسقينا ثملاًرشفةً.. رشفة من غير ارتواء.كالسغيب في الرمضاء،مساً شفيفاً لمبسمٍ،جففه داء البعد والجفاء.   فمن يلومُ عاشقاً يحن؟بخيالِ معشوقٍ يجن.سكنَ الفؤادَ والذهن . في قلبه روحي،وفي روحه قلبي. سكارى العشق يرقصون،سُمارٌ بحبل الوصل يهيمون. فأذا الكأس نادى: اه احبتي!ماذا أجني من فيضٍ مترعِ؟- سوى لثيم الشفاه، مشتهىً مُمضِ.- لتسكر مزيدا ، من القُبَلِ.ثملاً بسولافِ حلوَ الطعم ،بريقٍ أطعمَ من خمرِِ. فاه يالوعة المجتني.
متابعة القراءة
  1582 زيارة
  0 تعليقات
1582 زيارة
0 تعليقات

ظلالٌ تختلط بظلال/ سميرة سعيد الزهيري

هو شاء.. فله ما يشاء. لا تؤرق الاحلام مجدداً بلقاء, مُفززاً النوم العميق بلحنِ البقاء. فالهجرُ داء, ينحت القلب , حجر. إن طاف علينا ومال.. بأي حال. فالذنبُ ذنب الأقدار.. إذا قَرَبَت وباعدت , خُطىً مالها قرار.   بارحْهُ وما يريد.. مقتنياً صمته الشريد.. كابهامِ نجمٍ وامضٍ بالأسرار كرَمشةِ جفنٍ.. بهروبٍ سادرٍ والعوّدُ حزينٌ .. حزين ,بخفيِّ حُنين. اتركه بسبات.. مُفارَقاً بنسيانِ. لا توقظ الحزن بحشا الوَجَار, في حيرةٍ تهرم الذكريات.. لتذوب بلا خصام كل الآهاتِ.   دعهُ ودعني أهيمُ كالطير
متابعة القراءة
  1732 زيارة
  0 تعليقات
1732 زيارة
0 تعليقات

ياروحي, علمتُ انكَ مُهْلكي/ سميرة سعيد الزهيري

ياروحي علمت انك مُهلكي صباحاً تستنشقُ رئة العود, لحنَاً من انفاس الوتر , تعزف تميمة البقاء, في صحوٍ يجاهد الثبات في هذا التغرب, فتَحن الروح كخيط حرير , ينسلُ الدمعَ, حروفا لاهثة من عدَوِّ قَنْصِها, كاجنحة الفراشات الهاربة بعيدا..بعيداً. ياروحي! علمتُ انكَ مُهلكي, وما تاب الوجد من لوعتهِ , كسراطٍ دقيقٍ تغدو الانفاس عليهِ عابرةً, ولا من مُنجي, بالله تحنانك والعدل منكَ, فيَّ ظلمٌ مجاهرُ, فرأفةً بعاشقٍ صبَّ الروح بين كفيكَ قبل الجسد. اعذروه ساذجاً بأمور العاشقين, شفيفُ السريرة من كل
متابعة القراءة
  1653 زيارة
  0 تعليقات
1653 زيارة
0 تعليقات

تهويمة عشق أزلي/ سميرة سعيد الزهيري

غداً… غداً , تثمل وتنساني, فسحرك المبهم, غوَاً للغواني. ديدن الخمر سقيَّ الكأسِ, مترعَ الحوافِ, إذا أَفْضَى, عطشاً بجفافِ. غداً.. تترك القلبَ مُعَنَىً, مِزقاً يعاني. وانت تلهو بأهواء الدنو والتنائي. غداً.. لا فَوْحَ لزهري, فوق أديمكَ الدافي. يا قسوة الذراعين, حين تحضنُ روحي. ويا قسوتها مرتين, حين تبعدني بتعالِ. اني لمست وجعي , يشفقُ عليَّ, من هوسٍ بكَ لا محالِ. يا ومضةَ عيني في أغماضةٍ, وتَفَتَح صباحٍ قانِ, مالي بعدكَ حبيبٌ ولا غوالي. ياجرحَ دمعتي المسكوبة, من غمام وجع روحي, على
متابعة القراءة
  1796 زيارة
  0 تعليقات
1796 زيارة
0 تعليقات

ضوء الحب/ سميرة سعيد الزهيري

ثملت بالحب حتى فاض خمري, فعشق من لطع قطرات وجدي. الحب مرئيٌ كقوة الضوء في البرق, ومسموع كالرعد … الذبذبة الكبرى من القلب للقلب تجري. - الحبُ , قوة الامتلاك الذائب بالذات الاخرى. - الزواج صنعة امتلاك مادية, تحاول اللحاق بالموجة العظمى ( الحب ). - الكراهية ذبذبة متراخية, أفلتَ صمامَ برغيها من الشدِ. المعذبون يخرخشون بسلاسلهم, ظناً انها موسيقى الحب, فكن اللحن المسموع بلا كلام. العميان لا يرون ضوء الحب , اضئ بلا جدال. الحزانى لا يلمسون طرف ثوب الحب,
متابعة القراءة
  2008 زيارة
  0 تعليقات
2008 زيارة
0 تعليقات

النكتة التي لا تُضْحك .. تُبكي / سميرة سعيد الزهيري

الوجع المضحك لايترك للفكرة العاقلة نأمة تفكير.. تلك الاسنان المنخورة بالسخرية الفجة , لا تأكل سوى نفسها الما.. هناك من يظن انها انقاذٌ فوري, لصدمة الموت حيا , من يعتقد أن الحياة بائسة كضحكة مهترئة الفم, حين يسيح بكاء المهرج الوانا مختلطة , كمخاط لزج يلصق بقايا اوجاعه المكتظة.. فيغدو سليما كوجه فزاعة , فُقأت عينها, بمنقار غرابٍ فضولي بالهزل, من وفائها الحارس كالكلب للزرع. حفنة سعادة بلهاء ما تجنيه يداك من خرافة نكتة مملة التكرار , تشق الشفتين اولا ,
متابعة القراءة
  1928 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1928 زيارة
0 تعليقات

المعشوق النادر الوجود \ سميرة سعيد الزهيري

  مثل استحمامٍ يومي, بالنمنمات الصغيرة تغمض عيني, ومع  التمتمات اللذيذة افتحهما. لأغوص بأسره, فاتحةً قلبي, لجزيرة الكنز  الحلوة , بمرونة تنزلق دفء كلماته, بطعم العنب الناضج , شهية الملمس كشفتيِّ حبيبٍ ريانة بالقبل. تنبض بالعصير الاطعم. قصائدكَ انتَ.. نيرودا تُحيي يوم امرأة . مثل الشرانق الحريرية الكتيمة الانفاس تنمو وئيداً, بتوهج سري, معزوفة بترنيمة فواحة .. وبأنامل النار تدق فوق الخصر كل جنون الحس المكبوت. الحقيقية نادرة الوجود… هي أقسى العذابات المعلنة بفيض العين الغارقة خفية. تلك الاستعاضات حزينة, بديلا
متابعة القراءة
  1882 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1882 زيارة
0 تعليقات

يا ليلُ رفقاً بي / سميرة سعيد الزهيري

يا ليلُ رفقاً بي يا ليلُ رفقاً بقلبي.. اذ اضحى كَوناً غريباً بلا رُكْنِ, يجول اللحن به غريداً ويكوي.. ميالةٌ احرفهِ لِخلةٍ بلا خِلِ.. فيرسمُ العشق شُغْفاً متخيلِ, كشظايا يَلصقها امساً ليومِ, وأنت تذوب حناناً ولا تدري لمن تذوي؟   يا ليلُ رفقاً بالآهاتِ.. تشهقُ بالانفاس.. مضطربةً بالصدرِ فتصبُ اللواعجَ هِياماً مضطرمِ بمسرى الخدين محمومةً بندىً مالحِ تهوى نجوىً مُنغماً وتلوبُ من همسِ. فأدنو من نفسي ..حتى اغيبُ بدُنُوّي, ناحلاً دامساً كابن جُمير* آخر الشهر.   *ابن جُمير - الليل المظلم
متابعة القراءة
  2020 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
2020 زيارة
0 تعليقات

عشق الخيال / سميرة سعيد الزهيري

 كل الروايات الرومانسية, المُخزنة والمقرؤة تعاود خلق العالم , في حضنَ دافئ, وليال شتوية. لحنٌ عاشق ولوحة.. رقصةٌ واغنيةٌ تصدح, خلف الباب الموصد , ينمو جنيناً في أحشاء الدير. فالروح تخشى المغامرة اللامنطقية.. عندما الظلال تكسف وجه القمر. لتسيح الحواس .. ثلجاً في يوم قائظ. بساحل بحر.. أو مرجٍ أخضر, لا يهم, الوحدة لا تفتح قلبها سوى لأنْاها المتوحدة, تنهمر بالنغمات الرهيفة, كحالة حب, حين يغدو الشجن المبحوح رفيقاً بديلاً, يوقعُ نوايا بصمتهِ في قلبي... بكل فن.   بأن الحب جميلٌ
متابعة القراءة
  2152 زيارة
  0 تعليقات
2152 زيارة
0 تعليقات

قطيعُ... كلمات / سميرة سعيد الزهيري

خمسة وعشرون قمراً , مرتعشات مضن في بحر الذاكرة, المكان تلاشى نسيا منسيا... او مازال؟ النغم  نفسه  يدور بأذني , الاشتياق نفسه, والوحدة طازجةٌ دوماً, شمساً , مطراً , حرباً وهيهات... خلوَّ الاصابع, سوى من رمال تائهات, تحفر في القلب خنادقاً مطمورات, كأن تسعينيات الجوع, الحزن وثكالى الآهات, مازالت في الروح تبات. والدرب يشنق امتداده, بحبال أمنيات.. الغربة تحمل غربتها جنيناً سرمدياً من رحم لرحم لا يقطع حبله السري. يزدادُ اختناقاً  بذراع السنوات. هانت, تهوّنُ اعذاركَ بِنهنهات.. حمراءً, وردية , سوداء
متابعة القراءة
  1943 زيارة
  0 تعليقات
1943 زيارة
0 تعليقات

موانئ خرساء / سميرة سعيد الزهيري

الكل يبحث في صندوق الدنيا،  عن فسحة ضوء… بسعادة ولو متخيلة. والبعض يتمنى رائحة الدفء..  في ثنايا انثى، لم يسمعها أحد، تصرخ في الصورة والظل : لا شئ أكثر تعاسة ، من قلب،  ينتحر بوحدة اشتياقه . لا شئ. اعترفُ حزناً يلملم أوراقَ الصفصافة المتساقط من ضفة الجرح ، نزفاً قطرةً قطرة ، ويجبي خابيةَ بكاءٍ كل ليلة . لتموت سندسةَ املٍ منتظرة بلاهة التحقق في اي لحظة. في اللون المطفي ينزوي تاركا روحه تقيس انحدار الهوة.  مثل كل ليلة. الليلة
متابعة القراءة
  2139 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
2139 زيارة
0 تعليقات

شئ لا يعنيك / سميرة سعيد الزهيري

قبس شوقٍ تائه, في عينيك , يُعلقني، بخطوات أكثر تيهاً، من مدارات تضئ مفاجأةً اختفائها، لأذوب احتراقاً بوجدٍ… لا يُدني ولا بعداً أجني ، كأني أعيش الحب في الحلم، وصحواً سكراناً في صحوي، غريبٌ،  هواكَ بلا أمل ، تدور بك عاصفة الإحساس وترميك مجهولاً بلا كلل، اليومُ عشقٌ وغداً هجرِ… أني وشمت سنين النار ، توجُ بعمري، لحضنكَ بحنين يطفي صمت الأسوار ، وصمتك يدق أسفينهُ في صدري، احبك يا وجعي، رغم  التيه مدوخاً بتلات الشوق ، وكأن الامر لا يعنيكَ،
متابعة القراءة
  2011 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
2011 زيارة
0 تعليقات

كأس الهوى

نصحوا حزانى هواكبريق الزعفران سلوى محبيُضْحِك السن إذا جف شفتيه الشقاوحتى الهم به لا يباليأغترفتُ الكأس كارعاً…….. حد الثمالةفلا الدمع اختفىولا الطيف سرنيبشافي فُعْاله.….يا ساقياً كأس الوداع ...تلومني النفس في بوح وجدهاحين لاح منك النوى بالنسيانقصيتُ اردان اللواعج كَراهةًشارباً مر الاتهام.……إن تَعاذلنا اليوموحل الفراق….لا تقل كنا يوماً رفقاءفالعشقُ دوماً أو فلا ء
متابعة القراءة
  2154 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
2154 زيارة
0 تعليقات

عناصر الأبراج / سميرة سعيد الزهيري

لم يكن جيدا بالمرة،ان يلتقي النار بالماءفي نزهة رومانسية،فلا الماء جرى نهرا،ولا النار اضطرمت دهراً،سوى هراء ملأبركة الرماد الراكدة.…عجاجٌ أعمى العيونحين التقى التراب ساعة عشقٍ بالهواءليصاب الجميع بضيقِ تنفس حاد…النار بالهواء ينتشر دفئا وشرار،التراب بالماء يزهرُ خضار،الدفء الأخضر يجبل الحياة... في ابراج زودياك.
متابعة القراءة
  2230 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
2230 زيارة
0 تعليقات

تراتيل المعبد / سميرة سعيد الزهيري

 ترانيم الولادة تستصرخُ بالرحمِ .. أن يلد خصبه المتهور بعد الطوفان سجلاً… بغصن زيتون زاهٍ بمنقار حمامة. مرتعشةً أجنحة الأجراس الراقصة بتهلهلٍ عذب…. ……… في ساحات اللذة, تعزفً عريها المجنون ساعة حضور الغيبوبة روحاً بلحمٍ ودم مبارك هذا النبع المتدفق.. ينجبُ قبليتنا الموعودة بالجنة, بشراكم... إن آمَنْتم بصليبي… معجزة ميلادٍ للبذر المزروع ستحلُ النعمة. ياهو: ………………… لا تسرقَ صوتي. الليلة موعد عرسي مفروشاً بالأبيض ما خالفت وصية الدم. بذبح عروقي قرباناً لآلهة المعبد لا لا ………….. لا آلهة بعد اليوم غيرنا
متابعة القراءة
  2228 زيارة
  0 تعليقات
2228 زيارة
0 تعليقات

من يخلق علامات الاستفهام؟ / سميرة سعيد الزهيري

ما نفع الذكريات الحزينة؟تغشى أهداب الحقيقة،باللحظةِ الحاضرة .ما فائدة الجفاء؟يقتلُ زهرة الحب النامي، في الاحشاء،كجنينٍ قلبْيِّ…حبله السري يستمدُ الاحتواء المتفهم، غذاء.( كل كبرياءٍ عديم الجدوى…حين لا يعرف كيف يحبُ و متى )بسيطٌ هو الحب بعيون طفلة! ما معنى البكاء بلا سبب؟سوى حنينٍ جائع،يغوصُ مشققاً لحمَ الاحشاء،توقاً لضمةٍ، تعصى حين لا تفتحبرعمها … مُزهرة.كم من ماء القلب نحتاج سقياًلزهرة؟الحبُ ليس سراً ، فَيُخفى!ولا قناعاً… فَيُقتنى!وجودٌ يصرخ: ها أنا،… أو فلا. لا تطرق الأبواب خلسةَ خائفٍ،يسربلهُ خجل السؤال، مُعلِقاً الاشتياق،تصريحاً أخرس. فالمدى كثيف
متابعة القراءة
  2387 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
2387 زيارة
0 تعليقات

داء الشوق يغني / سميرة سعيد الزهيري

واااه يا روحي الحَمُول….ما بارحَ البالُ يوماً هذا الكمد!شقيق القلب تَيّهاً مستبدلا لا رَجاً………بصدرٍ حانياً مُسْندولمعُ عينيه اشتهاءٌ الشهد..بالراح نَشفْ الهَمْلَ الهتونفتلكُنَّ صائنات العهد...ادمنتُ دمعي خمراً تعتقتففاح العبير مُسكراً ..... ظنون الندامى بوعد.لا الغْرُ غراً أضْحىولا حنين الفؤاد بمرتدداء الشوق ينوحُ بأضلُعينوح الحمام مذبوحاً بمهند,عازفاً أزيزأً بسعيرِ موقدذوائباً راجفاتً كرعشِ مستبردإذا هاجَ ليلٌ.. بالرغبات مرتعدقالوا وغنوا :مهجة العاشقين.. وجْرَّ حريقٍ متقد،وانت السارح طيفاً خجولاً .. هائماً متفردخشية صحو الجفن بلا موعد.فما فاز باللذات عزوفٌ بَرمٌبرداءِ راهبٍ مُلَبد.  
متابعة القراءة
  2536 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
2536 زيارة
0 تعليقات

الكذب حلال / سميرة سعيد الزهيري

  من يمسك الخيال الجامح بالحرف الصادح؟ من يعطيكِ شبعاً  يملأ سغبكِ القادح؟ كفٌ بمنديل حنان؟ غير الكذبة!! القيد الحارس ينمو جلدا محتشماً يشدكِ من جنون معتوق.. في حكاية ليلى والذئب. فأكتبي ضجيج سلاسل الحروف في الرأس . بغناء وجع الناي المهروس بالقلب مشتعلا بلهيبٍ لا يطفئه كأس, الكذبً حلال .. حلال! في خصر  شرقي يراقص الخيال المقطوف في عزف الغيمة, فردوساً مملوءاً... تفاح. ... عاشقة الورق المبحر بالزرقة.. بسماء ترسم الحبيب نشوة, يدلف باب الوحدة.. مشاغباً الملل المكتئب, في روتينٍ
متابعة القراءة
  2753 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
2753 زيارة
0 تعليقات

جسد اللغة الخشبية / سميرة سعيد الزهيري

خشب …خشب…خشب…في القلب يبس حتى الخشب،لا غابةٌ غَنْاء سوى حطب.برنيمِ الفأس.. لغةٌ يدق،اللغات الغير مسموعة،بهت منها المعنى..وخفتَ النبض.لغة التشفير لغة ايدلوجيةحدية الأقطاب .الوضوح المرئي ينسابللقلب بفهمٍ أعمق..موسيقى الحواس تتجسدبأناملٍ عطشى تعزف الروحابجديةً عاشقة…العازف يمتشق قوس القصيدة،عابراً ظلال الخوف والخواءلرحبٍ دافئ المعنى…من يبحر في آنية امرأةٍ،تعشق كالبرق …وتذبل باختناق التعبير المكبوت،في الحزن حين يرنو ،بنظرة كسيرة، تتوسل الفهم..قصص الغرام المبتورة, هزيلة الترجمة،تنتهي بالدموع المدبلجة ،فوق شاشة القلب..ظننت يوما أني اعشق نيرودا،كنضيجِ الدوالي.. يقطر النبيذ شعراً،كان العشق.. و دخت.اكتساني شعور مبهج،ان أكون نفسي
متابعة القراءة
  2600 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
2600 زيارة
0 تعليقات

دائرة النار / سميرة سعيد الزهيري

النارُ لشواءِ الخبز, ليست إلا... الخبزُ نورٌ لبطونِ الجياع. الحروبُ في الارض, وجهٌ مشوه بالنار. لا يُعالجها دواء. إذن !...... مُدَ بساط قلبك ودعنا نلتقي بمحيط صينية مدورة, نلتقم بداية حياة.. لا تنتهي بحسابٍ مسلط …. فوق الرقاب. ( سلام…….. ) … لا تنتقد احد.. بادئاً رحلة البحث, في داخل الذات عن الضوء. جعجعة الافواهِ تصمُ اذان القلب ….. عن الاصغاء. والروح الطيبة , غيمة رزق عاشقة. تنبت سنابل الحب… في عقمِ الصحراء. حتى وإن ذرت رياح السموم ….. أوار النار.
متابعة القراءة
  2706 زيارة
  0 تعليقات
2706 زيارة
0 تعليقات

شجرة الزيتون الحبلى / سميرة سعيد الزهيري

ان غيروا اسم الخريطة.. هل تختفي الأرض، ...الحقيقة. ... الصُرَر المحملة ببصمات الهجرة الاولى، صراخ الاطفال وخوف الخطوات، يأكل وجه القمر.. فينزل الحزن بهيماً، في العيون السود ... برحلةِ المجهول. ... الكف الأسمر .. يحبل بشجرة زيتون دوماً تحلم بقطعة أرض، .... مقطوعة شرايين الحلم، حين تفزُ رائحة الزعتر ، بحثا عن جبهة المسيح، مغمسة بالزيت. ..... عُصور التحرير، لاتُنسى تنهمرُ كالزيت المقدس، عمادا ً لبطُون الجائعين ، .... لوطن. من اول غازٍ، لآخر خنجر خائن.  
متابعة القراءة
  2415 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
2415 زيارة
0 تعليقات

مفتاح الروح / سميرة سعيد الزهيري

لكي تكون حرا بالحب يجب ان تحب من أعماق روحك. الجسد مفتاحه رووح, يتحول إلى سدادة نبيذ  عصية.. على الأنامل التي لا تذوقُ خمر الهيام فتجهل سحر سكر الوصال ! حبني اليوم وكل الايام.. خديعة النسيان غدا.. تُبكيني.. ….. قل لي: لمن أجمع الطرائف السخيفة؟.. الصور المنمقة تفوح بعطر الاشواق. وظل دمعة تخبئُ حزنها بلظى الهجير.. في حقيبة ساعي بريد متقاعد, انهكه الجري وراء فراشات الخيال لعودةِ غائب بضباب الفكر يعوم, كالطير الذبيح ترقص الروح توقاً.. لا تنساني غداً……... كالنغمةِ الحزينة
متابعة القراءة
  2729 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
2729 زيارة
0 تعليقات

شباط ليس للقطط / سميرة سعيد الزهيري

برلمان النكاح يموء على مدار السنة، وشباط ليس استثناء. مشغول بأمنِ الرعية .. وجعل الرفاهية غايةً لكل سروال. فالبلد خالي من كل الجراح. أعمار السرير واجب! بمثنى وثلاث ورباع. وفض الاتراب الكواعب مباح شرعاً .. جوازاً .. محبباً وضاح. كان العمائم أصابهم هوس، وسعير متقد بلا منفاخ. ليسيلَ اللعاب على طفلة لم تنهد.. بسيقان للهو والجري بالملعب هي أحوج. من امتطاءٍ بانفراج.   يارب مصيبة النساء مصيبة! مُذ خلقتهن في بلاد تدمن الجنس والارضاع. من ميتةٍ لبهيمة.. غلام أو رضيعة !!
متابعة القراءة
  2730 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
2730 زيارة
0 تعليقات

أن تَحبَ وتُحَبْ / سميرة سعيد الزهيري

الحنين دافئ رغم الوجع.. في موقد الذكرى يستعر لهباً يبرق بالعيون.. تاركاً البرد يرتجف بأطراف الوحدة المقرفصة ليلها الحزين. الوداعات تغسل المناديل دوما , مُخربة طياتها الأنيقة الكواء, مرفرفة كجنح يتعلم الطيران خاشيا السقوط, الحنين لا يملك جنساً محدداً, رقماً وطنيا أصم المعنى . أن تَحبَ وتُحَب…هاجسٌ حميمٌ سرمدي يملأ الفؤاد ( كل كينونة الحنين ). ………. حلوة نوتة الشغب تنقر الزجاج المنمش ببقع شفافة .. تك.. تك.. المنهمرة تبوح.. فأصغي بروحي لرسالة اليوم بحضن الحياة. ………….. ما لا يَهمني, يعني
متابعة القراءة
  2797 زيارة
  0 تعليقات
2797 زيارة
0 تعليقات

( شئٌ ينبض ) / سميرة سعيد الزهيري

لو شربت اكسير قلوب العصافير هل سأراك , بِسمائي الزرقاء؟ باشراقة ضحكة عين النهار؟ تزقزني غناءاً صباحياً بثرثرة عصفور فضولي .. ينقر نافذتي. شئٌ يرتعش… شئٌ ينبض.. كثيفٌ مداه... همسهُ العميق ..حُباحِب حنجرةٍ شاجية لامساً روحي.. بلحنٍ بعيد, ينوء بالنغم المترع بصوتٍ سَغِب لدفءٍ وحنين.. ربابة القلب تدق.. والشرايين اوتار, إن ماجت أو هاجت عشقا.. فالخيال خيال. فيا فؤادي....... لا تبح بسرٍ, لمن سره لا يبين. يسيلُ بالجفن ليلٌ ساهِمٍ, وهو كالقدر لا يريم
متابعة القراءة
  2775 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
2775 زيارة
0 تعليقات

( جناية التفكير ) / سميرة سعيد الزهيري

يُقال والعهدة على المجرب الجاني أَنا قومٌ نعشق حلو الأماني ونقاتل تحقيق انسانيَّ المعاني ضائعون في جُب الأساطير نتنفس سالف العصر والاوان محبون للبكاء..فدواخِلُنا صحراء بحاجةٍ لماءٍ يغسل الادران وما الأدران سوى سقم النفوس تعرض عن  دواءٍ شافي فنبترُ ونقطع  .. نرجمُ ونذبح مُهلهلين للدم في كل مطرح حُزناً أم مرحا…. لا تسأل عن احزانٍ نَقتِل ونُقْتَل فيها لأجل لذة القتل وافراح نَتَحنا فيها بالدم.. في عرس الأبكار أو أضاحي درء الشر نسلخ الطفولة كالشاةِ بأفكار البطولة والعنف رجولة, غالب لا مغلوب,
متابعة القراءة
  2785 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
2785 زيارة
0 تعليقات

( نداء الروح ) / سميرة سعيد الزهيري

يا شغباً لذيذاً في باطنِ الفكرِ في عمق الروح بحرُ رغباتٍ , والنفسُ تترجم نجواها.. بالوصلِ. وصل العاشقين مرحمةً.. بسلامٍ لَهفِ يُحيي حلماً ما غادر المنامِ حارساً ببابِ العين, كالرمشِ واقفِ, بذِكْراه العذبِ, متوغلاً وجداً بالشريان كالنبضِ رحماكَ فمضناكَ تَعِب, بجفن حُرِم الرقاد الشهي. من بلوى هيامٍ شقي.. ما جاد بوصلٍ إلا ومنه قاتل الأسهم لا يُخطئُ موضعاً في نحرِ متيمِ. ……. كم من رسائلٍ صاغتها العيون بخجل؟ فيا قارئا بكتاب القلب, لا تغلطْ بتهجِ الأحرف, فلا الفٌ وياء مكتوبةٌ, سوى
متابعة القراءة
  2940 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
2940 زيارة
0 تعليقات

( القصعة الفارغة ) / سميرة سعيد الزهيري

لا لهب ولا نار مخادعة منتظراً قدومها.. للقصعة الفارغة .. تُدفئ الأمل الكاذب غذاءً.. في أحشاء الشتاءات الباردة . يقالُ البحث والتمحيص.. نحاسة المتوحد بردائه الفاخر، حيث من الأربعين شبيه.. تعزُ نسخةً واحدة! هكذا تكذب خطوة الفكر الجامح الخيال، بسلسلة مقيدةٍ مراوغة... أن تكون صريحاً ، مشكلة! وعفوياً !! لا .. لا ، شئٌ غير محمود العاقبة. فألطعْ فارغ الماعون.. حسبك تنظيفه أصبح هوايةً غاوية. أو دواءً في الصبح والمساء.. يغنيك بالأحلامِِ الشافية. حمداً شكوراً .. زادَ الخواء بِنيةٍ تائهة الناصية.
متابعة القراءة
  2824 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
2824 زيارة
0 تعليقات

( مفهوم نازف  ) / سميرة سعيد الزهيري

والألم سُلمٌ مُرتقى بصعودِ درجات الجرح… فتحاتٌ لا تغْلُق, تثأبُها المعلن بنزيفِ الخطوة , قطرات عنفها المُصر . فتُضيَّع المعاني بوصلتها, في وطن مفجوع بقدسية الخوف , هشش… سيغني الموت ترنيمة النوم بصداحِ عصفور صباحي , دون ان تحس فتستشهدُ الاسامي المعلقة … دون أن تدري… لماذا؟ وبماذا؟   هذا العاشق الجديد , لم يُسأله احدٌ عن خشيتهِ قبل الرحيل… عن بذاره المؤجل. وتلك الطفلة الحالمة بثوب العيد …مزقزقاً بالألوان, لتغفو فجأةً, بلحدٍ بلا وسادة. ………. دعاة الحتوف أماتوا الولادة... بهذيانٍ
متابعة القراءة
  2839 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
2839 زيارة
0 تعليقات

( الدموع الحليبية) / سميرة سعيد الزهيري

مؤلم هذا الاحتطاب … بلحاء العمر , لتسيل الجروح.. دموعا حليبية, من آهات المواويل المنثورة بساطاً ليمينكَ حبيبي, لا يُرجِعُ صداها يسارك.   ……... لا تستطيع الإمساك بوجه القمر مُرتدياً من عاشقٍ خائف… ينكرُ أن الحب..مطر… مطر. لا انزواء بالرغبات التواقة, كالمراجيح المهتزة ..أعيادا مبهرجة بأحصنة تدور بلا قرار …………. عندها لا تفتش عن خباياك في سِفْر ملامحي.. حين يذبل الورد, يهرب ضوء الشموع, منطفئاً..بضياع الشبه القريب بيننا, … رويدا...رويدا. ………… امرأة التذكارات, هاربةٌ من صورتها المعلقة. بخْزقِ عيون اللحظة الفائتة.
متابعة القراءة
  2900 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
2900 زيارة
0 تعليقات

(الخلو المديد) / سميرة سعيد الزهيري

اه يا جرح نحيبي.. جادك ماء العين غيثاً بالسقي الخرير فنشج النهر صوت دموعي على طول المدى. …... يا من يسأل عن زمانٍ هَرب سريعاً ؟ خبأته لياليَّ, لوقتِ البرد الموحش, من عينيك وميضا شريدا لنجومٍ تتناجى بذبذباتٍ كالعناق لروحي موصول, فلا تغيب… انتَ.. رغم الإحساس بعمق بحيرة الشوق تظل تلك الحصوة راقدة في الجهة اليسرى. فلا تغرق بالحنين..   رغم كل الجمال المحيط, فالجنة خالية كمعدةٍ بوصوصةِ فراخٍ جائعة. حين الكف لا تشبك قرينها, ضائعٌ تناغم اللحظة الفريد بكآبة الخلو
متابعة القراءة
  3071 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
3071 زيارة
0 تعليقات

( احنه مشينه للحرب ) / سميرة سعيد الزهيري

أغنية الصباح.. وهمس القمر تشجو بهسيس الريح بأوراق الشجر الحياةُ لا تخلقُ من عدم حياةً بحياة… وحباً بحب, بساطة الابتسام واللهو العذِب منسيٌّ هو الطرب, فرحٌ مقصور باغاني الحروب ( احنه مشينا للحرب)* عاشقٌ لايعود سوى بكفن! معشوقةٌ تعشق الدم! نموت ويحيا الوطن! بمن؟ ولمن؟ نفنى لاجل عَلم. أيُّ سارية ارفع من بدن؟ لماذا الشمس في بلادي … فحيحَ جهنم؟ والمطر نذير غرق؟ إن جروا الاطفال للعدم من سيزرع البلاد بالثمر؟ وحين يغمض الرماد العيون. من يقايض الحلم الجميل وثوب الربيع
متابعة القراءة
  3398 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
3398 زيارة
0 تعليقات

سميرة سعيد الزهيري / عقيق الحلم الوحيد

تلك الزهرات الوردية الكتيمة فاحت بعطرها الاخرس.. بوجع حبات الرمان المُفَرطة بهوس سادي المضغ. أشجاها حزناً ذليلا أن لا تكون عقيقاً لتاج المليك. …………… آهٍ لو تعلمين؟ - لا اعلم ولا اريد. وحشةٌ في الطريق. - كلنا, له.. به نسير وبنا يسير الانصهار بالشئ فن الوحيد, والخيال محمصة البن النيء هن …………. الوحيدات بلا دهشة غير موهوبات الوحدة صديق … خلوة مليئة, وبرطمان حلوى مناجاة الداخل. الوحدة عيون مرآة تتلألأ بانزلاقِ نظرة باذخة لحباتِ كهرمانٍ تسجنُ بقايا النار لاجنحةٍ لا تطير,
متابعة القراءة
  3113 زيارة
  0 تعليقات
3113 زيارة
0 تعليقات

( الحياة لا تفيق ) / سميرة سعيد الزهيري

مال ظلي لا يفيق يتبع عميق حزني كالطريق. سَنُنسى كما العبير, منسلاً من القارورة نضيع بلجةِ اللحظة, بلا ماضٍ أو غدِ, سنُنسى كَإنا ماكُنا, سوى طيور مهاجرة أضاعَت بوصلة الرجوع. متاخماً حد القلب, بلا رعشةٍ ولهى فلماذا… تسفح هذه الطيوب في الأفئدة؟ من جوف اللحن الغريد نذوب بالنغمة؟ إذا القلب رتاجٌ مقفول, فراغٌ غير مأهول.. وسديمٌ لا يبين. …... دع حنايا الامسِ تغيب.. هناك الكثير من الكلس.. يُعَظمُ بيضة الروح الشريد مُصلباً مُحَ الحياة .. فيال الخوف ان تفيق هذه الحياة.
متابعة القراءة
  3098 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
3098 زيارة
0 تعليقات

( الأرجلُ ترقص ) / سميرة سعيد الزهيري

انوثة السلام ولودة... الاطفال ينهمرون من الحنفية في صباحات عشق بلون ضحكة الماء يرتعش منزلقاً على منحنيات خصريِّ عشاقين الاطفال يتساقطون من السدرتيَّن… حبات نَبقٍ لذيذة في يومٍ يعصف بالحب. الاطفال يتطافرون ما بين السيقان المتأرجحة كرقصة أعناق الفلامنكو...في موسم ملتهب. الهدايا المُنجَبَة مثل قصص الخيال مراجيحٌ ومدارس….. ومستقبل بلون الثمار الناضجة. . . في ليبيريا……… صامَت سيقان النساء فلم تفطر ارجل الرجال, ماتت الحرب. . . في بلدان النار والحديد.. ذكُورة الحرب…. تُشققُ سيقان العَوّرات عن صراخ ودم بأخمصِ بندقية
متابعة القراءة
  3551 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
3551 زيارة
0 تعليقات

( العودة المنفية ) / سميرة سعيد الزهيري

كاليتم المقرفص بذهول الفقد الاخرس...هكذا هي, الذاكرة المنفية للأسرى... استحمت بقلب الضباب. فأختفت ملامح الأنامل وهي تعدُ سنين الغياب.. لِينمو الريش في الأقفاص الصدرية متمرغاً بدم العصافير الحبيسة, يحدوها الأمل , كأحدبِ نوتردام اطْرَشَ من صياح نواقيس الانتظار , لعودة دافئة بحضن امٍ اغتالها الحزن , بصدمةً بائسة امام الابواب التي لاتفتح افئدتها للرجاء, تلك المقفلة الوجوه لا تصادق ادراج السماء.. خشية خيبة الأمنية بالفرج, لطول حبال الادعية, المفرعة الرأس.. نذراً احمقاً ملهوفاً , لأن يتحقق ساعة غروبٍ متبخر, برائحة الحرمل
متابعة القراءة
  3637 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
3637 زيارة
0 تعليقات

( الحلم الماطر… ) / سميرة سعيد الزهيري

منهمرةٌ…. أنامل المطر تغمر المدى بآلاف القبل الندية.. لاثمة ثغور الورد تساقطاً ولِهاً بالقرب الحميم. تَضُمني كذراعيكَ حين تراقص روحي.. بالانهمار العذب. وكلسعِ الثلج يذوب بحرقة طعم الخمر , يحترق فينا العطش.. بالذكرى الحالمة بالقطف. لدنوِّ حمامتين بلقاءٍ خجول, تاهَ حين هوى … مستطيباً الحلم بالمنامِ لثماً بحمى الاضطرام.. لشفاهِ لحنٍ بعيدةً تنوء... بالنغم المترع , بسكرة الحب, نبيذاً عزيز المنال.   صاخبٌ,غنى العاشق المهبول بالجمال, وصراخَ آآآه الصدر تفور بشق عباب الروح , موجاً عارما يضج مديده ذُهُولاً … ذَهُولا
متابعة القراءة
  3443 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
3443 زيارة
0 تعليقات

رحلةُ الشرود / سميرة سعيد الزهيري

والنايُ يعزفُ لوعةَ الغياب.. متهدلٌ بمنقارِ حمامة…… بتناذر التماس,لحريق القلب المشتعل.. ساعة الالهام. … روحي تتعافى بحسنِ الفجراذ ينطقُ الديكُ بالجوابمكتنزٌ بهاتفِ الخياليمدُ في أروقتي… حبلَ الوصال,كلُّ الابوابِ مشرعةٌ للفرحوبابي مفتوحٌ بأهزوجتي,… كلماتي وطلاسم السحرِتتطايرُ كالنوارس.. في بحار الاشتياق. …أحلام هاذية تتقافزُ كالغزلان……………. في رأسي,ترتطمُ بحنينِ حروفها..تاركةٌ ورقتي بيضاء بالهَدْجِ.سطراً... سطراً يتقطرُ المعنىبصيدِ هواها الهارب ..من منفى الشرود داخل اقبيةِ وحدتي,متشبثةٌ بخيطُ اغانيها الباكية……….. الهامسِ باللحن,وارجعُ من زاوية اقفال الوتر,مشرعةٌ للابحار…ليكن جناحيَّكَ الدفة,مجذافٌ يكسرُ صمت الماء,أو حتى دلوَّ اغتراف..لأحساسك المتفرد بغربة…….
متابعة القراءة
  3405 زيارة
  0 تعليقات
3405 زيارة
0 تعليقات

(حكاية كوكو الهاربة... ) / سميرة سعيد الزهيري

- في الشمال القصي.. طار كوكو بجزيرة الثلج بحثا عن رفقة وحرية, جن الشعب بالبحث... استرضاءً له لقبول الدية، عاد الطير راضياً مسترضيا, لعيشةٍ هنية. - في الجنوب الخصي. ساعة فرح اللمة بلقاء مسروق .. من كف الموت . لرشف حفنة سلامٍ تائه, ترطبُ بلعوم من ذاق الزقوم دوما, علَّ الحتف يوماً يغفو بعيدا .. وينسى المجئ غفلة. من درج عفونةٍ سياسية.. لا مهلة ولا هدنة, لفجارٍ يمد اذرع الاخطبوط لرسم المسرحية. تحالفا ضد البشرية... والبشرية تنعق ضحاياها, بكاءاً... لطماً واغانِ
متابعة القراءة
  4191 زيارة
  1 تعليق
دليل الكلمات:
آخر تعليق على هذه المدونة
اسعد كامل
شكرا لك ايتها الشاعرة النبيلة .. وشكرا لتضامنك مع كوكو .. وشكرا لاهدائك هذه القصيدة لها
الإثنين، 05 حزيران 2017 13:25
4191 زيارة
1 تعليق

( محطات مُسلسلة...) / سميرة سعيد الزهيري

  الحياة…………. ارصفةٌ تنتظر مدارجها الصاعدة والهابطة, لقطارات آتية … راحلة, بمحطةٍ, يملأُ  صدى الصمت دواخل اللقاءات… صريرُ اهتزاز ضحكة ماء العيون, المتموج عفوياً, من يدري… فرحاً أم حزنا. تلتقطها اللحظة , كسمفونية مُؤَرشَفة, في إطار زمنٍ ما… لِتُنْسى كذكرى. …….. هذا الرصيفُ يَذْكُرُني , دوَّنَ ملامحي يوما ما في لقطة. مازالت رهبة السفرات البعيدة, وحراكَ مفاصلِ قطارٍ في دمي, يصفر نشيد الريح .. إياباً أو ذهابا. تغتالني صدفة, مفاجآت الزحام.. بوجهٍ منسي, كعصارةٍ مُتّذَكّرة بجهدٍ عقلي لحروف اسمه.. علَّ اسماً
متابعة القراءة
  3811 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
3811 زيارة
0 تعليقات

قلبي راحة ممدودة / سميرة سعيد الزهيري

الكلمات بيوت تنبض والقلب يركبُ هودجها المتكلم. اللسان ، حتى في صمته يدل على الروح... بحديث عينٍ تعشق. …….. انفاسي مختنقة, بزجاج النافذة, مختلسةً... خطواتك البهية حين تعبر ساحة قلبي. …... شئٌ ما!! معربدٌ بفؤادي...كيدٍ ممدودة للحنِ, يتوق للمراقصة… بنفسٍ طروب , برَحْب الطريق... خطوتي تتعمد, فيا روحي..اطلقي جنح الغناء عاتقةً  مَحبوسَ الطَيرِ, هو اليوم, لذيذ  الجنونٌ... ليملأَ الجوعَ والعَطَش ……..للفَرَح. فالغيبٌ بهيمٌ آتي… مُسْتِراً غدي,   ولا ادري صحواً أَم مَطَرا؟
متابعة القراءة
  4011 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
4011 زيارة
0 تعليقات

أنظرُ فيكَ فأراني / سميرة سعيد الزهيري

ادري اني أحبُ بكَ نفسي,ناظرةً فيك حميم دواخلي..أناقة روحي بين أناملك..إذ تعزفني نوتة عشق,فيزهرُ النرجس برائحتيضاجاً بأرقِ النبضات, في قيثارة القلب,نغماً غجرياً صادحاً.فنعود كما لو كنا, طفليِّ الروحِ … بهمس القُبل,ودفء المغمغم , يُوَرِدُ الخَد من الخجل.اصيخُ فيكَ سمعي والمُبتَهل.فيا لهفَ أوراقي… كالشفةِ  تمتصُ راغبةً شغفي,….. بحروف القلم.كالمرتجى بدمي مُرتحِل,تحلُ عقدة لساني..كدموع الخُشعِ بالأمل.فآهٍ... لو ساعتها…توقفت سكك الذهاب,لَلَمستَ وجه النهار بقلبيبدفء روحي.. غامراً شتاءكَ, طول العمر.
متابعة القراءة
  3784 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
3784 زيارة
0 تعليقات

سميرة سعيد الزهيري / ( هديل ضوء القمر )

 اتصور احيانا..ان قلبك يأكلني من الحنين،ويكذبني الانتظار... يقين،اننا نلهو بالزمن.بانتظار مزمن...اتعرف؟ نسيت قواعد الاكتشاف،لرائحة التوابل .حين فرّ ذاك الطفل المذعرر،محاولا تعليمي كيف أغدو امرأة..حين امتطينا سرج الاغنية الصادحة ،بنشيد المطر ...بكى بحضني كما المطر.بنزق التشابكات المعقدة على الفهم،وخشية طغيان  العهد الاول،موسوماً بعلامات القوس والنهد الواحد، لم يذعن   المقود الجامح،للخوف الخائر.فلم يهتز كما ظننت ساعتها،عِش الحمام بسعف النخيل. ولا هَدَل ضوء القمر.. بسحره المثير .فقط ساتر العاشقين اسوَّدَ مبتئساً اكثر مما يجب.ساخراً من أحلامي المراهقة. سميرة سعيد
متابعة القراءة
  4028 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
4028 زيارة
0 تعليقات

دوائر داخل الدائرة / سميرة سعيد الزهيري

سيف سعد، نهر جاسم ، مملحة الفاو، الشوش... وكم ... وكم ؟ من ثقوبٍ في القلب؟ أنبتت توابيت تغلف الروح، بخرقةِ علم ..... لمن؟ الطغاة شاؤوا لنا العدم . ورياح الموت اشتهت ، ذرَّ مزْقنا اذا هبت، وما انتهت.. بعاصف الكويت ، كان الهدم. غوغائي إلى حيث، بلا ندم، بين دفات شاحنات المنية, استخلصوه عصير لحمٍ ودم. ............. مسحوقٌ روح النخيل، لا شئ سوى الخوف ، مساراً وطريقا... وذاك الجوع .. اكل حصران البدن، وما تبقى للحتفِ مُقدم... وكم ... وكم؟
متابعة القراءة
  4341 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
4341 زيارة
0 تعليقات

حين ترحل ... / سميرة سعيد الزهيري

حين ترحل ... أقفل الباب خلفك بهدوء،وانا اشعل الشموع..لحرق بقايا الصور،وعناقات المساء..أُخلي القلب رويداً،  من ذكراك،.بلا وجر....فلن نعود ...اذا امتد بيننا اليباب..ومات الزهر بالسنادين،حين ترحل ...لن ابكيك بعد الان،فقد غادر البكاء.. اكثر مما تتصور.وأنت تُسْقط السرداق،سألمُ حوافي الدموع،من مناديل الوداع.وأركنُ في قصيِّ العيون،بلا حزنٍ او فرح.غريبٌ ان تذوقَ، نشيجَ العنادل، بصمت الحكماء ،ولا تصدح رئة الآهات،.... بشدوٍّ مُعَذَب.ما القلب جلمود ، ......لكن ، عمقُك بالروحِ،لم يبلغْ الْحُلْم ، فينعب..........يلعنكَ الكذب الحلو ،ويلعَني ، التصديق والهَبل.لعبة الهوى........بتنمل الدماء بالعروق،عاقبةٌ لا تحتمد.أصل النجاة،
متابعة القراءة
  4478 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
4478 زيارة
0 تعليقات

الحروب تنجب... / سميرة سعيد الزهيري

العالم مجنون .. مجنون!بطعم الدم هذا الجنون!ولون الكفر ، هذا اللعب المقامر!بطول خط الاستواء ،يسوّر  خصر الارض.حزام ناسف بالبغض... الضالين يعدون العرسالصراعات  تتزاوج ...تنجب  حروب، والعرس الدموي،......... يحضره المغضوب عليهم،أبناء الشقاء. وجهوا الرصاص، فأغلقوا الابتسامة بوجه الصباح.ومن الورد ما نزفّ عطرا، وراح بلا سبب،حنائه خضيبَ القلوب.ومن البيلسان ما حوى، واستكان حضن  الثاكلين، ..... بالدهشة والغضب. رائحة الموت عطت، والاسلحةُ بخوراً تُرش.بزوايا النعاس ، يعدو الكل للعدملا احد يمزح بعد الان..أتيناكم تحريرا ام اغتصابا،أسنان المشط لا تفرق،بين شاةٍ وشاة، هو المسلخ،الهوان ثم الهوان،... مصيراً يجمع......ونحن الصامتون، بدميًٌ الشفاه،سوى ننحب.هذا
متابعة القراءة
  4195 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
4195 زيارة
0 تعليقات

( طفل البحر ) / سميرة سعيد الزهيري

كيف ينسى  العمق الازرق؟ رسم الخريطة…..في جغرافيا الوعد,عَصرات القلب , في مساءات الإهمالو الوصل الذابل العطر..طبقاً باردا مزدردا بالصد..وحشة الانامل.. بارتداد خائب الملمس.……………..كان الخيط الثنائي ينظم اللؤلؤ,تحت سحرٍ قصائد قمريةوكوسعِ السهوب الرامحة,يمتد الاشتياق………..ما حاجة العشاق للتملق؟ووطنية الولاءات المتحزبة ,لنحر القلب الاقدس,حين يصبح العذول شريك,فالرايات ترفرف في الأعلى,كصعود الدماء في الشرايينوقت انتصار الفرح الجذل .وكما النهر, غسلنا طفليّ روحيَّنا في المصب,اعادَنا النكوص هزائم مدحورة..لكن……………. رغم النصر أو الهزيمة,ستظل  الهمس الغامق للروح ,يا طفل البحر.  سميرة سعيد الزهيري
متابعة القراءة
  4375 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
4375 زيارة
0 تعليقات

نحو الداخل المتآكل / سميرة سعيد الزهيري

نحو الشرقرئة البوابة  المسلولةتسعل الموت رجالا سمرا.منذ الثمانينات...الحدود تأكل أطرافهاوالمدن تفرغ أمعائها نحو البعيد,تَآكلَ الكبد رويداًوتبعه القلب…وحين عادوا ..بنعاوي الملاياتتكاثرت الفوَط السوداء …كالقمل برؤوس الأرامل.كل معذبة منهن ...غادرها الجلوس ...حين اصبحت عمود البيت..في التسعينات……….تنفست العلب المسكونة  منتفخةً بالفزعو……………. الرعب الطائر, بأجنحة القنابلالمتساقطة………نثار حلوى متفجرة….ملأ سطح البيتلم تكن الحرب  ساعتها...سياحة واصطياف للدول المجاورةبل تقنيناً رشيداً….لنفقات رحلة العودة المضادةفغرقنا في برك الدم.....منذ 2003تداعى الكرسيمن نخر السوس…سواد الدخان الكثيف حجببياض رايات الاستسلام المرفوعةبأيدي الأطفال….هذه المرة …………الحرب لم تكن اهزوجهللدبكة بالعُقْل المهتزة بالنفاق.حين صهرت قنابل اليورانيومأجساد
متابعة القراءة
  4509 زيارة
  1 تعليق
دليل الكلمات:
آخر تعليق على هذه المدونة
شبكة الاعلام في الدانمارك
أود أن أحييك ست سميرة حيث أنك في قصيدته أعلاه لامست جرح من جروح العراقيين وما أكثرها في هذا الزمان الصدأ. أود التعريف بنفسي انا ال... Read More
الأربعاء، 29 آذار 2017 19:09
4509 زيارة
1 تعليق

اخر التعليقات

زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - مصطفى محمد يحيى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
04 نيسان 2021
شكرا جزيلا [Freedom Mortgage Corp ؛ البريد الإلكتروني على: usa_gov@out...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال