الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اعضاء الشبكة
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

كوزو أوكاموتو والجيش الأحمر اليابانيّ

أُعلِنت وفاة الياباني وسامو مارواكا احد اعضاء الجيش الاحمر الياباني في السجون اليابانية بعد 25 عاما من الاعتقال في سجون اليابان .... كان قد شارك في عملية خطف طائرات قامت بها الجبهة عام 1973 فوق امستردام .... الوفاة كانت يوم30 مايو/آيار في السجونإختلط تاريخ الجيش الأحمر اليابانيّ بقائده الذي قال يوما:"إنني جندي في الجيش الأحمر الياباني أحارب من أجل الثورة العالمية، وإذا مت سأتحول إلى نجم في ا لسماء " ... .هو كوزو أوكاموتوالجيش الأحمر الياباني هي منظمة دولية أسستها الآنسة
متابعة القراءة
  7454 زيارة
  0 تعليقات
7454 زيارة
0 تعليقات

حول إجتماع مجلس وزراء الدّاخليّة العرب:تجمّع طغاة ووكلائهم

عوّدنا كما هي حالهم,وزراء المافيات الدّاخليّة العربيّة بإجتماعهم الدّوري في يناير/كانون الثّاني من كلّ سنة يتدارسون فيه سبل مقاومة الحراك الدّيمقراطي وكيفيّة الإمعان أكثر فأكثر في القمع وهندسة سجون جديدة بعضها سرّي وبعضها خافي لم تكشفه إلاّ وثائق وزارة الخارجيّة الأمريكيّة المنشورة في ويكيليكس ويبحثون في آليّات دحر كلّ نفس نضالي وقوانين شلّ المجتمعات بأسرها..تجتمع أذرع الطّغم الحاكمة في تونس عاصمة إضرابات الجوع العالميّة ورئيسها المنقلب على إنقلابه والمناشد له التّمديد من بطانته التي قال عنها السّفير الأمريكي نفسه في نفس
متابعة القراءة
  5885 زيارة
  0 تعليقات
5885 زيارة
0 تعليقات

نظرة لما بعد الإحتجاجات في اليونان

ينقسم العمل الشيوعي إلى قسمين متمايزين وهما، النشاط الثقافي النظري من جهة والنشاط العملي من جهة أخرى:الأوّل يتلخّص في التّحليل الدّائم والتّحيين الذي لا ينتهي لكلّ القضايا وفق منهج ماركسيّ لينينيّ والعمل على نشر تلك التّحليلات وترويج البضاعة النّفيسة التي لا تتأتّى لمن هبّ ودبّ خاصّة مع كثرة أدعياء الماركسيّة وأراملها ويكون التّرويج أساسا عبر قنوات الحزب اللّينينيّ الطّراز الحديديّ الذي لا تكون العضويّة فيه ببطاقة تباع وتشترى كتذاكر دور السّينما وكذلك عبر كلّ القنوات المتوفّرة والتي يتقنها الماركسيّون اللينينيّون بكفاءة.أمّا
متابعة القراءة
  7086 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
7086 زيارة
0 تعليقات

قراءة في التقرير السياسي للحزب الشيوعي المصري

صدر تقرير الحزب الشيوعي المصري بتاريخ 23أوغسطس 2010وبعنوان: موقفنا ازاء الازمة السياسية الراهنة ومهمات التغيير الملحة وفي قراءة أوّليّة نقول:النقاش في توصيف الوضع السياسي والاقتصادي/الاجتماعي في مصر من العبث نقاشه لأن التقرير قد نجح الى مدى بعيد في تفتيته وتجرأ على وصفه ب”الأزمة”ومن هنا فلا يمكن التعامل مع هذا الوضع الا من هذا المنظور اذ تجاوز مقولة الصعوبات المتتالية وامكانية تجدده في قالب صعوبات دورية الى أزمة ميكانيزماتها ومكوناتها متضمنة في القمع أساسا وفردية الحكم واستشراء الفساد بكل أبعاده,لكن ما يهمني
متابعة القراءة
  7119 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
7119 زيارة
0 تعليقات

اللاّئكيّة.. / سموأل راجي

لم تكن الماركسيّة تحتاج لفلسفة بعينها للإنبثاق كعلم يقوم على المادّيّة الدّيالكتيكيّة والمادّيّة التّاريخيّة ومن ثمّ لم تكن تحتاج لأيّ إستناد لللاّهوت بأيّ شكل من الأشكال ولا تعتقد بوجود قوى ماورائيّة متمكّنة من الإستفراد بقرار التحكّم بالكون بكلّ متغيّراته.كانت الماركسيّة في إعتمادها على المادّيّة ترى وفق تحليل ملموس لواقع ملموس أنّ الدّين كتصوّر للكون مرّ بتطوّر فكري يعكس تطوّرا مادّيّا بل وهو نفسه نتيجة لذلك التطوّر الفكريّ/المادّيّ في آن واحد جاء تلبية لحاجات بشريّة عقائديّة أو هو ترجمة لعجزعن فهم الظّواهر
متابعة القراءة
  8119 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
8119 زيارة
0 تعليقات

اخر التعليقات

زائر - 3omarcultures الثقافة الأجنبية تسلط الضوء على أدب الاطفال
19 كانون1 2020
سقطت دمعتي عندما وقفتُ بشاطئ بحر من بحار الهموم فرأيت أمواجاً من الأحز...
زائر - هيثم محمد فن الكلام / هاني حجر
14 كانون1 2020
نعم هناك مشكلة حقيقية تتمثل في التعصب للرأي وعدم احترام رأي الآخر اشكر...
زائر - أبو فهد الإمارات تتكلم على المكشوف / الدكتور: سالم بن حميد
03 كانون1 2020
موضوع دفين بالحقد على الدين الإسلامي وليس على السعوديه.. سبحان الله ال...

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال